متحدث الوزراء: أول يونيو سنبدأ التعايش مع كورونا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

07052020

مُساهمة 

. متحدث الوزراء: أول يونيو سنبدأ التعايش مع كورونا




متحدث الوزراء: أول يونيو سنبدأ التعايش مع كورونا 35212
لا يمكن أن تستمر دول العالم في الإغلاق، والحل الأمثل أن تعود الحياة إلى طبيعتها تدريجياً مع أتباع الإجراءات الطبية

قال المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، إن رئيس الحكومة أعلن اليوم أن الدولة ستستمر بذات القواعد والإجراءات الطبية والأحترازية التى كانت مطبقة خلال الفترة الماضية في مواجهة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وتابع:"قبل عيد الفطر سيكون هناك مراجعة للموقف.. وأول يونيو سنبدأ فترة جديدة وهى التعايش مع كورونا".
وأضاف "سعد" خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى، عبر القناة الأولى المصرية، أن العالم حتى الآن غير قادر على الوصول إلى علاج لفيروس كورونا إلى الآن، وعليه لا يمكن أن تستمر دول العالم في الإغلاق، والحل الأمثل أن تعود الحياة إلى طبيعتها تدريجيًا مع أتباع الإجراءات الطبية.
وتابع "سعد"،:"هذا لا يعنى أننا سلمنا للأمر الواقع بل ستكون عودة بضوابط.. على سبيل المثال إعادة الحياة للسينما والمسرح وغيرها سيكون قابل للعودة بشكل تدريجى مع تطبيق الإجراءات الأحترازية".

وكان الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، قد أعلن في مؤتمر صحفى بمقر مجلس الوزراء، استمرار العمل بنفس إجراءات حظر التجوال حتى نهاية شهر رمضان بنفس المواعيد.

وترأس الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، الاجتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء، اليوم، وذلك عبر تقنية "فيديو كونفرانس"، حيث تم مناقشة واستعراض عدد من ملفات العمل المهمة التى تمس حياة المواطنين، كما تم استعراض آخر المستجدات المتعلقة بأزمة فيروس "كورونا" المستجد على الصعيدين المحلى والعالمى.

وأشار رئيس الوزراء إلى الجهود المبذولة من جانب كافة أجهزة الدولة المعنية، لعودة العالقين المصريين في الخارج، مشيدًا بالتنسيق المستمر بين الوزارات والجهات المعنية في هذا الصدد، مُوضحًا أن اليومين الماضيين فقط شهدا عودة ما يزيد على 1100 مواطنين مصريين من الكويت، وأن هناك ترتيبات كثيرة يتم تنفيذها سواء بتجهيز أماكن العزل الصحى، أوتجهيز الفرق الطبية التي تشرف على هذه المجموعات في أماكن متفرقة، وكذا الإعاشة الكاملة لهم والتنقلات وغيرها من التجهيزات.

ووجه الدكتور مصطفى مدبولي الشكر لكافة الوزارات والمحافظات والجهات المعنية التي أسهمت بجهود مضنية في هذا الملف؛ من أجل عودة أبنائنا العالقين في الخارج، مشيرًا إلى أنه يتم العمل حاليًا، وطبقًا لتوجيهات رئيس الجمهورية على سرعة عودة جميع العالقين قبل عيد الفطر المبارك.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى