أوائل الثانوية يكشفون سر تفوقهم.. الصلاة والدروس الخصوصية والابتعاد عن "الفيس" أهم وصفات النجاح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

12072018

مُساهمة 

. أوائل الثانوية يكشفون سر تفوقهم.. الصلاة والدروس الخصوصية والابتعاد عن "الفيس" أهم وصفات النجاح





أعلن الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، اليوم، الخميس، عن نتيجة شهادة الثانوية العامة الدور الأول للعام الدراسى 2017-2018، وأعلن أسماء الأوائل وهنأهم على تفوقهم.

وفى هذا الصدد طاف "اليوم السابع" بين محافظات مصر لتهنئة الأوائل بتفوقهم، ومعرفة أسرار نجاحهم واستعراض أحلامهم وأمانيهم المستقبلية.

ومن جهته أكد الدكتور جمال العربى، وزير التربية والتعليم الأسبق، أنه لم يخطر رسميا من الوزارة بترتيب نجله فى قائمة أوائل الثانوية العامة.

وأشار إلى أن نجله "عمر جمال العربى" الطالب بمدرسة الشبان المسلمين ببنها، حصل على مجموع 408.5 درجة، والأول حصل تقريبا على مجموع 409 درجات، وبلغة الإحصاء فإن ترتيب نجله بين الثانى والثالث على أوائل الثانوية العامة على مستوى الجمهورية.

وقال جمال العربى، إن ما حققه أوائل الثانوية العامة، هو نتاج الحالة التعليمية الجديدة التى تشهدها مصر وبرامج التطوير فى التعليم التى تنتهج حاليا.

وقال جمال العربى، إن التنظيم وتحديد الهدف والجدية أهم عناصر النجاح والتفوق.

ووجه وزير التعليم الأسبق، التهنئة للطلاب الأوائل على الثانوية العامة، ولكل الناجحين متمنيا لهم التفوق خلال المرحلة المقبلة.



فيما أكدت ندى حبيب، الأولى على مستوى الجمهورية فى الثانوية العامة شعبة رياضيات، فى أول لقاء صحفى لـ"اليوم السابع" أن مكالمة وزير التربية والتعليم هاتفيا جعلتها تشعر بفرحة عارمة، قائلة: "أفقد توازنى ولم أصدق المكالمة الهاتفية للوزير من شدة الفرح.. حقيقى مش مصدقه لغاية دلوقتى.. وأحيانا ينتابنى شعور داخلى ربما أكون مش أنا أو يكون هناك تشابه فى الأسماء".

وقالت ندى: "كل واحد له نجاح خاص بيه مش لازم يكون الأول على الجمهورية مش لازم حد يتخذنى قدوة أنا إنسانة بسيطة جدا وأقل من العادى بمعنى أن أى حد بيفكر فى أى حاجه بيحبها لازم يحققها".

وأعربت ندى عن سعادتها بتفوقها وحصاد سنين تراها فى عيون أسرتها وثمرة نجاح والدها طبيب العيون ووالدتها طبيبة النساء وشقيقاتها الثلاث الطبيبات، فضلا عن شقيقها الطالب فى السنة السادسة بكلية الطب وكلهم من حفظة القرآن الكريم، قائلة: "الحمد لله نشأت فى أسرة غرست الأخلاق والعلم بين أبنائها".

وتابعت أنها كانت تواظب على المجموعات المدرسية والقوافل التعليمية والاعتماد على النفس لتحقيق الطموح والرقى وحصاد العلم.

قالت منة الله خميس حسين، الحاصلة على المركز الأول فى أوائل الثانوية العامة على المكفوفين بمجموع 406 درجات، والطالبة بمدرسة النور للبنات للمكفوفين بالإسكندرية، أنها لم تصدق نفسها حينما أخبرها والدها بخبر تفوقها وحصولها على المركز الأول.

وأشارت فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" إلى أنها اجتهدت كثيرًا وكانت تسعى دائمًا للتفوق ولم تستلم أبدًا لفكرة الإعاقة، حتى حققت حلمها فى التفوق، وأضافت: "كان نظرى بحالة جيدة حتى المرحلة الإعدادية وكانت والدتى دائمًا تحثنى على التفوق وبعد أن فقدت نظرى والتحقت بمدرسة النور لم استسلم وحرصت على الاستمرار فى تفوقى العلمى".

وأكدت منه الله حسين أن لوالدها ووالدتها فضل كبير عليها لتشجيعها المستمر، وحثها على المذاكرة والتفوق بالإضافة إلى دعم ومساندة أِشقائها لها.

وأعربت منة الله عن رغبتها الشديدة فى الالتحاق بكلية الترجمة بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، مشيرة إلى أن المكفوفين لا تتاح لهم الالتحاق إلا بعدد معين من الكليات منها كليات الألسن ودار العلوم بالقاهرة وكلية الآداب بالإسكندرية.

من جانبه قال خميس حسين علام والد الطالبة منه الله إنها طالبة مجتهدة ومتفوقة، وأنه كان يتوقع لها التفوق، وأشار إلى أنة تلقى خبر تفوقها من خلال مكالمة هاتفية من وزير التربية والتعليم يهنئه ويزف له بشرى تفوق ابنته، وأن هذا الخبر أسعده جدًا وحقق له ما كان يحلم به ويتمناه لابنته الصغيرة، وسجد شكرا لله، معربًا عن شكره لكل من ساعد منة الله من المدرسة والمدرسين.

"كنت متأكد من حصولى على مجموع كبير لكن المفاجأة بالنسبة لى كانت فى حصولى على المركز الأول على مستوى الجمهورية وحزين جدا لأنى كنت نائم ولم أتمكن من الرد على مكالمة وزير التعليم لتهنئتى بالنجاح "هكذا عبر الطالب أحمد علاء مسامح جمعة من بندر سنورس، بمحافظة الفيوم الأول مكرر على مستوى الجمهورية فى الثانوية العامة لشعبة "علمى رياضة"، والحاصل على 409 درجات من إجمالى 410 درجات.

وقال أحمد أنا حلم حياتى منذ صغرى فى الالتحاق بالكلية الفنية العسكرية وكنت أدعو الله أن ألتحق بها وأنا حاصل على مجموع كبير حتى أكون لائقا بشرف الانضمام للقوات المسلحة ووفقنى الله بالمركز الاولى على الجمهورية وأتمنى أن أنول شرف الالتحاق بالكلية وسيكون الاختيار الثانى بالنسبة لى هو الالتحاق بكلية الهندسة قسم البترول والتعدين.

ولفت الطالب أنه كان يلتحق بدروس خصوصية بكل لمواد فيما عدا اللغة الفرنسية التى التحق فيها بالدرس الخصوصى قبل الامتحان فقط، مشيرا إلى أنه كان يلتحق بالدروس مع المعلمين الذين يحبهم ويرتاح لهم نفسيا وليس مع معلمين مشهورين كما يعتقد الطلاب، لافتا إلى أن الثانوية العامة مرهقة ماديا على أولياء الأمور، ولذلك يجب على الطالب تحديد معلم واحد للالتحاق معه فى الدروس الخصوصية، وليس كما يفعل معظم الطلاب بالالتحاق بأكثر من معلم.

ولفت أحمد الأول على الجمهورية إلى أنه لم يلزم نفسه يوما بالمذاكرة لعدد ساعات معين بل كان يراجع دروسه أولا بأول ويحدد مذاكرته وفقا لمدى قدرته على التحصيل وكان يقابل أصدقائه ويزور أقاربه ولم يكن منغلق على نفسه خلال فترة الثانوية العامة.

وطالب أحمد جميع الطلاب بالاعتماد على الله والتركيز وعدم التوتر والمذاكرة من كتاب الوزارة والمذاكرة وفقا لقدرتهم على التحصيل محذرا من القلق خاصة أنه رأى طلاب يتركون امتحان الفيزياء بسبب التوتر والقلق الزائد.

ولفت الطالب إلى أنه مثل معظم طلاب الثانوية العامة لم يكن يواظب على المدرسة فى الصف الثالث الثانوى، قائلا: كنت أذهب للمدرسة فى أيام معينة، التى كان يوجد بها مدرسين يساعدونى فى المذاكرة، وكنت أعتمد بشكل أساسى على مراجعة المدرسين، والكتب الخارجية، والكتاب المدرسى، والذى لا غنى عنه، وكذلك كتاب التقويم.

ووجه الطالب شكره إلى والده ووالدته: منحونى كل ما يستطيعون لتوفير الأجواء المناسبة لى للتفوق والحصول على أعلى الدرجات واليوم كافئنى الله من أجلهم ومن أجل إدخال السرور إلى قلوبهم".

قال يوسف محمد محمود الأول مكرر على مستوى الجمهورية علمى علوم بمدرسة الشهيد الحسينى أبو ضيف بمركز طما، إنه كان يحلم بحصوله على ترتيب من الأوائل ولم يكن متوقعا حصوله على الأول مكرر بمجموع .5 409.

وأضاف يوسف فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه سوف يلتحق بكلية الطب البشرى وكان يذاكر من 7 إلى 10 ساعات يوميا ومثله الأعلى صديق له فى كلية الطب البشرى.

وأضاف الأول مكرر أن أسرته كانت توفر له الجو الملائم للمذاكرة، بالإضافة إلى جميع الامكانيات فقد حصل على الدروس الخصوصية فى كل المواد.

قال على نايل عبد الحميد، الأول مكرر على مستوى الجمهورية علمى علوم، إنه كان يتوقع حصوله على ترتيب بين أوائل الجمهورية وذلك بعد حصوله على مجموع 409.5 الأول مكرر علمى علوم.

وأضاف على فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه سوف يلتحق بكلية الطب البشرى وكان يذاكر من 8 إلى 10 ساعات يوميا ومثله الأعلى والده الأستاذ بكلية الطب البشرى قسم الباطنة.
وأضاف الأول مكرر أنه حصل على الدروس الخصوصية فى كل المواد بجانب مدرسته، مشيرا إلى أنه يشعر بسعادة بالغة لما حققه من فخر لأسرته ومحافظة سوهاج.

أعرب الطالب عمرو محمد عبد الراضى حسين، الحاصل المركز الأول مكرر "علمى علوم" بمدرسة أحمد قرشى الثانوية بمركز ديروط بأسيوط، أنه سوف يدخل كلية الطب، وأن يكون مثل جراح القلب العالمى الدكتور مجدى يعقوب، لأنه مثله الأعلى، ولكى يخدم أهل بلده ويحقق شهرة عالمية لمصر.

وأشار عمرو محمد، كنت أستعد للعام الدراسى قبل بدءه ومع بداية العام الدراسى أبدأ فى وضع جدول زمنى للمذاكرة مع زيادة عدد الساعات تدريجيا بدأتها بـ 6 ساعات مع بداية العام الدراسى وصلت لنحو 10 ساعات خلال فترة الامتحانات وكنت أحصل على دروس خصوصية فى معظم المواد، وأذهب للمدرسة، لأنها كان لها دور كبير فى تفوقى.

قال أحمد عادل محمد محمد، الحاصل على المركز الأول مكرر علمى علوم، فى الثانوية العامة، والمقيم قرية أبو حسين مركز أبوكبير بمحافظة الشرقية، أن ترتيبه الثالث بين أفراد أسرته، وأن والده يعمل تاجر، وأنه سعيد بنجاحه وتوفقه وحصده المركز الأول.

وأكد فى تصريح لـ" اليوم السابع" أنه كان يذاكر من الكتب المدرسية، بمعدل 4 ساعات يوميا، فى بداية العام الدراسي، ثم تضاعفت إلى 10 ساعات فى آخر 3 شهور.
وأوضح "أحمد" أنه كان ينام بشكل طبيعى ويمارس الرياضة ولعب كرة القدم بشكل يومى، لأنه الرياضة تبعده عن التوتر، وتجعله دائما يقظ ونشيط، موضحا أنه حقق أمنيته فى الالتحاق بكلية الطب.

قال كيرلس مرشد إبراهيم، ابن مركز ملوى، جنوب المنيا، الأول مكرر شعبة علمى علوم: لم اكن اتوقع اننى سوف احجز مقعدا ضمن أوائل الثانوية العامة، وفور علمى بالنتيجة انتابنى فرحة هستيرية انا وعائلتى، لم اكن محظوظ بسماع صوت وزير التربية والتعليم لأنه الرقم المسجل لى فى الوزارة رقم المدرسة وليس رقمى، فمن أبلغنى بالنتيجة كانت المدرسة وكنت أتمنى سماع صوت الوزير.

وأضاف كيرلس: كنت باخد دروس خصوصية فى جميع المواد، كنت أكلف والدى أكثر من 2500 جنيه شهريا كل شهر، بالفعل الدروس الخصوصية إرهاقا لأولياء الأمور.

ولفت إلى أن أسرته بسيطة تتكون من 4 أفراد والدة الموظف بالوحدة المحلية ووالدته ربة المنزل وشقيقته هناء الحاصله على الدبلوم، وشقيقه مينا الحاصل على الدبلوم أيضا، مؤكدا أنه لم يكن متوقع بأن يكون الأفضل تعليميًا من بين أشقائه.

قالت الطالبة الزهراء جمال الدين، الأول مكرر على الثانوية العامة علمى علوم، بنت قرية جهينة البحرية مركز فاقوس بالشرقية: "مش مصدقة الخبر الآن ومن فرحتى حاسة إنى بحلم، واستقبلت اتصال الوزير بكلمة "الحمدلله وما توفيقى إلا بالله"، مضيفة فى تصريح خاص: كنت متفوقة طوال مراحل التعليم المختلفة وحصلت على المركز الأول فى الإعدادية، وحرصت على التفوق والحصول على ترتيب ضمن الأوائل مثل بنت عمى أية حسين والتى حصلت العام الماضى الخامس مكرر والتحقت بكلية الطب.

وأكدت: "سأستكمل حلمى بالالتحاق بكلية الطب مثلها"، لافتة إلى أنها كانت تذاكر دورسها باجتهاد وتركيز وأخذت دروسا خصوصية فى كل المواد".

أكدت ندا حمادة يوسف حمادة الحاصلة على المركز الأول مكرر بقسم علمى علوم، بمدرسة صهرجت الثانوية، والتابعة لإدارة أجا التعليمية بمحافظة الدقهلية، أنه لم يتوقع يكون من أوائل الجمهورية، وكنت دائما متفوقة على مستوى المدرسة، وفوجئت بجيرانى يتصلون للتهنئة ويخبرونى بإعلان اسمى من بين أوائل الجمهورية، وكنت فى غاية السعادة ولم أتخيل أن يحدث هذا، واستمريت فى حالة ذهول لمدة دقائق حتى استعدت الوعى مرة أخرى.

وأضافت: "كنت اتعامل مع الثانوية العامة كسنة عادية فلم اقوم بعمل أى مجهود زيادة فى المذاكرة، و كان معدل مذاكرتى 8 ساعات باليوم، وكانت أسرتى تتعامل مع الأمر بهدوء، دون ممارسة أى ضغوط نفسية، مشيرة إلى أنها لديها ثلاثة شقيقات، وجميعهم من المتفوقين فى دراستهم.

وأوضحت ندا أنها كانت مستمرة فى الدراسة حتى الترم الأول، ولم تحصل على دروس خصوصية إلا آخر ثلاثة شهور فقط.

وقالت: "أتمنى أن أتخصص فى قسم النساء والتوليد بكلية الطب، لأنى أحب الدراسة لهذا المجال، وأهدى التفوق إلى والدى ووالدتى لأنهم أحق الناس بهذا التفوق بسبب ما بذلوه معى من جهد، وهذا أقل شئ ممكن أقدمه لهم.

قال شريف كمال عبدالحميد سالم ابن كفر شكر والحاصل على المركز الأول، إنه كان يتمنى الالتحاق بكلية هندسة التعدين ولم يتخيل أن يكون الأول، مضيفا أنه سيعيد التفكير مرة أخرى فى الكلية التى سيلتحق بها.

وأضاف أن أسرته كانت تقف بجانبه وتشجعه ولم يحصل على دروس خصوصية، مشيرا إلى أن الدكتور أحمد زويل كان مثله الأعلى الذى تمنى أن يحقق الإنجازات ليصبح حديث دول العالم.

فرحة عارمة وسعادة وزغاريد انطلقت بمنزل الطالب محمود مصطفى محمد السديمى بقرية شنشور التابعة لمركز أشمون بمحافظة المنوفية، والحاصل على المركز الأول على مستوى الجمهورية، بشعبة العلمى علوم بمجموع 409.5 بمدرسة الشهيد مصطفى لطفى سلامة.

وأكد الطالب أنه لم يتوقع أن يحصل على المركز الأول على مستوى الجمهورية، لافتا إلى أنه كان يذاكر ويجتهد طوال حياته الدراسية من أجل الوصول إلى أكثر قدر من التحصيل الدراسى.

وأشار الطالب إلى جهد والدته التى تعمل بتوجيه اللغة الفرنسية ووالده الذى يعمل مدرسا للرياضيات مؤكدا أنهما كانا لهما الجانب الأكبر فى توفير الجو النفسى الأفضل له حتى يتمكن من الحصول على الدرجات المتقدمة.

وأكد السديمى أنه لم يحصل على أى دروس خصوصية خلال مدة الدراسة وأنه كان يلتحق بعدد من المجموعات الدراسية فقط، مؤكدا على أن المتابعة والمذاكر أولا بأول هى التى ساعدته على أن يكون من الأوائل على الجمهورية.

وتابع السديمى أنه كان فى الشهادة الإعدادية قد حصل على 296 درجة من 300 وكان عازما على أن يحقق التفوق فى مراحل التعليم التى يلتحق بها مهما كانت الظروف.

وأكد السديمى أنه لم يكن لديه عدد ساعات محدد للمذاكرة وإنما كان العمل على المتابعة المستمر للمذاكرة أولا بأول وإلا يكون هناك أى تأخير للمذاكرة بالدروس والمتابعة المستمرة، حتى لا يكون هناك أى تأخير فى التحصيل.

وأضاف السديمى أن امتحان مادة الفيزياء كان من أسهل الامتحانات التى قام بأدائها وأنها لم تصبح بعد بعبع الثانوية العامة، وأن أى مادة لا بد من المذاكرة والتعب بها حتى لا تكون صعبة على الإطلاق مؤكدا أنه بالمثابرة والجهد والتعب يكون التسهيل لكل شىء.

وأكد السديمى، أنه سيلتحق بكلية الطب العسكرى حتى ينضم إلى كتيبة حماية الوطن وتقديم الخدمة الطبية فى معسكر الوطن.

وأختتم السديمى حديثة قائلا: على كل الطلاب أن يحرصوا على علاقتهم بالله وأن يتابعوا دروسهم أولا بأول، وأن يكون الرضا للوالدين أهم شىء أمامهم حتى يتمكنوا من التفوق.

قال ديفيد ميشيل الأول مكرر علمى رياضيات بمجموع 409 درجات فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" إنه كان يضع التفوق نصب عينيه، وكان والديه وأخوه الأكبر منه " بيتر " الطالب بالفرقة الرابعة كليه الطَب مثله الأعلى، وكنت أحارب الوقت من أجل إرضاء والدى ووالدتى وتفوقت لأجلهم وأدعو لهم بالصحة وطول العمر.

وقال الدكتور ميشيل شفيق طبيب بالتأمين الصحى، والد ديفيد، إنه فى أشد الفرحة بعد تلقيه خبر وجود أبنه ضمن أوائل الثانوية العامة وهذا شرف عظيم.

وأضاف أن نجله ديفيد هادئ جدا ومنتظم فى دراسته وكأن يأخذ الدروس فى كل المواد ومن البداية قمت بتقسيم الغرف فى ما بينهم بحيث يستقل عن شقيقه فى المذاكرة وفى كل أمورهم الشخصية.
وقالت والدته الدكتورة سلوى زكريا "طبيبة"، إن ديفيد من المرحلة الابتدائية كان متفوق جدا وكان طالبا بمدرسة السلام الأب الجانى، وملتزم جدا وتم تحويله فى الصف الثالث الثانوى إلى مدرسة ناصر العسكرية وفى شهر إبريل كان قد انتهى من كل المناهج وفى شهر مايو بدأ فى حل الامتحانات وكان أمين جدا فى مذاكرته ومصر على التفوق فكان ما تمناه.

وقال الطالب شوكت أحمد شوكت الحاصل على المركز الأول علمى علوم على مستوى الجمهورية بمجموع 409.5، والطالب بمدرسة الشهيد محمد مروان عبدالله بشبين القناطر بمحافظة القليوبية، أنه سوف يلتحق بكلية الطب لتحقيق حلمه للعمل طبيبا.
وأشار شوكت إلى أنه ليس لديه ساعة معينة أو توقيت محدد للمذاكرة، مضيفا أنه كان يحصل على دروس خصوصية فى جميع المواد.

وأعرب شوكت عن فرحته وسعادته بعد إبلاغه من وزارة التربية والتعليم بالنتيجة واتصال الدكتور طارق شوقى به وتهنئه بحصوله على المركز الأول فى الثانوية العامة.

وأعرب الطالب سيف الدين محمد البسيونى الدرينى ابن قرية بطينة مركز المحلة الكبرى بمحافظة الغربية، الحاصل على المركز الأول على الجمهورية بمدرسة المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا الثانوية بنين بإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية شعبة مدارس STEM عن فرحته بحصوله على المركز الأول ضمن اوائل الثانوية العامة.

وأضاف أنه التحق بمدرسة المتفوقين لحبه فى البحث العلمى واعتمادها على التعليم الذاتى والبحث، مضيفا أن كان مقيم بالمدرسة وكان يدرس مواد العلوم والرياضة والميكانيكا والأحياء والفيزياء والكيمياء، وكانت سنوات الدرسة تعتمد على مشاريع التخرج.

وأشار إلى أن السنتين الأول والثانية تعتمد على مشاريع التخرج وكان المشروع يمثل 60% من المجموع، أما فى الصف الثالث الثانوى كان المشروع عليه 20%من المجموع.

وتمنى الطالب أن يحصل على منحة لدراسة الهندسة بالجامعة الأمريكية، كما أنه سيقدم فى اختبارات القبول بمدينة زويل للعلوم.

شهدت مدينة أبو حمص بالبحيرة حالة من الفرح الشديد بين الأهالى بعد علمهم بنبأ حصول أحد أبنائهم على المركز الأول فى الثانوية العامه علمى علوم.

وتوافد على منزل محمد سلامة سلام الطالب المتفوق بمدرسة شاكر فرج الثانوية بمركز أبو حمص العشرات من الأقارب والأصدقاء لتهنئته وسط حالة من الفرحة الشديدة.

من جانبه أكد محمد سلام الطالب الحاصل على المركز الأول، أسباب تفوقه تتلخص فى حفظه للقرآن الكريم كاملا منذ الصغر واعتماده على الدروس الخصوصية فى جميع المواد وتركيزه فى الدراسة بشكل كيفى بعيدا عن الحفظ والتلقين.

وأوضح محمد سلام أن إلغاء الدروس الخصوصية هو الأساس لإصلاح التعليم وتطويره لأنه عانى كثيرا من هذا الأمر خلال دراسته، وكان مضطرا لذلك من أجل التفوق.
وتمنى أول الثانوية العامة أن يحصل على منحة خارجية لدراسة الطب والتخصص فى علاج السرطان نظرا لانتشاره الكبير وعدم وجود علاج جرى لهذا المرض.

وأهدى الطالب الأول هذا التفوق إلى والديه وأشقائه الأربعة الذين شجعوه على التفوق الباهر.

قالت منة الله صبيح، الحاصلة على المركز الثالث أدبى فى الثانوية العامة، والمقيم بمدينة قليوب بمحافظة القليوبية، إن ترتيبها الثانى بين أفراد أسرتها حيث لها شقيقتين أحدهما بكلية الهندسة والأخرى بالشهادة الإعدادية وأن والدها يعمل محاسبا ودعاؤه سبب تفوقها، وأنها سعيدة بنجاحها وتوفقها وحصوله المركز الثالث.

وأكدت أنها كانت تذاكر من الكتب المدرسية، والمذاكرات الخارجية بمعدل 10 ساعات يوميا، مضيفة أنها كانت دائمة المواظبة على المذاكرة منذ بداية العلم الدراسى والحافظ على الصلاة بصفة منتظمة وتنظم وقت المذاكرة بجانب الدروس، موضحة أنه حقق أمنيتها فى الالتحاق بكلية الإعلام، وأنها تهدى تفوقها إلى والدية الذين وقفا بجانبه.

سادت حالة من الفرحة بين أسرة الطالبة رحمة الأولى مكرر علمى علوم، والذين جلسوا أمام شاشة التليفزيون لسماع إعلان النتيجة.

وتقول رحمة أشرف الأولى على مستوى الجمهورية، فى امتحانات الثانوية العامة، شعبة علمى علوم، بمجموع 409.5 درجة، أنها كانت تذاكر ما بين 6 و8 ساعات يوميًا، وحينما تلقيت اتصال هاتفى من وزير التعليم شعرت بفرحة العمر، وغمرتها الدموع، وسألت الوزير عن النصف درجة التى فقدتها من المجموع.

وأضافت رحمة، أنها طالبة بمدرسة الشهيد رضا عاشور بإدارة مغاغة التعليمية، ووالدها يعمل موجهًا بالتربية والتعليم، ووالدتها معلمة لغة عربية، ولها 4 أشقاء هم: الأكبر الذى يسبقها فى السن "على" طالب بجامعة بنى سويف، أحمد بالصف الثانى الإعدادى، بسملة بالصف الخامس الابتدائى، ومحمد بالصف السادس الابتدائى.

وقال الوالد، ابنتى بذلت مجهودا كبيرا وحصلت على المكافأة من المولى عز وجل، فهى ملتزمة ومتدينة وتواظب على صلاتها ومذاكرتها ودروسها، ولا يشغلها عنهم شئ.

عمت الفرحة منزل محمود محمد صبحى الرابع مكرر على مستوى الجمهورية لتفوقه، وسجد محمود شكراً لله على تفوقه بمجرد سماعه الخبر أما والدته التى كانت متجهه لتقديم أوراق شقيقه خالد لمدرسة شهيد السلام الثانوية، لم تتمالك نفسها وكاد أن يغمى عليها لولا نجلها خالد الذى كان يرافقها.

وقالت نبيه عبدالفتاح حسين، والدة محمود، الحمد لله من عربية الكارو وبيع الإسطوانات طلعت نجم من نجوم مصر المتفوقين، صبرت كثيراً ليحقق محمود أملها، فكانت تعمل بسيارة الكارو منذ وفاة زوجها عام 2004م وتربى أولادها الثلاثة على الصدق والرزق الحلال، وكانت تعود لمنزلها متأخرة وأحيانا للساعة الـ12 مساء بعد أن تطوف القرى لبيع اسطوانات الغاز، والحمد لله كانت النتيجة مكافأة من الله سبحانه وتعالى لها.

وأضافت والدة محمود، كلل الله مجهود نجلها بالتفوق، مؤكدة أنها تتمنى أن يتفوق كل الطلاب ويحفظ الأبناء ما يبذله الأباء كما يحفظ محمود الجميل لها، مؤكدة أن الصبر والتحمل آخر ه التفوق والنجاح.
وقال محمود محمد صبحى، الرابع مكرر، لم يكن يتوقع أن يكون من الاوائل وكانت مفاجأة له، مؤكداً أن تفوقه سببه رضا والدته عليه وفضلها عليه فهى التى سهرت معه، عندما كانت تعود من عملها لبيع أسطوانات الغاز، ولم تشعره يوما بأنه أقل من زملاءه بل هو أفضلهم، مشيراً إلى أنه كان يعتمد على نفسه قبل اعتماده على الدروس الخصوصية أو المدرسة وكان نادراً ما يحضر للمدرسة، مشيراً إلى أنه سيلتحق بكلية الألسن جامعة كفر الشيخ، ليكون رسولاً لمصر فى الخارج ليشرح لكل الأجانب عندما يعمل خارج مصر مكانتها وفضلها وأنها أفضل بلاد العالم.

حصلت غدير إيهاب حنفى محمود الرفاعى، من مدرسة محمد زهران الرسمية بنات على المركز الرابع مكرر فى أوائل الثانوية العامة، وقال إنها لم تكن تصدق ستكون من أوائل الطلبة خاصة بعد أن عملت أن وزير التربية والتعليم، اتصل على أوائل الطلبة وهنأهم بتفوقهم.

وقالت غدير إيهاب لليوم السابع: "لم أصدق نفسى حين كنت أتابع مؤتمر الوزير على شاشة التليفزيون، وسمعت اسمى بالكامل وأنا من أوائل الطلبة، فقد كنت آخر ج من بعض مواد الامتحانات وأنا حزينة، لخوفى من الامتحانات".

وأضافت: والدى يعمل مهندس ميكانيكا، ووالدتى ربة منزل، تساعدنى أنا وإخوتى على الدراسة و المذاكرة، وكنت لا أذهب للمدرسة فى الفترة الأخيرة، واعتمدت على الدروس الخصوصية التى كنت أحصل عليها فى كل المواد.
وقدمت غدير نصيحة لمن يرغب فى التفوق: عليكم بكتب المدرسة، والتقرب من الله، و المذاكرة بتركيز.

أكد الطالب عبد الله السيد عبده السابع مكرر علمى رياضية، من مدرسة ههيا الثانوية بالشرقية، أن تفوقى فى الثانوية العامة هو بداية أولى خطوات حلمى فى الالتحاق بهندسة ميكاترونك أو هندسة الطيران للالتحاق بوكالة ناسا".

وأشار إلى أنه كان من المتفوقين طوال مراحل التعليم، فطوال العام الدراسى كان يومى بيدأ بعد صلاة الفجر، وأراجع دروسى لمدة أربعة ساعات، ثم التوجه للمدرسة والدروس الخصوصية، مضيفا أن والدة وهو يعمل موظف بوكالة الأهرام ووالدته مدرسة الرياضيات هما كانوا سر تفوقهم، بدعهم الدائم وتوفير المناخ المناسب للتفوق.

قالت أروى أحمد لمعى الطالبة مدرسة الشهيد محمد وحيد حبشى بمدينة المنيا، والحاصلة على المركز السابع مكرر علمى رياضة، أنها كانت تتوقع أن تكون ضمن أوائل الثانوية العامة، بسبب تفوقها خلال العملية التعليمية منذ التحاقها بالمرحلة الابتدائية، وأنها علمت بحصولها على المركز السابع علمى رياضة من خلال مشاهدة المؤتمر الصحفى لوزير التربية والتعليم.

وأضافت الطالبة، أنها كانت تذاكر يوميا 8 ساعات، يتخللها بعد أوقاف الترفيه مثل مشاهدة التليفزيون واستخدام "النت"، وأنها حصلت على الدروس الخصوصية فى كافة المواد الدراسية، مطالبة بضرورة تعديل أسلوب المناهج التعليمية بسبب ما وصفته شمولها على أجزاء غير مفيدة للطلاب.

وأوضحت أروى، أن هوايتها المفضلة هو العزف على البيانو، ومثلها الأعلى العالم الراحل الدكتور أحمد زويل، وأنها تتمنى الالتحاق بأكاديميته، موضحة أن والدها يعمل مهندس مدنى ووالدتها أستاذ كلية التربية، ولديها شقيقان الأول هو طارق الحاصل على المركز الأول فى الفرقة الثانية بكلية الهندسة، ومحمد الصف الثانى الثانوى.

قال مصطفى محمود عبد السميع السابع مكرر، علمى رياضة، من مدرسة الشهيد اشرف كامل عجاج بقرية مرصفا التابعة لإدارة بنها التعليمية: لم أكن اتوقع أن احصل على هذا التفوق وفوجئت بأحد أصدقائى يخبرنى بأنى من الأوائل.

وقال إن حلم حياته أن يلتحق بالكلية الفنية العسكرية لانى اعشق الجيش ونفسى اكون رجل عسكرى لأنه ذلك حلم حياتى، مضيفا أنه والده مربى أجيال ووالدته أيضا مدرسة وكانت والدتى تشجعنى كثيرا على المذاكرة وكانت تقتطع من راحتها وتجلس بجانبى علشان تشجعنى خاصة وأننى فى الفترة الاخيرة كانت حالتى النفسية سيئة خوفا من رهبة الامتحان واللجان ولكنها كانت تنصحنى بعدم الارتباك وأن أقرأ القرآن قبل أن أبدأ الحل فى ورقة الاجابة فى الامتحان.

وأشار مصطفى: كنت بذاكر حوالى 10 ساعات يوميا وأخذت دروسا فى المواد كلها ووجه مصطفى الشكر إلى مدرس الرياضة محمد الصياد بالمدرسة لأنه كان له الفضل فى تشجيعه وحصوله على هذا التفوق.

محمود محمد سيف النصر رسلان الطالب بمدرسة الشهيد حسنى عبادى المشتركة بمدينة الوقف شمال محافظة قنا السابع على الثانوية العامة بمحافظة قنا شعبة علمى رياضة بعد حصوله على مجموع 408,5 % حلمه أن يكون "مهندس بترول".

وقال محمود فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" إن والده مدرس لغة عربية ووالدته ربة منزل من مدينة الوقف شمال محافظة قنا لدية 3 أشقاء أحمد كلية تجارة وسيف النصر فى الصف الأول الثانوى وعبد الرحمن الصف الخامس، مؤكدا أن حلمه منذ بداية دخول إلى مرحلة الثانوية العامة الالتحاق بكلية الهندسة والتخصص فى هندسة البترول.

وأضاف محمود أن والديه كان دائما التشجيع له على الاستذكار والالتزام بالدراسة فى المدرسة لافتا إلى أن تنظيم الوقت عامل أساسى للنجاح بين شرح المدرسين بالمدرسة والدروس الخصوصية مشيرا إلى أن التفاؤل أيضا مطلوب مضيفا: "أعمل اللى عليك والباقى على ربنا".

قال سامر ولاء جبره، السابع مكرر على مستوى الجمهورية بشعبة علمى رياضة، فى امتحانات الثانوية العامة، بمجموع 408.5 درجة، أنه لم يتلق أى اتصال حتى قرابة الثانية عشر من ظهر اليوم الخميس، وانه كان يجلس وأسرته يتابعون بالتليفزيون الإعلان عن الأوائل ففوجئنا بإعلان اسمى بين الأوائل، فكانت مفاجأة وفرحة كبيرة لا توصف، مضيفا أنه لم يحسم أمر كليته بعد.

فيما قال ولاء جبره، المدير بالتربية والتعليم ومدرس الرياضيات، والد سامر، إن ابنه سامر لم يكن برفقتهم فى المنزل وقت أن عرفنا من التليفزيون لأنه حاليا فى القاهرة، ولكننا بلغناه تليفونيا وسادت فرحة عارمة.

وقال محمود مراد عبد الفتاح حسن السابع مكرر على مستوى الجمهورية، بقسم علمى رياضة، لـ"اليوم السابع" لم اتوقع أن أكون من اوائل الجمهورية، وقال سبب تفوقى هو أولا وأخيرا رضاء والدى ووالدتى عنى، وأكثر شئ كان يسعدنى هو دعاء والدتى والذى كان يعد الحصن لى دائما، موضحا أنه له اثنين أشقاء وهو الثانى فى الترتيب وشقيقة الكبرى من المتفوقين أيضا.
وأضاف أن كان فى أول العام الدراسى خلاف دائم مع اسرتى، كونى دائم اطلب منهم هدوء الاعصاب والتخلى عن الضغط النفسى، لأنه الموضوع بسيط، وكنت اتعامل مع الأمر بهدوء شديد بعيد عن التوتر، وكان هذا سبب الخلاف مع اقرانى، كونى كنت حريص على اخذ قسط وافر من النوم لاي قل عن 8 ساعات، وكان معدل مذاكرتى يقارب من 6 ساعات يوميا بتركيز، كما أن بعد شهر مارس أصبحت أقلل من الدروس الخصوصية واعتمد على نفسى والتركيز حتى لا أضيع وقت كبير خارج المنزل.
وأشار محمود إلى أن كلية الهندسة هدفه الأساسى ويحلم بعمل مشروع كبير واختراع يخدم به مصر والعالم، ليترك بصمة كبيرة يفيد به البشرية.

قالت الطالبة هاجر غمرى الشحات، التاسع مكرر فى الثانوية العامة نظام الأدبى من مدرسة أبوحماد بالشرقية، وابنة قرية كشك، إننى من أسرة بسيطة والدى مزارع ولى أربعة أخوات، رغم تفوقى العلمى التحقت بالنظام الأدبى للاعتماد على نفسى وعدم إرهاقهم فى مصاريف النظام العلمى.
وأشارت الطالبة المتفوقة: حرصت على الاجتهاد والتفوق ومازلت مترددة بين الالتحاق بكلية السياسة والاقتصاد أو التربية قسم علم نفس، مضيفة أنها ستواصل مشوار التفوق العلمى فى التعليم الجامعى من أجل التعيين فى الكلية التى ستلتحق بها.
وأكدت أنها ليس لديها حساب على مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، وكنت فى حالة قلق.

كما سيطرت حالة من الفرحة والسعادة على منزل الطالبة منة الله عبد الناصر محمد عبده ابنة قرية الدلجمون التابعة لمركز كفر الزيات بمحافظة الغربية، الحاصلة على المركز العاشر مكرر على مستوى الجمهورية شعبة ادبى بمجموع 406,5 درجة.

وقالت الطالبة لـ"اليوم السابع": الحمد لله على التوفيق، هذا من فضل ربى"، مضيفة أنها فور إعلانها بالنتيجة سجدت لله شكرا على ما حققته من نتيجة شرفت بها أهلها وأهل قريتها.

وأضافت الطالبة أنها كانت تتوقع أن تكون من بين اوائل الثانوية العامة خاصة وأنها اجتهدت وبذلت قصارى جهدها فى المذاكرة ولم تضيع وقتها فى اللعب أو الانشغال عن المذاكرة.

وأشارت إلى أنها كانت تحصل على دروس خصوصية فى جميع المواد، مؤكدة أنها لا تستطع المذاكرة بعد عودتها من الدرس مباشرة، وكانت تذاكر دروسها بدقة قبل الذهاب للدروس حتى تكون متفوقة وتكون المعلومات حاضرة فى ذهنها.

وأضافت أنها فى أول السنة الدراسية كانت تلعب على الكمبيوتر ولكن تركت كل وسائل الترفيه وركزت فى المذاكرة، مؤكدة أنها كانت تذاكر 7 ساعات فى اليوم لحفظ ومراجعة ما عليها من مواد.

وقال بشار شعبان العاشر مكرر بالثانوية العامة والمقيم بمدينة القناطر الخيرية بمحافظة القليوبية، أن والده مدير بأحد البنوك ووالدته ربة منزل وهو أصغر أخواته ولدية شقيقتين.
وأشار "بشار"، إلى أنه كان حلم حياته أنه يلتحق بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية، مضيفا أنه كان يحصل على الدروس الخصوصية وكان يلتزم بتنظيم وقته للمذاكرة بتشجيع من والديه اللذين وفرا له سبل الراحة والاجتهاد، وأهدى "بشار"النجاح لوالديه، وتمنى أن يطيل الله له فى حياتهما.

زغاريد ودموع الفرحة التى أمتزجت بالفرحة العارمة التى خيمت على أرجاء مدينة منوف بمحافظة المنوفية، والتى شهدت حصول أحد أبنائها على المركز العاشر على مستوى الجمهورية بالثانوية العامة، لتسيطر حالة من البهجة على منزل الأسرة والأسر المجاورة لها لتتحول إلى مشهد من المباركات واستقبال التهانى من الجميع وكأنه حفل عرس كبير.

فقد حصلت الطالبة ألاء أيمن إبراهيم عبدالرحمن دياب بالشعبة الأدبية على المركز العاشر مكرر بمجموع 406.5 من اجمالى 410 درجات، والطالبة بمدرسة نصر عبدالغفور الثانوية بنات بمركز منوف، والمقيمة بمركز منوف بمحافظة المنوفية.

قالت آلاء أنها التحقت بالشعبة الادبية لانها ترسم لنفسها هدف تسعى إلى تحقيقه من خلال المثابرة والجد والاجتهاد طوال فترات الدراسة من الابتدائية مرورا بالإعدادية ووصولا إلى الثانوية، وهو الامر الذى ساعدها كثيرا على أن تحافظ على مستواها المتقدم فى التعليم بجميع مراحل التعليم.

وأضافت آلاء أن مكالمة الوزارة لها بحصولها على المركز العاشر على مستوى الجمهورية، كانت تتوقع أن تكون ضمن العشرة الأوائل على مستوى المحافظة، أما أن تكون ضمن العشرة الأوائل على الجمهورية فهى ما لم تتوقعه، لافتة إلى أن المكالمة والتى كانت من الوزارة بحصولها على المركز العاشر كانت بمثابة الطلقة التى أطلقتها فى سعادة غامرة، وبها الدموع الكثيرة ثم الفرح والأحضان من الأسرة كلها.

وتابعت ألاء أنها كانت تذاكر ما يقرب من 10 ساعات يوميا من أجل الحصول على مجموع أعلى يؤهلها للكلية التى تحلم منذ صغرها بالالتحاق بها وهى كلية الاقتصاد والعلوم السياسية والتى تطمح فى أن تكون معيدة بها وأن تكون ضمن هيئة التدريس بها.

تقرير اليوم السابع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى