مدرس اون لايندخول

عميدة كلية الإعلام: لم أهاجم وزير التعليم كلامي هدفه "علمي بحت".. بداية التعليم من السبورة والتعليم أون لاين أخطر من كورونا

30092020
عميدة كلية الإعلام: لم أهاجم وزير التعليم كلامي هدفه "علمي بحت".. بداية التعليم من السبورة والتعليم أون لاين أخطر من كورونا

عميدة كلية الإعلام: لم أهاجم وزير التعليم كلامي هدفه "علمي بحت".. بداية التعليم من السبورة والتعليم أون لاين أخطر من كورونا 0993


دافعت الكاتبة الصحفية عزة هيكل عميدة كلية الإعلام واللغة بالإكاديمة العربية للعلوم والتكنولوجيا، عما جاء في مقالها الأخير، والذي تناول "ما وصفه البعض بالهجوم على الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، ومنظومة التعليم الجديدة"، مؤكّدة أنَّه ما هو إلا شرح لبعض الجوانب العلمية البحتة التي يجب تطبيقها في نظام التعليم الجديد، لتخريج نشء واع ومتعلم ولديه خبرات حقيقية، وأخذ رأي المتخصصين علميًا في طريقة إدارة المنظومة التي تتبناها الدولة بكامل أجهزتها وقطاعاتها.  

وأضافت "عزة"، أنَّ التعليم عن بعد له مخاطر كثيرة جدًا على الأطفال في بداية سنواتهم التعليمية، مستشهدة بموقف البرلمان البريطاني الذي أوقف تلك المنظومة بدعوى أنَّ "التعليم عن بعد أخطر على الأطفال من فيروس كورونا".


وأكّدت عميدة اللغة والإعلام، أنَّ التعليم عن بعد أمر جائز وحيوي في السنوات الجامعية والدراسات العليا في بعض المواد الدراسية وليست كلها خاصة العملية، ولكن يصعب تطبيقه على الأطفال في مراحل التعليم الأولى لعدة أسباب، منها "سوء شبكات الاتصالات في جميع الأنحاء العالم وليس مصر بحسب، أزمة التواصل بين الأطفال ومعلميهم إلكترونيًا، عدم قدرة الطفل على التواصل إلكترونياً حال غياب والده ووالدته لظروف عملهما".

وطالبت بضرورة اجراء حوار مجتمعي "علمي"، يضم أساتذة متخصصين في مجالات تربوية مختلفة للوصول الى صيغة نهائية لنظام التعليم الجديد قبل بدء تطبيقه في 17 أكتوبر المقبل.

وشددت على أنَّ المجتمع الذي يخلو من العلم الحقيقي، يكون بيئة خصبة لتفريخ الإرهاب والتعليم الحقيقي بدايته "السبورة والطباشيرة وجلوس الطالب أمام معلمه"، ينقل عنه ويستفيد منه تربويا وعلمًا، مضيفة "أنا مع الدولة ونفسي توقف على رجليها وتبقى أفضل بلد في الدنيا، وده هيتم بتعليم أبنائنا تعليم حقيقي له أصوله العلمية والتربوية".

وكان رواد السوشيال ميديا، تداولوا بعض العبارات الهجومية منسوبة إلى عميد اللغة والإعلام، وتمّ الترويج لها في صيغة الهجوم على الدولة المصرية ومشروعها التعليمي القومي، وهو ما نفته "هيكل" بشكل كامل، مؤكّدة أنَّ الهدف كلامها "علمي بحت".

عزة هيكل عميدة كلية اللغة والإعلام تفتح النار على وزير التربية والتعليم

عميدة كلية اللغة والإعلام: متى تتصالح الدولة مع المجتمع ونعيد بناء منظومة جديدة واقعية مستقبلية للتعليم؟

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى