رقص على التابلت والسبورة الذكية في مدرستين.. فيديو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

09032019

مُساهمة 

. رقص على التابلت والسبورة الذكية في مدرستين.. فيديو




رقص على التابلت والسبورة الذكية في مدرستين.. فيديو 10131
حالة من الاستياء والغضب انتابت العديد من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، بعد تداول ثلاث فيديوهات، الأول لطلبة داخل مدرسة في محافظة الفيوم أثناء رقصهم على أغاني المهرجانات على السبورة الذكية الجديدة التي طبقتها وزارة التربية والتعليم، والثاني لطلاب في مرحلة الثانوية العامة، أثناء أحد الحصص الدراسية يشاهدون فيديو لإحدى الراقصات على التابلت الموزع من قبل الوزارة في المنظومة التعليمية الجديدة

وفي محافظة الفيوم، انتشر فيديو لطلاب الفصل الأول الثانوي، استغلوا عدم تواجد مدرسين بالفصل في مدرسة الشهيد أحمد عبد العاطي الثانوية، بمركز سنورس بالفيوم، وقاموا بتشغيل السبورة الذكية المتصلة بأجهزة "التابلت"، على أغاني المهرجات الشعبية، وقاموا بالرقص عليها داخل الفصل.

وأكد محمد عبدالله وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم، أنه جرى نقل مدير المدرسة لديوان الإدارة التعليمية بسنورس، وتكليف مدير جديد لإدارة المدرسة لحين الانتهاء من التحقيقات معه ومع المشرفين ومعلم الحصة ومحاسبة جميع المخطئين.

وأضاف وكيل الوزارة، أنه قرر تشكيل لجنة من التعليم الثانوي والمتابعة والتطوير التكنولوجي والشؤون القانونية لمواجهة المسؤولين بالمدرسة بالفيديو.

ولم يصل الوضع إلى هذا الحد، بل انتشر فيديو آخر على مواقع التواصل الاجتماعي، لبعض الطلاب في إحدى المدارس -غير معلوم مكانها حتى الآن-، لقيام مجموعة من الطلبة بمشاهدة فيديو لإحدى الراقصات، أثناء تواجد مدرس بالفصل.

وهاجم المشاركين للفيديو، الطلبة ووصفوهم بـ"عدم الاحترم"، مضالبين بسرعة معاقبتهم بشدةـ لعدم تكرار الأمر، وحتى يلتزموا بآداب الدراسة ويحترموا المعلم.

وكان الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، قد علق في تصريحات صحفية سابقة، عن تمكن عدد من طلاب الصف الأول الثانوي، من فك شفرات التابلت التعليمي وتحميل العديد من البرامج الترفيهية غير المرتبطة بالتعليم عليه، مؤكدا أنه لم يتمكن أي طالب من فك شفرات التابلت التعليمي.

وأضاف شوقي، أن كل ما يثار في هذا الشأن كلام لا أساس له من الصحة، مضيفا: "تلاحظ أن ثقافة بعض الطلبة، مرتبطة بمحاولة التفنن في اختراق القانون بدلا من الاستفادة من الجهاز ومصادر التعلم الجديدة المتاحة عليه".

وتابع: "أتعجب ممن يتركون كل الإنجازات المتحققة في التعليم المصري حاليا، ويبحثون عن الأخبار الكاذبة المثيرة للجدل، وينشغلوا في مناقشتها على مواقع التواصل الاجتماعي بدلا من الانشغال بمناقشة المحتوى الرقمي المتاح للطلاب".

وتساءل الوزير: "كم ممن يكتبون على «فيسبوك» اطّلعوا على المحتوى الرقمي المتاح لطلاب أولى ثانوي؟"، مؤكدًا أنه للأسف بعض الناس يعتمدون على الشائعات والأقاويل ويتداولونها دون أن يحاولوا الاطلاع على حقيقة الأمر -حسب تعبيره-، واختتم: "أرجو أن نهتم بالمضمون بعيدا عن الفرقعات".

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى