13 يناير أول امتحان بنظام الكتاب المفتوح لأولى ثانوي.. وتخوفات من صعوبة الأسئلة وضياع الوقت في البحث عن الإجابة في الكتاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

09012019

مُساهمة 

. 13 يناير أول امتحان بنظام الكتاب المفتوح لأولى ثانوي.. وتخوفات من صعوبة الأسئلة وضياع الوقت في البحث عن الإجابة في الكتاب




أنهت مدارس الثانوية العامة استعداداتها لامتحانات الصف الأول الثانوي التي يتم عقدها بنظام الامتحان الموحد على مستوى الجمهورية لأول مرة مع تطبيق الثانوية التراكمية في نظام التعليم الجديد "0.2".

وانتهت المدارس الثانوية من إعداد لجان الامتحانات داخل الفصول، وتنطلق الامتحانات في الفترة من 13 يناير حتى 24 يناير الجاري، وأعدت الادارات التعليمية كشوف المناداة داخل اللجان الامتحانية في المدارس الثانوية، وكذلك تم تجهيز كنترولات المدارس من أجل استقبال كراسات البوكليت التي يؤدي الطلاب الامتحانات فيها، ومن المقرر أن تتم عملية التصحيح داخل المدارس.

وتعقد امتحانات الصف الأول الثانوي كتجربة دون احتساب الدرجات، وكذلك عدم تطبيق مبدأ النجاح والرسوب، وتسعى الوزارة من خلال ذلك إلى قياس تجربة الامتحان بنظام الثانوية التراكمية من أجل الحكم على التجربة، وتخفيف العبء على الطلاب وأولياء أمورهم.

وتسمح المدارس في امتحانات الصف الأول الثانوي للطالب باستخدام الكتاب المدرسي، فيما يعرف بنظام الكتاب المفتوح، وتواجه التجربة انتقادات واسعة بسبب الاعتماد على المناهج القديمة وطرق التدريس التقليدية وتطبيق نظام امتحانات مختلف.

وقد ظهرت على مواقع التواصل تخوفات الطلاب واولياء الامور من نظام الكتاب المفتوح حيث قال احمد هادى ولى امر ان الطالب سيضع الوقت في البحث عن الاجابة داخل الكتاب والاسئلة لن تكون مباشرة

اما خالد بكر "طالب" فقال ان نظام الاوبن بوك ممتاز للطالب الفاهم حيث سيسهل علية اخراج المعلومة من الكتاب وطالب بزيادة الوقت المخصص للامتحان

وكانت وزارة التربية والتعليم، قد صرحت بإن امتحانات الصف الأول الثانوي مصممة لقياس الفهم وتتضمن أسئلة الطلاب غير معتادين عليها للابتعاد عن مفهوم توقع الطلاب للأسئلة والإجابة، مضيفة أنه لن يتم حساب درجات أولى ثانوي لعام 2018 – 2019 في مجموع الثانوية النهائي، حتى لا يشكل ضغط على الطلاب ولكن سيتم حسابها كنجاح ورسوب .

وأضافت الوزارة، أن هذه الامتحانات لتدريب الطالب على النظام الجديد وطريقة الامتحان، مشيرة إلى أن هذا العام ستكون فقط امتحانات تجريبية والهدف من ذلك أن يهتم الطالب بالتعلم والفهم بدلا من درجات الامتحانات ولتقييم الطالب وصعوده للصف الثاني الثانوي سيتم عمل امتحانين آخرين في آخر العام لإعطائه فرصتين وسيتم حساب الدرجة الأعلى منهما لاعتباره ناجحا.

للاطلاع على القرار رقم (5177) بالسماح لطلاب 1 ثانوي باصطحاب الكتاب المدرسي خلال امتحان نصف العام وامتحان شهر مارس

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى