الصحة: ارتفاع عدد حالات كورونا إلي 126 حالة وشفاء 26 وخروجهم من المستشفي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

15032020

مُساهمة 

. الصحة: ارتفاع عدد حالات كورونا إلي 126 حالة وشفاء 26 وخروجهم من المستشفي




الصحة: ارتفاع عدد حالات كورونا إلي 126 حالة وشفاء 26 وخروجهم من المستشفي Aiia10
أعلنت وزارة الصحة المصرية، مساء الأحد، ارتفاع حالات الشفاء من مصابي فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" إلى 26 بعد خروج 5 حالات جديدة من مستشفى العزل، فيما تم تسجيل 16 حالة إيجابية جديدة.

وبذلك يرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 26 حالة حتى الأحد من أصل 34 حالة تحولت نتائجها معملياً من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا، وباقي الحالات "السلبية" يتم متابعتهم في مستشفيات العزل وحالتهم مستقرة.

ووفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، يتم متابعة باقي الحالات "السلبية" في مستشفيات العزل وحالتهم مستقرة، ومن المنتظر خروجهم بعد ثبوت سلبية تحليل الـ"pcr" لهم مرتين بينهم 48 ساعة، بحسب البيان.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، خالد مجاهد، أن الـ5 حالات التي غادرت مستشفى العزل كلهم من المصريين.

وأشار مجاهد إلى تسجيل 16 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها لفيروس كورونا المستجد، وهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، باستثناء حالة مصرية عائدة من إيطاليا، حيث تم اكتشافهم ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وأوضح أن الحالات المكتشفة من بينهم 8 مصريين و 8 حالات لأجانب من جنسيات مختلفة.

وكشف مجاهد عن إجمالي عدد المصابين الذين تم تسجيلهم في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأحد هو 126 حالة من بينهم 26 حالة تم شفاءها وخرجت من مستشفى العزل، وحالتين وفاة فقط، هما حالة السيدة المصرية التي توفيت الخميس الموافق 12 مارس، والأخرى للألماني الذى توفي الأحد الموافق 8 مارس.

وأكد المتحدث الرسمي عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه.

وأشار إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع منافذ البلاد الجوية والبرية والبحرية، ومتابعة الموقف أولا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن (105) لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

"الصحة" تلزم المواطنين بـ 18 إجراءً أثناء العزل المنزلى لمنع عدوي كورونا.. وتدعو المواطنين للتوجه لمستشفيات الحميات حال ظهور أعراض.. وتحذر من تناول المضادات الحيوية كعلاج للفيروس

أعلنت وزارة الصحة والسكان عن عدد من النصائح والإرشادات للمخالطين المباشرين وغير المباشرين للحالات التي تثبت إيجابيتها لفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) أثناء العزل بالمنزل، بعد إجراء التحاليل اللازمة لهم، لاتخاذ الإجراءات الوقائية ضد الفيروس، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وبحسب وزارة الصحة والسكان، تضمنت الإجراءات عدم خروج الشخص المخالط من المنزل طوال فترة العزل المنزلى، وتخصيص مكان بالمنزل نظيف وجيد التهوية، وتجنب جميع الزيارات والأنشطة الاجتماعية، بالإضافة إلى عدم التنقل كثيرا من المكان المخصص للعزل إلى مكان آخر.

وقالت وزارة الصحة إن العزل يستمر لمدة 14 يومًا من تاريخ آخر اختلاط مباشر أو غير مباشر مع الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد، ويجب على المخالطين ارتداء كمامة تناسب الوجه، خاصة عند التعامل مع أحد أفراد الأسرة، والتخلص منها بعد الاستخدام بوضعها داخل كيس مغلق وإلقائه في سلة المهملات.

وتابعت وزارة الصحة: لابد من تغطية الأنف والفم أثناء العطس أو الكحة بمنديل ورقي، والتخلص منه بوضعه داخل كيس مغلق، وإلقائه بسلة المهملات، بالإضافة إلى غسل اليدين باستمرار بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل، أو تدليك اليدين بمطهر كحولي وتناول وجبات الطعام بشكل منفصل عن أفراد الأسرة، واتباع نظام غذائي متوازن.

وأوضحت الوزارة أهمية شرب الماء الدافئ بدلًا من المشروبات الباردة، وعدم مشاركة الأدوات المنزلية الشخصية مثل الأطباق أو الأكواب أو المناشف مع أفراد الأسرة، بالإضافة إلى غسل الأدوات المستخدمة جيدًا بالماء والصابون، مع ضرورة ارتداء قفازات مطاطية أثناء الغسل ويجب تنظيف جميع الأسطح التي يتم لمسها كثيرًا مثل (أجهزة الكمبيوتر المشتركة، مقابض الأبواب، الهواتف المنزلية، تجهيزات الحمام، الطاولات بجانب السرير).

وتابعت الوزارة: يجب عدم الإفراط في تناول المضادات الحيوية مع ضرورة قياس الحرارة كل 8 ساعات للشخص المعزول، وإذا ظهرت عليه أعراض صعوبة في التنفس أو إسهال أو ارتفاع في درجة حرارة الجسم وفي حالة ظهور أعراض يجب الاتصال بالخط الساخن (105)، أو التوجه إلى المستشفى فورًا لإجراء التحاليل اللازمة، وتجنب المواصلات العامة والأماكن المزدحمة.

ويجب البقاء على بعد مترين على الأقل في حالة ضرورة الاختلاط مع أفراد الأسرة استخدام غرفة منفصلة للنوم وحمام منفصل إذا كان متاحًا والتهوية الجيدة للمنزل.

وكشفت وزارة الصحة والسكان، عن حقيقة فاعلية المضادات الحيوية في الوقاية والعلاج من فيروس كورونا المستجد، مؤكدة أن المضادات الحيوية لا تقضى على الفيروسات بل الجراثيم فقط وقالت وزارة الصحة والسكان: كورونا من الفيروسات لذلك يجب عدم استخدام المضادات الحيوية في الوقاية منه أو علاجه.

واستكملت وزارة الصحة والسكان: مع ذلك إذا تم دخول أي مريض للمستشفيات بسبب كورونا المستجد، فقد يحصل على المضادات الحيوية لاحتمالية إصابته بعدوى جرثومية مصاحبة.

وردت وزارة الصحة والسكان على سؤال هام طرحه العديد من المواطنين، هل يساعد غسيل الأنف بمحلول ملحي في الوقاية من عدوى فيروس كورونا المستجد؟ وجاء رد وزارة الصحة والسكان متضمنًا أن غسيل الأنف بشكل منتظم بمحلول ملحي لا يقى من الإصابة بفيروس كورونا، وقالت الوزارة: لا توجد أي بينة على أن غسيل الأنف بانتظام بمحلول ملحي يقى من العدوى بفيروس كورونا المستجد.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى