التعليم تصدر بيان بشأن واقعة حمل معلم لسلاح آلي داخل مدرسة.. والمعلم يعلق: زميل اخوانى هو من نشر الصورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

27102019

مُساهمة 

. التعليم تصدر بيان بشأن واقعة حمل معلم لسلاح آلي داخل مدرسة.. والمعلم يعلق: زميل اخوانى هو من نشر الصورة




التعليم تصدر بيان بشأن واقعة حمل معلم لسلاح آلي داخل مدرسة.. والمعلم يعلق: زميل اخوانى هو من نشر الصورة 54513
أوضح مصدر مسئول بمديرية التربية والتعليم بقنا أن الصورة التى تم تداولها مؤخرا عبر صفحات السوشيال ميديا لمدير مدرسة المقربية الإعدادية التابعة لإدارة قوص التعليمية" قديمة " لافتا إلي أنه تم التقاطها أثناء تجهيز اللجان الانتخابية لإجراء الاستفتاء على الدستور في شهر أبريل الماضي.

وأشار المصدر إلي أن  المدرسة كان بها لجنة انتخابية، وكان أحد الخفراء المكلفين بتأمين المدرسة دخل إلى دورة المياه وترك سلاحه مع مدير المدرسة لحين قضاء الخفير حاجته، وفي هذه الأثناء التقط أحد المعلمين الصورة لمدير المدرسة كنوع من الدعابة.

وأضاف أن الصور انتشرت بعد وقوع خلافات منذ أيام بين مدير المدرسة والمعلم الذي التقط الصور له، والذي نشرها على "فيسبوك" واستغلتها بعض الصفحات من خلال إعادة نشرها دون التأكد من حقيقة الواقعة.

وأشار المصدر إلى أن مدير المدرسة في الصورة يرتدي ملابس شتوية بما يؤكد صحة حدوث الواقعة في وقت الاستفتاء، خاصة أننا في محافظة قنا حتى الآن لا نزال نرتدي الملابس الصيفية، لافتا إلى أنه تم استبعاد مدير المدرسة لحين انتهاء التحقيقات في الواقعة.


أول تعليق من مدير مدرسة «المقربية» بعد انتشار صوره بالسلاح الآلي:

قال أحمد الدهشوري، مدير مدرسة المقربية الإعدادية بمركز قوص ، جنوبي قنا ، والذي أثار جدلًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، عقب ظهوره حاملا سلاح ناري في فناء المدرسة، إن السبب وراء نشر هذه الصور، معلم بالمدرسة له ميول إخوانية.

وأضاف في تصريحات لـ"بوابة أخبار اليوم"، في أول تعليق له على هذه الصور، أن هذه الصور انتشرت بشكل كبير على فيسبوك في هذه الأيام، بالرغم من أنها قديمة، بسبب تبادل الشكاوى بيني وبين معلم في المدرسة في الإدارة التعليمية، لعدم انتظامه في العمل.

واتهم الدهشوري، المعلم، بأن له ميول إخوانية، ونشر الصور، انتقاماً منه، ورغبة في إظهار مدير المدرسة بهذه الصورة المهينة، وللأسف تداول مستخدمو فيسبوك، الصور بسخرية كبيرة.

وكشف الدهشوري، أن حمله السلاح، داخل فناء المدرسة، كان أثناء الاستعداد لعملية الاستفتاء الماضي، بسبب أن أحد الخفراء المكلفين بتأمين الاستفتاء، تعب فجأة، بعد إصابته بحالة إعياء، فدخل على إثرها دورة المياه، وطلب منه أن يحافظ على سلاحه الـ"ميري"، والتقط أحد المدرسين الصور، أثناء مروره في فناء المدرسة، واستغلها البعض  هذه الأيام بغرض الانتقام، لوجود خلافات مع أحد المعلمين.

وأضاف أن لديه من الأبناء 4 خريجي وطلاب بكليات الطب والصيدلة، وأنه لا يليق له كمدير مدرسة، أن يُسخر منه بهذه الطريقة، مطالبا بتحري الدقة أولا.

وأشار إلى أنه تم استدعائه بالأمس في مركز الشرطة بعد انتشار الصور على فيسبوك، لفحصه وكشف ملابسات الواقعة ، وبعد الفحص والتحري تبين أن السلاح خاص بالخفير، وهو ما أثبتته الأرقام المدونة على السلاح الميري، وتم صرفه من المركز في ساعات مبكرة من اليوم الأحد 27 أكتوبر.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى