نائب وزير التعليم: كرامة المعلم من كرامتنا كلنا.. قرار جديد بشأن الحاصلين على دبلوم المعلمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

11092020

مُساهمة 

. نائب وزير التعليم: كرامة المعلم من كرامتنا كلنا.. قرار جديد بشأن الحاصلين على دبلوم المعلمين




نائب وزير التعليم: كرامة المعلم من كرامتنا كلنا.. قرار جديد بشأن الحاصلين على دبلوم المعلمين 464
كشف الدكتور رضا حجازى، نائب وزير التربية والتعليم، عن أن من حصلوا على دبلوم المعلمين فإن قرار اللائحة التنفيذية تم توقيعه، وهؤلاء يحق لهم أن يشغلوا منصب مدير مدرسة ووكيل مدرسة ابتدائى، أي من حقهم أن يقدموا لشغل المنصب للترقية.

وتابع: “أنا معلم كيمياء سابق وكنت أستاذ جامعى وأعرف أن المعلم يتعب وكرامته من كرامتنا كلنا، وتقدمنا بمذكرة لتغيير القانون أن من يقوم بشغب في المدرسة يكون هناك عقاب”.

وذكر نائب وزير التربية والتعليم، أن الثورة الصناعية الرابعة والتحول الرقمي جعلت تطوير التعليم حتمي، وأن المنظومة التعليمية ستتغير وشكل التعليم القديم لم يعد صالحا، موضحا أن هناك وظائف ستختفى وأخرى ستظهر ويجب أن نكتسب مهارات القرن 21، وأن تطوير الإنسان المصري مسئولية عدة وزارات والتعليم واحدة منها.

وأكد رضا حجازى، أنه لو لم يتم عقد امتحانات الثانوية العامة في موعدها كانت ستكون كارثة، ولكن الوزارة اتخذت القرار واتخذت إجراءات احترازية حفاظا على صحة الطلاب، لافتاً إلى أنه سيكون هناك غرفة للحجر الصحي في كل مدرسة، كما سيتم إعداد قاعدة بيانات للأسر المصابة بكورونا للحفاظ على صحة التلاميذ وعزل التلاميذ المخالطين.

وشدد نائب وزير التربية والتعليم، على أن المرحلة الابتدائية يجب أن يتواجد الطلاب في المدرسة لصناعة شخصية التلميذ، ودرجة الكثافة هي الحاكم الفصل في التواجد بالمدرسة، كما سيتم بث جزء من المنهج عبر شاشة التلفزيون، وأن هذه البرامج ستكون مكملة للمنهج الدراسي.

أما بالنسبة للنشاط الرياضي، فأكد أن التربية الرياضية ستكون ضمن يومي الحضور المدرسي، وأن الطلاب سيمارسوا الرياضة في مراكز الشباب تحت إشراف وزارة التربية والتعليم ووزارة الشباب


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى