الأطباء يختلفون فى تشخيصة.. مرض مجهول يصيب 33 طالبة بمدرسة بالشرقية.. والصحة تعلن الطوارئ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

10032019

مُساهمة 

. الأطباء يختلفون فى تشخيصة.. مرض مجهول يصيب 33 طالبة بمدرسة بالشرقية.. والصحة تعلن الطوارئ




الأطباء يختلفون فى تشخيصة.. مرض مجهول يصيب 33 طالبة بمدرسة بالشرقية.. والصحة تعلن الطوارئ 24134
حالة من الخوف والذعر أصابت أولياء أمور مدرسة أبو بكر الصديق الثانوية بالصالحية الجديدة بمحافظة الشرقية بعد تزايد أعداد المصابات بمرض غامض إلى نحو 33 طالبة منقسمات ما بين مستشفيات الصدر والصالحية الجديدة أو العلاج في عيادات خاصة.

وزادت حالة القلق بعد تضارب أقوال الأطباء في تشخيص حالات الطالبات حيث شخصها بعض الأطباء أنه اشتباه بالسعال الديكي فيما وصفه أطباء آخرون بـ"التهاب رئوي" وسط تعتيم مديرية الصحة على حقيقة المرض.

وقال والد إحدى الطالبات: "ابنتي تعانى من فيروس غامض منذ 3 أسابيع، ومن أعراض ضيق التنفس ونغزة في القلب وسعال مصحوب بصوت يشبه صوت الديك وآلام في الجسم كله، واصطحبتها إلى عدد من الأطباء بالمحافظة، والذين فشلوا في تشخيص المرض ثم ذهبت بها إلى التأمين الصحى الذي حولها إلى مستشفى الصدر بمدينة الزقازيق".

فيما أشار ولي أمر طالبة أخري، إلي أن ابنته  حالتها بتسوء يومآ بعد يوم بسبب المرض المجهول، ويعيشون حالة من القلق عليها طوال الوقت خوفاً من حدوث مضاعفات"، مضيفاً  أن أولياء أمور الطالبات تواصلوا مع الدكتور هشام مسعود، وكيل وزارة الصحة بالمحافظة والذي استجاب لهم وأرسل بعض المسئولين والأطباء لمتابعة حالة الفتيات دون تحديد للمرض حتى الآن.
واستطرد: والله ما فيه حد بيسأل فينا من مسئولي المستشفى بناتنا تتقطعن من الوجع ليل نهار وصرخاتهن تملأ الغرفة وخارجها وقلوبنا بتتقطع حزنا عليهن ونحن عاجزين على تخفيف آلام البنات، ومش عارفين اللي بيحصل مرة الطبيب يقول لنا إن بناتكم تعاني من مرض السعال الديكي وتارة أخرى التهاب رئوى، وأحد الأطباء قال لنا بالنص "يا جماعة كلنا عارفين أن بناتكم مصابات بالسعال الديكى بس منقدرش نصرح بكده عشان منهيجش الرأى العام ونخوف أولياء أمور الطالبات والطلاب والبلد فيها اللي مكفيها ومش ناقصة".

من جانبه، قال رمضان عبد الحميد حسن، وكيل أول وزارة التربية والتعليم بالشرقية في تصريحات صحفية، أن إصابة الطالبات تحت مسئولية مديرية الصحة التي تشرف على علاج الطالبات المحتجزات بالمستشفيات.
وتابع: "أنا تحت أمر ولي أمور الفتيات ومستعد لمقابلتهم في ديوان المديرية للتحدث معهم بشأن الدراسة والامتحانات ومساعدتهم في ذلك نظراً لظروف بناتهن المرضية"، مشددا رفع حالة الطوارئ لمتابعة الحالات وتجنب تزايدها.

هذا الخبر منقول من: فيتو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى