وزير التعليم: السناتر "مرض" وهنعوض المدرسين من دخل مجموعات التقوية وتصوير الفيديوهات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

09092020

مُساهمة 

. وزير التعليم: السناتر "مرض" وهنعوض المدرسين من دخل مجموعات التقوية وتصوير الفيديوهات




وزير التعليم: السناتر "مرض" وهنعوض المدرسين من دخل مجموعات التقوية وتصوير الفيديوهات 111006
قال الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم، إنه تم البدء فى التعليم الإلكترونى منذ عامين، مشيرا أن كورونا كانت فرصة لتقبله وتعريف الناس به، مضيفا:"السناتر مرض في النظام التعليمى ناتج من عدم قيام المدارس بدورها"، وأوضح خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "يحدث في مصر" مع على فضائية "MBC مصر"، مع الإعلامى شريف عامر، أن نتيجة الثانوية العامة ستظهر قبل مغادرة الطالب لكل امتحان، مشيرا إلى أنه سيكون هناك دوران للثانوية العامة الأول في يونيو والثانى في أغسطس لمن يرغب في تحسين درجاته.

وأشار إلى أنه تم التنسيق في نظام امتحانات الثانوية العامة بين وزارتى التربية والتعليم والتعليم العالى وعُرض على رئيس الوزراء، لافتاً إلى أنه انتهى نظام الفرصة الوحيدة في الثانوية العامة والامتحانات الآن تعتمد على الفهم.

وذكر وزير التعليم، أن 80 % من دخل مجموعات التقوية ستذهب إلى المعلم، كما يمكن للطالب أن يختار مدرسة لتلقى مجموعات التقوية بها، لافتاً إلى أن المدارس المصرية الوحيدة على مستوى العالم التي نفذت الامتحانات الإلكترونية لأكثر من مليون طالب.

وتابع وزير التربية والتعليم: "سيتم تعويض مكافأة الامتحانات للمدرسين ببدائل للحصول على نسبة من دخل مجموعات التقوية وتصوير الفيديوهات".

قال الدكتور طارق شوقى ، إن الوزارة حاولت إيجاد حلول لكل الأطياف بشأن منصات التعليم الجديدة تناسب كل الطلاب بالمراحل المختلفة، مشيرا إلى أنه سيكون هناك استخدام أمثل للقنوات التعليمية ووضعنا جدول به ما يقرب من 11 منصة للسنوات الدراسية المختلفة، وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "مساء دي ام سي"، مع الإعلامى رامى رضوان، أن المنصات الرقمية تحتاج إلى مجهود ضخم وسنوات، مردفا:"حاولنا عمل نموذج اقتصادى لتحسين البنية التحتية للمدارس دون عبء على الموازنة العامة".

وأكد وزير التعليم، أن الدروس الخصوصية إهدار لأموال أولياء الأمور ولا تؤدى إلى نتائج جيدة، مشددا على أنه لن يكون هناك احتياج للمنظومة القديمة المتعلقة بالدروس الخصوصية.

وتابع:"وفرنا منصات للطلاب اختيارية بمقابل مادى مناسب، والطالب سيتحمل تكلفة بسيطة تصل إلى ربع ما كان يتحمله فى الدروس مسبقا"، مشيرا إلى أن الوزارة تسعى لأن يكون كل طالب فى مصر لديه تواصل من خلال الإنترنت.

واستطرد: "نمنح الطلاب منتج تعليمى جيد ومجموعات تقوية بالمدارس بديلا للدروس الخصوصية"، مؤكدا الحرص لأن يكون للمدرس دخل أفضل، وأن النصيب الأعظم من موارد التقوية للمدرس.

ولفت وزير التعليم، إلى أن فكرة التخوف من الثانوية العامة سوف تختفى الفترة المقبلة، مؤكدا أن طريقة الأسئلة الجديدة سيكون لقياس كفاءة لطلاب ولن تكون الأرقام هي المقياس، مردفا:"سنعلن عن ضوابط للتعليم الفني وأبنائنا في الخارج خلال الأيام المقبلة".  

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى