للمرة الثانية.. اعلان نتيجة أولى ثانوي غدا على موقع الوزارة بشكل جديد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

28062019

مُساهمة 

. للمرة الثانية.. اعلان نتيجة أولى ثانوي غدا على موقع الوزارة بشكل جديد




للمرة الثانية.. اعلان نتيجة أولى ثانوي غدا على موقع الوزارة بشكل جديد 555516
قالت وزارة التربية والتعليم، إنه سيتم طرح رابط جديد يتضمن بيانات تفصيلية لنتائج طلاب الصف الأول الثانوي، بامتحانات نهاية العام الدراسي ٢٠١٨/٢٠١٩، غدًا السبت.

وبالدخول على الرابط باستخدام "كود الطالب"، يحصل كل طالب على بطاقة توضح مستواه في كل مادة دراسية، باستخدام الألوان وليس الأرقام كالتالي:

الأزرق: يعني يفوق التوقعات.
البرتقالي: يعني مناسب للتوقعات "معقول".
الأخضر: أقل من التوقعات.
 الأبيض: راسب في المادة، مما يستوجب دخوله امتحان الفرصة الثانية.

النقطة السوداء: ستشير إلى أداء الطالب، كلما ارتفعت هذه النقطة السوداء، ارتفعت درجة النتيجة.

 في حالة عدم حضور الطالب للاختبار، فسوف يظهر في كارت النتيجة شريط كامل باللون الرمادي ويعني راسب وله فرصة ثانية.


هذا بالإضافة إلى نصائح لكل طالب للارتفاع بمستواه في ضوء نتيجته.

وأعلنت وزارة العربية والتعليم، أن نسبة النجاح العامة لطلاب الصف العامة بالصف الأول الثانوي وصلت إلى ٩١.٤%.

وبحسب وزارة التربية والتعليم، فإن التقييمات التي يحصل عليها الطالب تعبر عن مقارنته بزملائه في دفعة ٢٠١٨/٢٠١٩ داخل مصر، بمعنى أن الطالب الحاصل على اللون الازرق لا يعني أنه متفوق في المادة بشكل مطلق، ولكنه متفوق مقارنة بمستوى زملاء دفعته، وإذا جرى مقارنة مستواه بطلاب الخارج، يحصل على تقييم منخفض.

ولفتت الوزارة إلى أن النتيجة هذا العام أعلنت من خلال متوسط الدرجات، لافتة إلى أن هناك مادة متوسط درجات الطلاب فيها 3 من ٢٠ درجة، بما يعني أن الطالب الحاصل على أكثر من ٣ درجات ناجح، ولكن مستواه في الواقع منخفض تماما.

وأوضحت الوزارة أن المستوى القومي للنتيجة منخفض، نتيجة تطبيق نظام التقييم الجديد الذي يقيس مهارات الفهم والتفكير والإبداع، ولكن الوزارة تسعى لتدريب الطلاب للوصول للمستوى التنافس مع طلاب الدول الأخرى.

وأدى طلاب الصف الأول الثانوي، امتحانات نهاية العام الدراسي 2018/2019، خلال الفترة من 19 مايو إلى 1 يونيو الماضي، وفقا لنظام التقييم الجديد الذي يقيس مهارات الفهم لدى الطلاب وليس الحفظ، وأدوا الامتحان إلكترونيا من خلال أجهزة التابلت، باستثناء طلاب 500 مدرسة امتحنوا ورقيا لعدم جاهزية مدارسهم من الناحية التكنولوجية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى