التعليم الهجين لطلاب الجامعات.. تفاصيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

15092020

مُساهمة 

. التعليم الهجين لطلاب الجامعات.. تفاصيل




 التعليم الهجين لطلاب الجامعات.. تفاصيل 202010
ما هو التعليم الهجين"
1 - تقسيم الطلبة إلى مجموعات تدريسية صغيرة.

2- اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية وتطهير المدرجات وقاعات التدريس يوميًا، وتعقيم وتطهير المعامل قبل كل معمل أو حصص عملية.

3- التشديد على ارتداء الكمامات الواقية وذلك للطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين.

4- احتساب نسبة مشاركة كل من "التعلم وجها لوجه" و"التعلم عن بعد" في "التعليم الهجين" وفقًا للمحتوي المعرفي والمهاري المطلوب تحقيقه في المقررات للقطاعات والكليات المختلفة.

5- استخدام تقنيات وعناصر التعلم الإلكتروني مع وضع آليات مرنة للجامعات.

6- التنسيق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فيما يتعلق بالبنية التحتية.

7- تدريب أعضاء هيئة التدريس.

8- تقديم كافة انواع الدعم المستمر للطالب على كل من المستوى العلمي، والتقني، والإرشاد الأكاديمي.

9- استخدام وسائل التعلم عن بعد المختلفة من خلال منصة التعليم الإلكتروني.

10- إنتاج المقررات الإلكترونية بكل جامعة أو استخدام المقررات الإلكترونية المتاحة على نظام إدارة التعلم بالمركز القومي للتعليم الإلكتروني بالمجلس الأعلى للجامعات مجانا والذي يحتوي على أكثر من 700 مقرر إلكتروني


- "التعليم الهجين بالجامعات"

وتستعد الجامعات المصرية إلى وضع خطط التعليم الهجين، وفق خطة وزارة التعليم العالي لـ" تطبيق التعليم الهجين بالجامعات"، حيث تقوم كل جامعة بتوفير كافة السبل لتسهيل العملية التعليمية على الأساتذة والطلاب في ظل أزمة كورونا.

ومن جانبها قامت جامعة القاهرة ضمن خطة تطبيق التعليم الهجين بالجامعات، بتركيب 118 شاشة ذكية كمرحلة أولى، في 4 كليات وهي التخطيط الإقليمي والعمراني، والإقتصاد والعلوم السياسية، والصيدلة، والدراسات العليا للتربية.

كما وفرت استديوهات بمركز التعليم المدمج وقاعات مجالس الكليات والجامعة، لتطوير العملية التعليمية لـ" تطبيق التعليم الهيجن بالجامعات "، وذلك ضمن خطة الجامعة الاستراتيجية للتحول الرقمي؛ وتفعيل خطة الجامعة للتعليم الهجين.

بينما اكد الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا ، على استعداد الجامعة لاستقبال العام الدراسي الجديد 2020/2021، و تطبيق التعليم الهجين بالجامعات، وسط إجراءات احترازية مشددة طوال فترة الدراسة للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب والقائمين على العملية التعليمية، موضحا أنه تم وضع خطة متكاملة في اطار قرارات المجلس الأعلى للجامعات ومجلس الجامعة بخصوص تطبيق منظومة التعليم الهجين "المختلط" الذي يجمع بين التعليم وجها لوجه والتعليم عن بعد.

ومن جانبه، أوضح الدكتور الرفاعي مبارك نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب أن خطة تطبيق التعليم الهجين بالجامعات، تشمل اعداد الجداول الدراسية بحيث تتضمن حضور الطلاب 3 أيام أسبوعيًا للكليات العملية ويومين فقط للكليات النظرية على أن يتم تقسيم طلاب كل فرقة دراسية أو مستوى دراسي إلى مجموعات تتناوب في الحضور وفقًا للايام المخصصة لهم، موضحا أنه سيتم تحديد نسب مشاركة التعليم وجها لوجه الذي يعتمد على حضور الطلاب بنسبة 60٪ - 70٪ للكليات العملية، ومن 50٪ الى 60٪ للكليات النظرية، وعن التعليم عن بعد أكد بأنه سيتم تحديد نسبة حضور من 30٪ الى 40٪ للكليات العملية ومن 40٪ الى 50٪ للكليات النظرية مع توفير محتوى المقرر الدراسي كاملًا للتعليم عن بعد.

وأكد الدكتور مصطفي عبد النبي رئيس جامعة المنيا علي اعتماد تطبيق التعليم الهجين بالجامعات، بكليات الجامعة نظامًا للدراسة، واستيفاء المتطلبات والمعايير الأساسية والشكل والصيغة القانونية بلوائح الكليات كأسلوب للتعليم الجامعي، بالإضافة إلى عقد الاختبارات الإلكترونية، وتصحيحها إلكترونيًا، وتحديد طبيعة الكلية ونوعية الدراسة بها سواءً كانت نظرية أو عملية.

من جانبه أكد الدكتور أحمد عبد العزيز، عضو المجلس الأعلى للجامعات ورئيس جامعة سوهاج، أن خطة تطبيق التعليم الهجين بالجامعات، هي تدريس المحاضرات ما بين المحاضرات المرئية والأونلاين، وتقسيم الطلاب لمجموعات صغيرة.

وأضاف  أنه من المتوقع مستقبلا أن تكتفي بتطبيق التعليم الهجين بالجامعات بنسبة 70% إنما هناك بعض المواد تتطلب تواصل مع أستاذ المادة لابد من أن تكون مرئية وتعقد ليوم أو اثنين في الأسبوع.

وأشار إلى أن خطة تطبيق التعليم الهجين بالجامعات عن بعد ستستمر في العام الدراسي الجديد وفي الوقت ذاته سيكون هناك سبل للتدريس وجهًا لوجه مع أعضاء هيئة التدريس، كما سيتم تقسيم الدفعات لمجموعات حيث يتم تقسيم الدفعات لاربع مجموعات في الأسبوع.

وأوضح أنه سيتم أعطاء فرصة كبيرة للجامعات لتطوير المدرجات وتطوير البنية المعلوماتية في الجامعات وخاصة وأنها تعاني من تكدث مجموعات كبيرة من الطلاب في قاعات المحاضرات ، لذا سيعطي ذلك الفرصة في إطار تطبيق التعليم الهجين بالجامعات، لتحسين البيئة التعليمية والقدرات الإلكترونية للطلاب.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى