التعليم: لا شكاوى من إنجليزية أولى ثانوي.. نراقب سير الامتحان من المنازل والدور الثاني مصير الغشاشين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

02052020

مُساهمة 

. التعليم: لا شكاوى من إنجليزية أولى ثانوي.. نراقب سير الامتحان من المنازل والدور الثاني مصير الغشاشين




التعليم: لا شكاوى من إنجليزية أولى ثانوي.. نراقب سير الامتحان من المنازل والدور الثاني مصير الغشاشين 67229
أكدت غرفة عمليات وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن منصة الامتحان تعمل بكفاءة عالية مع طلاب الصف الأول الثانوي أثناء سير امتحان مادة اللغة الأجنبية الأولى "النجليزية"، الذي يتم بشكل إلكتروني من المنازل منذ التاسعة صباحا.

وأوضحت عمليات وزارة التربية والتعليم، أنه لم يتم رصد أي شكاوى تقنية أو حتى شكاوى من صعوبة الأسئلة حتى هذه اللحظة، والأمور تسير على ما يرام.

وكان جروب لطلاب الثانوية العامة عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قد تداول لصور امتحان قيل إنها تخص امتحان مادة اللغة #الإنجليزية الذي يؤديه طلاب الصف الأول الثانوي الآن داخل اللجان إلكترونيا عبر منصة الامتحان من المنازل.

وبمجرد نشر هذه الصور، بدأ الطلاب يتبادلون الإجابات عبر نفس الجروب، لتتم بذلك عملية الغش الإلكتروني من جانب الطلاب.

من جانبه، وجه الدكتور طارق شوقي رسالة جديدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

وقال وزير التربية والتعليم : كل من اجتهد "بنفسه" سواء بالمشروعات أو الامتحانات الإلكترونية سينجح هذا العام.

وأضاف: "أما من اشتري بحثًا او شارك في الغش الجماعي سيدخل دورا ثانيا، لأن التربية قبل التعليم".

وأكد وزير التربية والتعليم تصريحاته: "نحن معكم على التليجرام، كما أننا معكم علي الفيس بوك والواتس اب".

وقال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم: "من المهم أن نقول إن عقد الامتحانات الإلكترونية تتم في المنزل وبلا رقابة، ويفترض أن يكون الطالب حريصا على أن يتعلم، وأن يستفيد من كل الفرص لصقل مهاراته والتدريب الحقيقي على نوعية الأسئلة الجديدة قبل الوصول إلى الصف الثاني عشر".

وأضاف: "أي محاولات للغش الجماعي سوف تنال عقابا شديدا، ولذلك نرجو عدم التحايل باستخدام ما نمنحه من تسهيلات".

وتابع وزير التربية والتعليم: "من يختار أن يكتب اسمه على إجابات ليست إجاباته، وأن يرتضي نجاحًا ليس من حقه، ومن يضيع فرص التعلم وفرصة أن يعلم مستواه الحقيقي، فهذا قراره وهو الخاسر الأول والخاسر الأكبر في نفس الوقت".

وأكمل وزير التربية والتعليم تصريحاته قائلا: "نحن نقدم أقصى ما نستطيع في هذه الظروف لمساعدة من هو جاد في رحلة التعلم، ولكن علي البعض أن يتفكر لماذا نهدر فرص التعلم، ونلجأ لمساعدة الآخرين، ولماذا يفرح البعض بما لم يستحقه ويحققه بالعلم والعمل والمنافسة الشريفة؟".

وقال الدكتور طارق شوقي، #وزير التربية والتعليم: "لدينا إمكانيات تقنية تجعلنا نراقب جميع الموجودين على منصة الامتحان حاليا، ونعرف مدى تقدم كل طالب في حل الأسئلة، وما الوسيلة التي دخل بها الطالب على منصة الامتحان، وما المشاكل التي واجهته على منصة الامتحان".

ومن جهة اخرى حسمت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، موقف طلاب الصفين الأول والثاني الثانوي العام الذين تغيبوا عن أداء #الامتحان في مادة أو بعض المواد في الفصل الدراسي الأول لظروف مرضية أو قهرية، وكيفية أداء الامتحان في المواد التي تغيبوا فيها.

وأوضحت وزارة التربية والتعليم و #التعليم الفني في خطاب رسمي أرسلته إلى المديريات، أنه في هذه الحالة يجوز عقد امتحان تكميلي "تخلف" للطلاب الذين تغيبوا عن أداء الامتحانات في الفصل الدراسي الأول في مادة أو أكثر بعذر مقبول.


وأفادت وزارة التربية والتعليم، بأن الامتحانات التكميلية الخاصة بالفصل الدراسي الأول سيتم عقدها أثناء إجراء امتحانات الثانوية العامة بنفس الآلية المقرر عقدها لأي امتحان تكميلي.

ويؤدى طلاب الصف الأول الثانوي الآن امتحان مادة اللغة الأجنبية الأولى، وذلك بشكل إلكتروني على منصة الامتحان من المنازل.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى