ننشر.. تفاصيل اليوم الدراسي بالمدارس المصرية اليابانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

05102018

مُساهمة 

. ننشر.. تفاصيل اليوم الدراسي بالمدارس المصرية اليابانية





من المؤكد أن المدارس اليابانية المصرية تمثل دعماً قويا لمنظومة التعليم بمصر، من أجل إدخال الأنظمة التعليمية الحديثة، وزيادة الأنشطة فى العملية التعليمية، والذى يسهم فى بناء قدرات الطلاب ومهاراتهم والحصول على مخرجات وطالب متكامل، حيث يعتمد هذا النظام فى المقام الأول على بناء الشخصية المتكاملة للطالب من خلال 3 عناصر أساسية وهى "المناهج التى يتم تدريسها، وبناء جسم رياضى من خلال الاهتمام بالرياضة والتدريبات، وتغذية الروح من خلال الاهتمام بالأنشطة والهوايات".

وقد قامت جريدة "اليوم السابع" برصد يوم دراسى كامل للطلاب بالمدرسة، حيث استقبلت المدرسة اليابانية بالعبور الطلاب بها بالعام الدراسى الجديد 2018/2019، فى مراحل "كى جى 1، كى جى 2" والصف الأول الابتدائى، حيث رحبت بالطلاب الجدد من خلال تشغيل الاغانى وحفل استقبال للطلاب بحضور أولياء الأمور للطلاب المقيدين بها.

فعلى أبواب المدرسة تجد المعلمات فى انتظار الطلاب وبصحبتهم أولياء الأمور لتعريفهم بالمدرسة وفصولها، التى تتميز بمساحة واسعة والمقاعد الحديثة المرتبة بالطريقة اليابانية بالإضافة إلى مساحة واسعة لفناء المدرسة وملعب ثلاثى كبير لكرة القدم والسلة واليد والطائرة، كما أبدى أولياء أمور الطلاب المقبولين نفس درجة السعادة، مؤكدين أن المدرسة ممتازة والمصروفات الدراسية تصل إلى 11 ألف جنيه فالعالم الدراسى يتم تسديدها على أقساط.

وأبدى الأطفال، سعادة كبيرة بمبنى المدرسة وفصولها والتجهيزات الموجودة بها تساعد على خلق مناخ تعليمى جيد، كما تم عرض فيلم قصير عن المدرسة ونظام الدراسة بها.
وأوضحت إحدى المعلمات، أن كل معلمة بالمدرسة تصطحب ولى أمر تلميذ وتقوم بجولة داخل الفصول والقاعات لتوضيح أماكن تعلم الأطفال وطريقة الدراسة للاطمئنان.

وأكدت مصادر بمديرية التربية والتعليم بالقليوبية، أنه بدأ العمل الرسمى بالمدرسة، حيث تم الانتهاء من كافة الاستعدادات لبدء الدراسة واستقبال الطلاب، مشيرا إلى أنه تم استلام كافة الكتب الخاصة بالمرحلتين الأولى والثانية من رياض الأطفال، والصف الأول الابتدائية إلى جانب استقبال أولياء الأمور والأطفال منذ بداية الدراسة للتعرف على المدرسة.

وتابعت المصادر أنه تم إنشاء جروب خاص للتواصل بين الطلاب وأولياء الأمور وإدارة المدرسة لبحث استفسارات أولياء الأمور والتواصل معهم لبحث الزى المدرسى ووسائل المواصلات.

وتتكون المدرسة من 22 فصلا دراسيا لرياض الأطفال والتعليم الأساسي، وتقع المدرسة على مساحة 2000 متر وبها ملاعب على مساحة 1500 متر، وتم الانتهاء من إنشاء المدرسة وتسليمها من قِبل لجنة من الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وبلغت تكلفة المدرسة 30 مليون جنيه.

وقال أحد أولياء الأمور، إنه تقدم لأبنه بالمرحلة الابتدائية بالمدرسة المصرية اليابانية بالعبور، موضحا "الفصول واسعة وعدد الطلاب بيكون قليل، ومصاريفها مش غالية أوي"، والتى تبلغ 10 آلاف جنيه، ده غير الدور التربوى اللى هتقوم به".

وتابع، أن نظام "التوكاتسو" هو أحد الدوافع الرئيسية التى دفعته للتقديم لطفله بالمدرسة، حيث يتكون من مجموعة من الأنشطة التعليمية لنمو الطلاب وبنائهم لعلاقات إنسانية، وبذل الجهود بصورة اختيارية ذاتية تطبيقية، ويقومون بالتفكير من تلقاء أنفسهم وتبادل الحوار والمناقشة والبحث عن حل للمشكلات وتوافق الآراء، وهى أنشطة لا يتم إدراجها فى إطار المواد الدراسية.

ومن ناحيته، أكد خالد جرامون، مدير إدارة العبور التعليمية، أنه سيتم العمل بالمدرسة وفقا لتوزيع ساعات اليوم الدراسى فى مرحلة رياض الأطفال فى المدارس المصرية اليابانية التى حددتها الوزارة من قبل، والذى يبدأ فى السابعة والنصف صباحا بالنسبة للمعلمين وتشمل 4 وحدات فى اليوم.


وأضاف "جرامون، أن اليوم الدراسى يشمل 4 وحدات للطلاب كل وحدة 90 دقيقة تشمل فترة دخول دورة المياه، حيث يبدأ اليوم الدراسى بترتيبات المعلمين للمدرسة والحصص لليوم الدراسى لمدة 15 دقيقة و10 دقائق اجتماع الصباح فى الفصل ثم الوحدتين الأول والثانية، ثم استراحة 15 دقيقة لتناول وجبة خفيفة، ثم 10 دقائق نشاط النظافة، ثم استراحة للعب 15 دقيقة، ثم الوحدتين الثالثة والرابعة، ثم اجتماع نهاية اليوم لمدة 10 دقائق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى