عن هجوم البعض على القرارت الاخيرة.. وزير التعليم: «منقدرشي نرضي كل الناس ولا ينفع ناخد قرار نسأل فيه الـ 100 مليون»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

16022021

مُساهمة 

. عن هجوم البعض على القرارت الاخيرة.. وزير التعليم: «منقدرشي نرضي كل الناس ولا ينفع ناخد قرار نسأل فيه الـ 100 مليون»




عن هجوم البعض على القرارت الاخيرة.. وزير التعليم: «منقدرشي نرضي كل الناس ولا ينفع ناخد قرار نسأل فيه الـ 100 مليون» 06617

أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، أن القرارت الأخيرة، التي أعلنت عنها الوزارة مؤخرا، بخصوص امتحانات الترم الأول والإجراءات المتبعة لاستكمال العام الدراسي، في ظل أزمة وباء كورونا، خرجت بعد دراسة ومناقشة الخبراء ومسؤولي الدولة، قائلا عن هجوم البعض على تلك القرارت، «منقدرشي نرضي كل الناس، ولا كان ينفع ناخد فيه قرار بأننا نسأل الـ 100 مليون».

وأضاف «شوقي»، خلال مداخلة هاتفية، مع برنامج «من مصر»، المذاع على شاشة cbc، أن القرارات التي استقريت عليه لجنة إدارة أزمة كورونا في النهاية، هي استكمال العام الدراسي، باستخدام كل الطرق الممكنة، سواء بالتعليم الهجين أو بالتعليم عن بعد أو بالحضور، واستبدال الامتحانات المعتادة بامتحان واحد مجمع يحضر فيه الطلاب يوم واحد فقط لمدة 3 ساعات فقط.

وأشار وزير التربية والتعليم، إلى أن الهدف من ذلك هو تحقيق التباعد الاجتماعي بين الطلاب خلال الامتحانات، وهذا كان أقصى شيء يمكن فعله، خاصة أن بدائل هذا القرار، لافتا إلى إتاحة حرية الاختيار أيضا أمام أولياء الأمور في أن يخضعوا أولادهم للامتحانات أو يؤجلوا هذا العام، دون أن تحتسب سنة رسوب على أولادهم.

كما أوضح أن أولياء الأمور أيضا إذا رغبوا باستكمال العام الدراسي، فحرية اختيار الطريقة التي يستكمل بها أولادهم متاحة أمامهم، سواء بالحضور للمدرسة، أو بالتعليم عن بعد باستخدام المنصات التعليمية والقنوات التليفزيونية التي أطلقتها الدولة خلال العامين الماضيين، مردفا أن الوزارة والحكومة عملا كل ما يستطيعان فعله، لتقليل عبء الامتحانات على الطلاب.

وشدد على أن الامتحان المجمع لا يجب الخوف منه، مطمئنا الطلاب وأولياء الأمور «الامتحان المجمع بسيط جدا، وحاجة بسيطة، ومفيش أي داعي لجدل كبير حوله»، لأنه من المفترض أن نكون كلنا متفقين على هدف واحد وهو محاولة إنقاذ العام التعليمي للطلبة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى