تغليف التليفون بالسيلوفان آخر صيحات الغش في امتحانات الثانوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

10062018

مُساهمة 

. تغليف التليفون بالسيلوفان آخر صيحات الغش في امتحانات الثانوية




تكثف وزارة التربية والتعليم جهودها لضبط عملية امتحانات الثانوية العامة، والتصدي لأي محاولة للغش خاصة بعد شيوع استخدام الهواتف الذكية في تسريب الامتحانات من داخل اللجان، وذلك من خلال الإستعانة بالعصاء الإلكترونية التي بمقدرتها اكتشاف حالات الغش عبر الهواتف في قاعة الامتحانات، ولكن رغم تلك الجهود تجد الوزارة نفسها أمام حيل جديدة للغش من قبل الطلاب.

كشف "س" من الطلاب رفض ذكر اسمه، أن زملاءه تمكنوا من ابتكار حيلة جديدة يستطيعون بها إجهاض حساسية الجهاز في التقاط ذبذبات إشارات شبكات الاتصالات، ومنع الكشف عن هواتفهم المحمولة.
وأضاف  إنهم يقومون بتغليف الهاتف بورق السيلوفان المصنوع من مادة السليلوز العازل بشكل محكم، ثم المرور به من بوابة اللجنة دون أن يكشفه الجهاز، وبعدما يصلون إلى قاعدة الامتحان يلصقون الهاتف في أسفل "المقعد" بمواد لاصقة قبل بدء الامتحان، للهروب من عملية التفتيش داخل القاعة.

ولفت إلي أنه عندما تحين الفرصة التي يغفل فيها المراقب يبدأ بعض الطلاب بإخراج هواتفهم دون أن يلتفت إليهم أحد، ويمارسون الغش عبر شبكة الإنترنت.

وعن خطورة هذه المحاولات وما يقابلها من عقوبات قد تودي بمستقبل أحد الطلاب، قال إن الطالب الذي يتخذ الغش سبيلا للنجاح لا يفكر كثيرا في النتائج المترتبة على تلك الممارسات بقدر سعيه إلى الحصول على الإجابة حتي لو كانت خاطئة، مشيرًا إلى أنه كثيرا ما يتم ضبط أحدهم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى