مدرس اون لايندخول

شوقي: معظم الناس سعيدة جدا بقرارات إنهاء العام الدراسي بعد امتحانات أبريل لأنهم "خايفين على أولادهم"

26042021
شوقي: معظم الناس سعيدة جدا بقرارات إنهاء العام الدراسي بعد امتحانات أبريل لأنهم "خايفين على أولادهم"

شوقي: معظم الناس سعيدة جدا بقرارات إنهاء العام الدراسي بعد امتحانات أبريل لأنهم "خايفين على أولادهم" 0111100
قال وزير التربية والتعليم والتعليم الفني د.طارق شوقي، إن ردود أفعال معظم الناس كانت سعيدة جدا بقرارات إنهاء العام الدراسي بعد امتحانات أبريل لطلاب صفوف النقل، لأن "الناس خايفة على ولادها" .

وكان وزير التربية والتعليم د.طارق شوقي، قد أكد أن قرار إنهاء العام الدراسي "2020-2021" للمراحل من رياض الأطفال وحتى الصف الثاني الإعدادي، بالإضافة إلى الصفين الأول والثاني الثانوي، عقب أداء امتحانات شهر إبريل، هو قرار وزارة التعليم، وليس نابعا من لجنة إدارة الازمات، ولكن تم التشاور فيه مع مجلس الوزراء.

وأشار شوقي، إلى أنهم كانوا يحاولون استكمال العام الدراسي بأعجوبة، مؤكدا أنه تم استكمال الغالبية العظمى من المنهج، وتم إجراء تقييما للطلاب بشكل جيد.

ولفت إلى أن هذا القرار سيوفر حركة 21 مليون طالب في هذه المراحل التعليمية، معلقا: "أرقام الإصابات مش مريحة، ومرشحة للزيادة ، فضلا عن رمضان سينتهي في نصف مايو، كما ان المناهج جميعها ستنتهي اول مايو لان ما بعد 10 مايو الجزء المتبقي من المناهج للاطلاع فقط ".

ونوه الوزير إلى أن المنهج الذي سيتم قطعه من الدراسة يعادل نحو 10 او 12 يوم، في سبيل ذلك هنوفر حركة 21 مليون طالبا، مؤكدا أن هذا القرار احترازي في المقام الأول، ولكن في وقت لدينا ما يكفي من درجات التقييم تم تحقيقه تسمح بتقييم الطلاب ويخرجوا بشكل محترم للعام الدراسي الجديد.

وأشار إلى أن الوزارة نجحت خلال عاميين متتاليين في استكمال العام الدراسي وعقد امتحانات بشكل ناجح الوزارة راضية عنه تماما في جميع السنوات، لافتا إلى أن الوزارة تحاول أن توفر على الأهالي الخوف والقلق خشية الإصابة بفيرس كورونا، ولتستطيع الوزارة التركيز اكثر في الاجراءات الاحترازية لامتحانات الشهادات العامة ، وبالتالي هذا التوازن هو اكثر الحلول المنطقية .
لا يوجد حالياً أي تعليق
privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى