شوقي: الدروس الخصوصية ثقافة قديمة هدفها تحقيق مكسب مادى.. وتدمر العقل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

14022020

مُساهمة 

. شوقي: الدروس الخصوصية ثقافة قديمة هدفها تحقيق مكسب مادى.. وتدمر العقل




شوقي: الدروس الخصوصية ثقافة قديمة هدفها تحقيق مكسب مادى.. وتدمر العقل 10244
مؤتمر "تعزيز التعليم"..

"الدروس الخصوصية ثقافة قديمة وهدفها تحقيق مكسب مادى وتمثل مشكلة كبيرة من الناحية التعليمية تحرم الطلاب من التفكير، لأن الدروس الخصوصية تدمر العقل"


أكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الإنجاز الذى حققه طلاب الصف الثانى الثانوى فى نتائج نصف العام الدراسى الأول، يؤكد أن الوزارة بدأت عملية تصحيح المنظومة التعليمية فى مصر.

وأضاف ،أن تتسيق الدخول للجامعات لطلاب الصف الثالث الثانوى وفق نظام التعليم الجديد سيكون بالوزن النسبى وليس بالمجموع، بمعنى كيف سيكون مستوى الطالب بين زملائه وليس حسب الدرجات.

وأشار إلى أنه من الممكن أن يكون مستوى الطالب المتميز يعادل 85% وهو أعلى مستوى، وهذا معناه أن كليات القمة سيكون القبول بها وفق هذا المستوى.

وقال إن الدروس الخصوصية ثقافة قديمة وهدفها تحقيق مكسب مادى وتمثل مشكلة كبيرة من الناحية التعليمية تحرم الطلاب من التفكير، لأن الدروس الخصوصية تدمر العقل.

وقال إن المناهج الجديدة في النظام التعليمي لمرحلة الروضة والمراحل الابتدائية يعتمد علي المهارات والفكر وليس الحفظ، مشيرا الى إن الوزارة حققت انجازا كبيرا فى نظام التعليم الجديد المطبق بكل مدارس مصر، مشيرا إلى أن استعداد وتقبل المدارس والمعلمين للنظام الجديد مختلف من مكان لآخر.

وتابع: "نوجه رسالة اليوم لأولياء الأمور أن الدرجات ليست الهدف الأساسي من التعليم ولن تفيد أولادكم فى العالم الجديد ومنذ تولينا الوزارة كان لدينا هدف وكانت التحديات كبيرة، ونحن نعلم الطلاب فى المراحل العمرية الأولى ليصبح لدينا طفل مصرى شغوف بالعلم والتعلم والمعرفة يستطيع المنافسة  فى القرن الحادى والعشرين".


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى