المدرسة بلا سور وآيلة للسقوط وبها شروخ وتصدعات منذ 1992.. تفاصيل جديدة في واقعة مصرع طالب بالشرقية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

10022020

مُساهمة 

. المدرسة بلا سور وآيلة للسقوط وبها شروخ وتصدعات منذ 1992.. تفاصيل جديدة في واقعة مصرع طالب بالشرقية




المدرسة بلا سور وآيلة للسقوط وبها شروخ وتصدعات منذ 1992.. تفاصيل جديدة في واقعة مصرع طالب بالشرقية 022310
قررت نيابة منيا القمح العامة بالشرقية، الاثنين، إخلاء سبيل بائع منظفات، متهم بدهس الطفل "مصطفى ع" 11 سنة طالب بالصف الخامس الابتدائي بمدرسة أبوطوالة للتعليم الأساسي بمركز منيا القمح، أسفل عجلات سيارته، على ذمة التحقيق.

وتلقى اللواء عاطف مهران، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بوفاة "مصطفي ع"، 11 سنة، بالصف الخامس الإبتدائي، مقيم قرية أبوطوالة، أثناء خروجه من المدرسة صدمته سيارة محملة بماتور مياه.

وبالفحص تبين أنه أثناء خروج التلميذ من المدرسة فترة الفسحة لإحضار سندوتش من المنزل، صدمته السيارة أمام منزله وتوفي في الحال.

وكانت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة منيا القمح، برئاسة الرائد محمد فؤاد، رئيس المباحث، تمكنت من ضبط قائد السيارة والتحفظ علي السيارة، وتم تحرير المحضر رقم 8582 لسنة 2020 منيا القمح ، وإحالته لنيابة منيا القمح.

المدرسة آيلة للسقوط وبها شروخ وتصدعات منذ زلزال 1992:

مدرسة أبو طوالة الابتدائية التابعة مركز منيا القمح بالشرقية 

الأهالى أكدوا أن المدرسة المكونة من طابقين وتضم 12 فصل كل منهم يستوعب نحو 54 تلميذ وتلميذة بإجمالى نحو 600 تلميذ، تعتبر آيلة للسقوط وبها العديد من الشروخ والتصدعات منذ زلزال 1992 ، وتقدموا بشكوى متعددة للأبنية التعليمية، و التى اكتفت الجهات المعنية بترميمها فى أوقات سابقة لإخفاء هذه الشروخ والتصدعات فقط دون الاهتمام بإزالتها وتشييد مدرسه أخرى على الرغم من صدور قرار بتخصيص قطعة أرض لإقامة مدرسة منذ عام 2017 وحتى الآن دون جدوى.

ويقول أحمد مصطفى من الأهالي، إن حادث الطفل مصطفى عبدالعادل ليس هو الحادث الأول الذى يتعرض له التلاميذ و الذين يقضون يومهم التعليمى تحت الخطر، مؤكدا أن خلال الفترة ماضية وقعت ثلاث حوادث لتلاميذ بعد خروجهم من المدرسة لتعرضوا للاصطدام بوسائل مواصلات مختلفة، أدى لإصابتهم بكسور وكدمات وجروح .

وأضاف أحمد منتصر أحد الأهالى لـ"اليوم السابع"، انه سبق و صدر قرار مجلس الوزراء رقم 1602 لسنة 2017 ، بتخصيص قطعة أرض 1689م لإنشاء مدرسة، و لم يتم إدراجها بالخطة، بالرغم من شكاوى متعددة  .

أما عن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، فقد كلف هيئة الأبنية التعليمية لبحث مشكلة المدرسة وإيجاد حل عاجل ببناء سور حول المدرسة فى القريب العاجل من ميزانية المحافظة وبحث إحلال المدرسة وإعادة بنائها بعد تخصيص أرض لبناء المدرسة ومعرفة المعوقات التى تمنع ذلك لتلافيها وأيضا اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع تكرار تعرض أى تلميذ لأى حادث.

كما شكل لجنة من مديرية التعليم والأبنية التعليمية بعمل حصر شامل لجميع المدارس وتحديد أى مدارس لا يوجد بها أسوار والعمل على إنشاء أسوار بشكل فورى .

وكان تلقى اللواء عاطف مهران مدير أمن الشرقية إخطارا من مستشفى منيا القمح المركزى بوصول مصطفى عبدالعال تلميذ بالصف الخامس الابتدائى مصابا بنزيف بالمخ وانه لفظ أنفاسه الأخيرة عقب وصوله.

وصرح هشام عبدالعزيز مدير إدارة منيا القمح التعليمية، بأنه تم فتح تحقيق موسع حول الواقعة، بناءا على توجيهات محافظ الشرقية، وكيل وزارة التعليم، وتم تحويل مدير المدرسة ومشرف الأمن للتحقيق.

وكانت التحريات المبدئية أكدت بأن المجنى عليه شعر بالجوع أثناء الفسحة فتسلل من مدرسته الكائنة بقرية أبو طوالة للتوجه لمنزله لإحضار سندوتش أثناء ذلك تصادف مرور سيارة نصف نقل مسرعة، وصدمته ، تم ضبط مرتكب الواقعة و إحالته إلى النيابة التى تولت التحقيق.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى