وزير التعليم: إغلاق موقع نتائح الصف الثاني الثانوي لإجراء تعديلات مهمة وإعادة فتحه مساء اليوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

05022020

مُساهمة 

. وزير التعليم: إغلاق موقع نتائح الصف الثاني الثانوي لإجراء تعديلات مهمة وإعادة فتحه مساء اليوم




وزير التعليم: إغلاق موقع نتائح الصف الثاني الثانوي لإجراء تعديلات مهمة وإعادة فتحه مساء اليوم 55732
نقلا عن الدكتور طارق شوقى عبر صفحته الشخصية
عرض نتائج الامتحانات الإلكترونية للصف الثاني الثانوي:

اود ان أشارككم اننا اغلقنا الرابط الخاص بنتائج الصف الثاني الثانوي الإلكترونية حتي منتصف نهار الغد، الأربعاء، حتي نتمكن من توفير نموذج للنتائج اكثر فائدة للطلاب وتلبية لرغبة الكثيرين في معرفة الدرجات التي حققوها وكذلك متوسط اداء الدفعة باكملها في كل مادة.

كذلك كان واضحا لنا ان هناك "التباس كبير عند الكثيرين في فهم وقراءة النتيجة" لانهم يحاولون قراءتها بالمعايير القديمة للرسوب والنجاح ولذلك قررت تصميم شكل مختلف يسهل فهمه وطلبت من زملائي إعداده علي الفور وسوف ننشره غدا ان شاء الله.

هذا العمل يشمل حوالي ٥١٧٠٠٠ كارت للنتيجة ويستغرق ساعات الليل لإعداده وتوفيره علي الرابط.

سوف اكتب لحضراتكم غدا شرحا تفصيليا عن كيفية قراءة الشكل الجديد وتحديد المستوي في كل مادة.
وزير التعليم: إغلاق موقع نتائح الصف الثاني الثانوي لإجراء تعديلات مهمة وإعادة فتحه مساء اليوم 41233
وكان قد ثارت حالة من الجدل، بين أولياء أمور طلاب الصف الثاني الثانوي، عقب تعديل نتيجة الامتحانات، حيث أعلنت وزارة التربية والتعليم، قبل قليل، تغير الرابط الخاص بالكشف عن النتيجة، وطالبت أولياء الأمور إعادة الكشف عنها مرة أخرى، إلا أنهم فوجئوا ببعض الأخطاء.

وقالت رانيا كمال، أحدى أولياء الأمور المتضررين، في تصريحات خاصة إلى "الفجر" إنه منذ يومين أعلنت الوزارة النتيجة وكانت تقديرات ابنتها بالألوان دون درجات، وحصلت على مستوى جيد في مادة الجغرافيا، ولكن عندما تغير الرابط، فوجئت أن ابنتها قد رسبت في مادة الجغرافيا معقبة: "إحنا مش فاهمين حاجة وهنتجنن .. محدش عارف أنهي نتيجة فيهم أصدق الأولى ولا الثانية ".

أما دعاء أحمد، والدة طالب بالصف الثاني الثانوي، فقالت إن نجلها في المرة الأولى كان ناجحًا، وبعد التعديل اكتشفت أنه رسب في عدة مواد موضحة: "إحنا بنكلم نفسنا، ولحد دلوقتي مش عارفين يعني ابني كدة ناجح ولا راسب".

في السياق، قالت نها محمود، إحدى أولياء الأمور، أن بعض الحالات في الرابط الأول كانت راسبة، وبعد التعديل أصبحوا ناجحين، معقبة: "الأمر مبهم ولا نفهم شيء، ولابد من قيادات وزارة التربية والتعليم أن توضح ما حدث، ولا نعرف إذا كان العيب من أولادنا أم من السيستم".

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى