مدرس اون لايندخول

مراجعة التميز في النحو للثاني الثانوي ترم ثاني 2018

24032018
مراجعة التميز في النحو للثاني الثانوي ترم ثاني 2018

مراجعة التميز في النحو للثاني الثانوي ترم ثاني 2018 58813
لطلاب 2 ثانوي ، يقدم مدرس اون لاين ، مراجعة التميز في النحو للصف الثاني الثانوي الفصل الدراسي الثاني اعداد مستر احمد فتحي
ــــــــــــ
س1 :  ما هو التعجب ؟
جـ : التعجب هو أسلوب يدل على الدهشة والاستغراب .
- أو التعجب شعور نفْسي لاستعظام شيء لصفة  بارزة فيه .
صيغ التعجب نوعان :  سماعية(غير قياسية) ،  و قياسية .
السماعية    مثل :    (كَيْفَ تَكْفُرونَ بِاللهِ) ،   وقولهم :  للهِ دَرُّهُ فارِسًا !     ياله من شجاع !
صيغ التعجب القياسية
الصيغة الأولى : ما أَفْعَلَه
وهي تتكون من :
ما أفعلَ المتعجب منه
 مثل :               ما             أجملَ      القمرَ
إعراب  الصيغة الأولى :
ما :  نكرة تعجبية بمعنى  شيء عظيم مبنية على السكون في محل رفع مبتدأ .
أفعل [أجمل] : فعل التعجب فعل ماضٍ  جامد مبني على الفتح ، وفاعله ضمير مستتر وجوباً تقديره [هو] عائد على [ما]   .
المتعجب منه [القمرَ] : مفعول به [متعجب منه] منصوب ، و الجملة الفعلية [أجملَ ×القمرَ]من الفعل والفاعل و المفعول به في محل رفع خبر المبتدأ [ما].
الصيغة الثانية : أَفْعِلْ بـه
وهي تتكون من : أَفْعِلْ    بـ المُتَعَجَّب منه
&مثل :         أَجْمِل            بـ           القمرِ
إعرابها :
أَفْعِلْ (أَجْمِل): فعل ماضٍ جاء على صورة الأمر ؛ لإنشاء التعجب مبني على السكون .
 بـ : حرف جر زائد .
&المُتَعَجَّب منه [القمرِ] : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة المقدرة التي  منع ظهورها اشتغال الاسم بحركة حرف الجر الزائد .
    أو  المُتَعَجَّب منه [القمرِ] : فاعل مجرور لفظاً مرفوع محلاً.
س2 : ما شروط الفعل الذي يتعجب منه مباشرة ؟
جـ : شروط الفعل الذي يتعجب منه مباشرة أن يكون :
1 -  ماضياً : أي ليس فعلاً مضارعاً ، ولا أمراً  مثل :  يعرف -  اعلمْ  .
2 -  ثلاثياًّ : أي ليس  أكثر من ثلاثة مثل :  ارتفع – استعمل  .
3 -  غير دال على عيب أو لون :   مثل : عرج  - حول -  خضر - صفر  .
4 -  مثبتاً : أي ليس منفياً  مثل : ما عرف  -  ما علم .
5 -  تاماًّ: أي ليس فعلاً ناقصاً مثل : كان وأخواتها .
6 -  قابلاً للتفاوت :  أي يقبل التدرج أي ليس مثل الأفعال  ( مات  - فني -  هلك  -  غرق ) التي لا تفاوت  فيها { لا درجات للزيادة و النقصان فيها } .
7 -  مبِنياًّ للمعلوم : أي ليس مبنياً للمجهول  مثل : عـُـرِفَ  -  عـُـلِـمَ  .
8 -  متصرفاً: أي ليس فعلاً جامداً  مثل : عسى  - ليس – بئس  ) .
س3 : كيف نأتي بفعل التعجب من فعل زاد على ثلاثة أحرف مثل : ( ارتفع ) ، أو فعل دل
على لون ( الوصف منه على أفعل فعلاء ) مثل : ( زَرُقَ ) ؟
جـ : نأتي بفعل التعجب بالطريقة الآتية :
1 -  نأتي بفعل تعجب مساعد مناسب مطابق للشروط  مثل  : ( ما أشـدّ  - ما أحسن  -    ما أعظم ) .
2 -  ثم نأتي بالمصدر  الصريح  أو المؤول من الفعل غير المطابق للشروط  بعد فعل التعجب المساعد مباشرة
مثل : ارتفع              
ما أعْظَمَ  ارتفاعَ الهرمِ     (أن يرتفع الهرم)                
أو أعْظِمْ بـارتفاع الهرم  (بأن يرتفع الهرم)      
                  زرق  
ما أجْمَلَ زرقةَ السماءِ        (ماأجْمَلَ أن تزرق السماء )              
أو أَجْمِلْ بزرقة السماء  ( أَجْمِلْ بأن تزرق السماء)
س4 : كيف نأتي بفعل التعجب من فعل مبني للمجهول مثل : ( يُثَاب) ، أو فعل منفي مثل : ( لا يهمل ) ؟
جـ : نأتي بفعل التعجب بالطريقة الآتية :
1 -  نأتي بفعل تعجب مساعد مناسب مطابق للشروط  مثل  : ( ما أشـدّ  - ما أحسن  )
2 -  ثم نأتي بالمصدر المؤول من الفعل غير المطابق للشروط  بعد فعل التعجب المساعد مباشرة
فنقول :          ما أجمل أن يُثَاب المتقن لعمله (بأن يُثَاب المتقن لعمله) .
        ما أروع ألا تهمل دروسك          (أروع بألا تهمل دروسك ) .
تذكر: لا يُتعجَّب من الفعل الجامد ( عسَى -  بئْس - ليس ) والذي لا تفاوت في معناه ( ماتَ -   فَنِيَ -  عمي -  غرق -  عدم ) .
هام جداً :  يجوز - لنا - أن نأتي بفعل التعجب  المساعد للفعل المطابق للشروط  مثلما أتينا به للفعل غير المطابق للشروط .
فمثلاً عندما نتعجب من " عظمة الخالق " يحق لنا أن  نقول :
1 - ما أعظم الخالق . 2 - أعظم بالخالق .
3 - ما أروع عظمة الخالق . 4 - أروع بعظمة الخالق .
5 - ما أروع أن يعظم الخالق 6 - أروع بأن يعظم الخالق .
لا تنسَ  أن المصدر المؤول (أن + الفعل المضارع) يصبح في محل نصب مفعول به مع صيغة [ما أفعله]، وفي محل رفع فاعل مع صيغة [أفعل به] .  
 ويجوز أن تزاد كان بين ما التعجبية وخبرها في جملة التعجب، وتكون غير عاملة أي لا اسم ولا خبر لها . مثل:  ما كان أجملَ الضياء .

تدريبات :
(أ) - عين صيغة التعجب فيما يأتي ، وبيّن الفعل الذي جاءت منه :
(الأمة الإسلامية ما أروعَ تاريخها !  وما أعظمَ رجالها الأوائل وأكرِمْ بأخلاقهم  ! وأجِملْ بتمسكهم بعقيدتهم وتطبيقهم لتعاليم دينهم ! لقد كتبوا أعظمَ تاريخ و شيدوا أعظم حضارة عرفتها البشرية ، فسادوا العالم بأخلاقهم وطيب تعاملهم ، فما أَصْدقَهُمْ إن عاهدوا ! ، ومَا أوْفَاهم إن وعدوا ! ، ومَا أعدلهم إن حكموا !، وما أعفاهم إن قدروا !، وما أنفعهم لأصدقائهم !، وما أضرهم لأعدائهم !، وأَخلِقْ بأمانتهم وحرصهم عليها ! ، فما أَجْدَرَ أن تضرب بهم الأمم الأمثال في الأخلاق العالية و الصفات النبيلة ! ).
(ب) - حدد المتعجب منه ثم أعربه  فيما يأتي :
1 - ما أجملَ الحرية !                        
2 -  ما أكثرَ الناسَ في الرخاء ،و ما أقلَهم في الشدة !
3 -  أنعِمْ بالكريم !                              
4 -  ما أسعد من أدى حق الله عليه !
5- ما أشقى من رفع حاجته إلى غير الله!                
6-  ما أقبح ألا يؤدي الرجل الصلاة في وقتها!
7- أفْظِعْ بأن يعاقب البريء !                  
8-  ما أنقص عقل مَنْ ظلم من هو دونه!
(جـ) - تعجب من الأفعال الآتية بإحدى صيغ التعجب . وبين السبب في امتناع التعجب من بعضها :
" سهر- استقام - عوتب - مات - لم ينافق - ليس- حَولَ " .
(د)- تعجب من (الإسراف في الماء) بطريقتين مختلفتين .

هو أسلوب يذكر فيه ضمير للمتكلم غالباً أو المخاطب أحياناً وبعده  اسم ظاهر منصوب     يسمى : " مختصاً " يأتي لتفسير الضمير  وتوضيحه.
مثل : نحن - العرب- متفرقون .
فالجملة أساساً : نحن متفرقون .
( نحن في محل رفع مبتدأ و متفرقون خبر ) ولكن جاءت كلمة العرب لتوضح المقصود بـ ( نحن ) ، وتقدير الكلام :  نحن - أخصُّ العرب -  متفرقون .
والفعل ( أخص ) محذوف وجوباً ( لا يجوز ذكره ) ، وكلمة العرب مفعول به لهذا الفعل المحذوف .
إذن الاسم الذي يأتي بعد الضمير يكون منصوباً على الاختصاص بفعل محذوف وجوباً تقديره (أعني -  أخص -  أقصد) ويعرب هذا الاسم مفعولاً به .
  \         ضمير       مباشرة          المختص [اسم زائد]  يأتي لتفسير الضمير  
                    [نحن- انا - أنتم - نا ]                                  مفعول به فقط

أمثلة   : إننا   - رجالَ المستقبلِ - نحمل همّ الأمة .
إنني - المعلمَ - أعمل بجد .
نحن - معشرَ الطلابِ - مجتهدون .
نحن -  المصريين -  كرماء
صور المختص :
1 - يكون معرفاً (أل):
مثل :  نحن الأطباء نعالج المرضي .
2 -  المضاف إلى معرفة .
مثل : نحن أطباء المستشفى نعالج المرضي .
3 -  إحدى الكلمتين (أيُّ ) للمذكر أو ( أيَّةُ) للمؤنث، يليها اسم مرفوع فيه (أل) يعرب صفة (نعتاً)إذا كان اسماً مشتقاً ، أو بدلاً إذا كان جامداً
مثل :    أنت أيها الشابُ درع الوطن  . أنت أيَّتُها الأمُ مصنع الرجال
أنتم أيُّها الجنودُ درع الوطن .
إذا جاء المخصوص في صورة (أيُّها - أيَّتُها ) ، فتعرب (أيُّها - أيَّتُها) مفعولا به مبني على الضم في محل نصب على الاختصاص بفعل محذوف وجوبا تقديره :( أخص ) والاسم بعدها : صفة " مرفوعة " لأيُّها ،  أو :  بدلاً مرفوعاً منها .
\   أيُّها :  اسم مبني على الضم في محل نصب علي الاختصاص بفعل محذوف وجوباً تقديره [أخص]  والهاء للتنبيه .
         الشاب : صفة مرفوعة أو بدل مرفوع من أيُّها.
 تذكر :
[أيُّها ، أيَّتُها] في أسلوب النداء تعرب : منادى مبني على الضم في محل نصب.
مثل : يا أيها الطلاب اجتهدوا
[أيُّها، أيَّتُها] في أسلوب الاختصاص تعرب :  اسم مبني على الضم في محل نصب علي الاختصاص بفعل محذوف وجوباً  تقديره [أخص]  ، والهاء حرف مبني للتنبيه .
 تذكر أن :
1 - العلامات التي يعرف بها المختص :
يقع بين شرطتين  -  يسبقه ضمير  -  يمكن حذفه من الجملة  -  منصوب - معرفة .
2 - المختص يعرب : مفعولا به منصوباً على الاختصاص بفعل محذوف وجوباً تقديره : [أخص]
3- لا يتم تقدير الاختصاص بعد كل ضمير للمتكلم إلا إذا كان الاختصاص مقصوداً في الجملة ، فقد يكون المراد الإخبار عن الضمير وبالتالي فليس هناك حاجة في الجملة لتقدير الاختصاص  ، والفاصل في ذلك هو سياق الجملة .  
فمثلاً : نحن أبناءُ العروبة.
نحن في محل رفع مبتدأ وأبناء خبر ، وليس هناك أسلوب اختصاص في الجملة .
بينما : نحن - أبناءَ العروبة - نتحلى بالأخلاق الحميدة .
نحن في محل رفع مبتدأ ، وجملة ( نتحلى بالأخلاق الحميدة ) في محل رفع خبر .
( أبناء العروبة) جاءت لتفسر الضمير ( نحن ) لذلك كلمة ( أبناء ) إعرابها :
مفعول به منصوب على الاختصاص بفعل محذوف وجوباً تقديره (أخص )، وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف .  
نموذج للإعراب :
أنا - المعلم - أبني العقول .
أنا :  ضمير متكلم مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .
المعلمَ :  مفعول به منصوب على الاختصاص بفعل محذوف وجوباً تقديره [أخص ].
أبني :  فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على آخره للثقل ، والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره[ أنا].
العقول : مفعول به ( للفعل أبني ) منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ( والجملة الفعلية في محل رفع خبر المبتدأ) .
أعرب بنفسك : نحن شباب مصر نحن شباب مصر حصن العروبة
    لنا تاريخٌ مجيدٌ لنا -  المصريين  -  تاريخٌ مجيد
تدريبــــــات  :

(أ) -   ضع اسماً مختصاً في العبارات الآتية بحيث تتنوع صوره .
1 -  نحن ............ أسعد الناس .
2 -  عليكم .......... مسئولية كبيرة نحو الوطن
3 -  لنا .............. حقوق على الأبناء .
4 -  عليكم .......... حماية الوطن .
5 -  إننا ............. ندعو إلى السلام .  
(ب) -  عين في كل جمله من الجمل الآتية أركان جملة الاختصاص
1 -  أنا -  العربي -  لا أخضع لطاغية .                      
2 -  إننا القضاة نقضي بالحق.
3 -  بنا -  أيها الشباب -  تتحقق أهداف أمتنا .                          
4 -  نحن العرب نكرم الضيف ونحمي الجار
5 -    بكم أصدقائي   تكتمل الفرحة                
6 -  أنت  طالبَ العلم  مصباح الحياة
(جـ ) " نحن العرب أرسينا أسس الحضارة قديماً، ونشرنا مبادئ العدل والمساواة، وقت أن كان الغرب يتخبط في ظلمات الجهل ، ويعاني ألواناً من التعسف والظلم والاستبداد في القرون الوسطى. وإننا أحفاد العرب ندعو للسلام والوئام في ظل الإخاء والتعاون بين الشعوب على هَدْي من كتاب الله وسنة رسوله، وسيكون لكم أيها الشباب  المستقبل السعيد بعد هذا الماضي المجيد" .
*  استخرج من الفقرة السابقة كل اسم منصوب على الاختصاص ، وعين الضمير الذي يفسره . ‏
(د) - نحن أطباء نداوي المرضى  . -نحن الأطباء نداوي المرضى .
- أعرب الجملتين السابقتين  .


س1 : لماذا سميت لا النافية للجنس بهذا الاسم ؟
جــ : لأنها تفيد نفي خبرها عن جنس اسمها ، بمعنى أنه إذا قلنا : لا طالبَ علم ٍ مقصرٌ ، فإننا نفيد نفي التقصير  عن كل طالب علم .
و عندما نقول : ( لا طالب في الفصل) .. أي لا طالب أو طالبين أو ثلاثة في الفصل .
س2 : ما عمل لا النافية للجنس ؟
جــ : تدخل لا النافية للجنس على الجملة الاسمية وتعمل عمل إن وأخواتها فتنصب المبتدأ ويسمى اسمها وترفع الخبر ويسمى خبرها ولكن بشروط ..
 شروط عمل لا النافية للجنس ثلاثة :  
1 - أن يكون اسمها وخبرها المفرد نكرتين .  مثل   :     لا شبابَ باقٍ      -  لا منافق محبوب .
أما إذا جاء اسمها معرفة فلا تعمل ووجب تكرارها .
مثل  : لا الشبابُ باقٍ ولا الجمال   -  لا الغني مرتاح ولا الفقير مرتاح .
2 - ألاَّ يفصل بينهما وبين اسمها  أي  فاصل مثل : لا ماءَ في البيت ولا زادَ .
  أما إذا فصل بينهما فاصل ، ألغي عملها ووجب تكرارها  مثل : لا في البيت ماءٌ ولا زادٌ .
3 -   ألا تسبق بحرف جر [الباء] ، فإذا سُبِقَتْ بحرف جر فإن عملها يُلغى ، ويعرب الاسم بعدها اسم مجرور بالباء .
مثل : المنافق  بلا ضميرٍ   -  عاقبت المهمل بلا رحمةٍ.
 الخلاصة :
تعمل إذا كان اسمها وخبرها نكرتين  -  لا يفصل بينها وبين اسمها فاصل  - لا يسبقها حرف جر .
ولا تعمل  إذا كان اسمها معرفة  - أو فصل بينها وبين اسمها فاصل  وهنا يجب تكرارها ، و إذا سُبِقَتْ بحرف جر فالاسم بعدها مجرور بذلك الحرف ، و [لا] زائدة لمجرد النفي .
اسم " لا النافية للجنس " يأتي  على ثلاثة أشكال :
( أ) - أن يكون اسمها مضافاً ( يأتي بعده مضاف إليه نكرة فقط ) ، فإذا كان كذلك فإنه يجب أن يكون معربا منصوبا .
مثل : لا رجلَ سوءٍ محبوبٌ :  
رجل : اسم لا النافية للجنس منصوب وعلامة نصبه الفتحة
لا رَجُلَيْ سوءٍ محبوبان :  
رجلي اسمها منصوب   بالياء  ؛ لأنه مثنى والنون حذفت للإضافة  
لا مُهْمِلَيْ واجب ناجحون :        
مهملي :  اسمها منصوب بالياء؛ لأنه جمع مذكر سالم والنون حذفت للإضافة  .
لا مهملاتِ واجب ناجحات :    
مهملات اسم لا النافية للجنس منصوب بالكسرة ؛ لأنه جمع مؤنث سالم .
(ب) -  أن يكون اسمها شَبيهاً بالمضاف وهو ما اتصل به شيء  يتمم معناه ، وهو معرب ،
وهو غالباً اسم مشتق منون [ اً ]  (اسم فاعل -  اسم مفعول -   صيغة مبالغة ...)
مثل : لا كريماً خلقُه مهان .
-  لا :   نافية للجنس حرف مبني على السكون
-  كريماً: اسم لا النافية للجنس منصوب بالفتحة .
ومثل : لا مذمومًا خلقه بيننا .
-  مذموما : اسم لا النافية للجنس منصوب بالفتحة
 تذكر : في الحالتين السابقتين  أتى اسم لا النافية للجنس منصوباً ومعرباً .
(جـ) -  مفرد : ليس مضافاً ولا شبيهاً بالمضاف فيبنى على ما يُنصب به .
1 -  يبنى على  الفتح إذا كان اسم لا مفرداً أو جمع تكسير .
مثل :  لا رجلَ في الدار :
رجل  : اسم لا النافية للجنس مبني على الفتحة .
لا رجالَ في الدار :
 رجال :  اسم لا النافية للجنس مبني على الفتحة .
2 -   إذا كان اسم لا (مثنى -  جمع مذكر سالم) فإنه يبنى على الياء
مثل :  لا رجلين في الدار  :    
رجلين  : اسم لا النافية للجنس مبني على الياء  ؛ لأنه مثنى
- لا مهملين في الأسرة :    
مهملين : اسم لا النافية للجنس مبني على الياء  ؛ لأنه جمع مذكر سالم .
3 -   إذا كان اسم لا (جمع مؤنث سالم) فإنه يبنى على الكسر
مثل :  لا  مهملاتِ في الأسرة : مهملاتِ  : اسم لا النافية للجنس مبني على الكسرة
 تذكر :
1 -  يجوز حذف خبر لا النافية للجنس إذا فهم من سياق الكلام
مثل :     الامتحان سهل لا شك .
         اسم لا مبني على الفتح في محل نصب  ، وخبرها محذوف تقديره [ في ذلك ] .
2-  يمكن دخول همزة الاستفهام على لا النافية للجنس مثل :  ألا ضيف جالس معك ؟
3 - لا العاملة يجوز تكرارها مثل :  
لا عمل ولا جهد ضائعٌ  عند الخالق .
  في المثال السابق خبر لا الأولى محذوف يدل عليه خبر لا الثانية [ضائعٌ ] .
4 - خبر لا النافية للجنس مثل  خبر (إن) يأتي مفرداً أو جملة أو  شبه جملة  .
أمثلـــة :    - لا مدرس مقصر .    
-  لا مدرسين يقصرون .    
-  لا طائر فوق الشجرة .
5 -  قد يحذف اسم لا إذا فُهِمَ من الكلام (لا …… عليك)
والتقدير :  (لا بأس عليك) أو (لا حرج عليك)
 تذكر : حالات اسم لا :
                     

       مضاف            شَبيه بالمضاف مفرد

 منصوب    [معرب ]  منصوب [معرب ]     مبني على ما ينصب به
 الكلمات{ لا جدال -  لا شك -  لا ريب -  لا نقاش -  لا مفر -  لا بد -  لا بأس} .
    تعرب دائماً اسم لا مبني على الفتح في محل نصب (نوع اسم لا فيما سبق : مفرد).

1- يستعمل تركيب: "لاسيما" لتفضيل ما بعدها على ما قبلها في الحكم.
2- " لا " في هذا التركيب هي " لا" النافية للجنس و" سيّ "  اسمها منصوب بالفتحة، والخبر محذوف دائماً تقديره: ( موجود).
3- " ما " المتصلة بكلمة:" سيما " يجوز أن تكون اسم موصول ، أو نكرة مبهمة ،  أو  زائدة  ،  وهي في الحالتين الأوليين مضاف إليه.
4- إذا كان ما بعد " لاسيما " اسم نكرة، جاز أن يرفع (على أنه خبر لمبتدأ محذوف) أو ينصب (على أنه تمييز للنكرة المبهمة ما) أو يجر (على أنه مضاف إليه).
مثل : كل كريم محبوب ولا سيما كريمٌ مثلُك
سيَُ : اسم لا النافية للجنس منصوب بالفتحة لأنه مضاف ، ما : زائدة
كريم : خبر لمبتدأ محذوف وجوبا تقديره هو .
ولا سيما كريمٍ مثلك  .      كريم : مضاف إليه مجرور
ولاسيما كريماً مثلك .      كريما : تمييز منصوب
5- إذا كان ما بعد " لاسيما " معرفة، جاز أن يرفع (على أنه خبر لمبتدأ محذوف) أو يجر (على أنه مضاف إليه) ولا يجوز نصبه.
مثل : (أحب الأصدقاء ولاسيما خالدٌ " خالدٍ ").
6- يجب دخول الواو الاعتراضية و " لا " على " سيّما " واستعمالها بدونهما لا يصح في اللغة.
تدريبــات :

س- بين فيما يأتي اسم لا و نوعه ، ثم أعربه :
1 -  لا مطيعاً والديه محروم من رحمة الله .
2 - لا خائن بيننا .  
3 -  لا مروجي شائعات محبوبون  .
4 - لا حياء في العلم .
5 - لا حافظ ود نادم .    
6–  لا نقيضين يجتمعان .
7 - لا قارئاً للكف مؤمن .
8 - لا لئيمَ طَبْعٍ أصله كريم
9 - لا أمان لمن لا أمانة عنده .
10 -  لا راغباتٍ في الشهرة مُسْتَريحات
س – ميز لا العاملة وغير العاملة مع بيان السبب :
1- لا أنيس خير من الكتاب .  
2-  لا قائماً بواجبه مذموم .
2- ذاكر الطالب دروسه بلا تقصير .  
4-  لا في الفصل مهملون ولا غافلون .
    5-  لا قاصد سوء محبوب .
   6-  لا أنت مهمل ولا أخوك .
   7 - لا في الجنة موت ولا ألم .
    8-  " لا الهَ إلا الله".
    9- لا ذا أدبٍ نمام .
س - أعرب الجمل التالية :
- لا معيدات في الجامعة .                      
       -   لا متخاذلين بيننا .   -
       - لا بائعي جرائد في القرية .
       -  لا ذا حلم متسرع .
س - في الأمثلة الآتية ألغيت لا فما السبب .
1 -  لا بين الفلاحين اليوم غافلٌ ولا فيهم سفاحٌ.
2 -  لا العربي مستغنٍ عن المصري ولا المصري مستغنٍ عن العربي
3  -  يحب الناس أوطانهم بلا جدال .
س -  صوب الخطأ فيما يأتي :    
* لا فاعلو خير مكروهين  -
لا قارئ لكتاب لا يستفد .
س - اختر الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :
1 -  لا يكذب إلا الخائف (لا نافية للجنس – لا نافية فقط) .
2 -  لا كاتب تاريخ كذوب . اسم لا (منصوب – مبنى على الفتح ) .
3 -  لا متحدين خاسرون . اسم لا (مفرد – مضاف) .
4 -  لا هناك طعام ولا ماء ( لا عاملة – لا غير عاملة ) .
س -  ضع في المكان الخالي اسماً لـ (لا النافية للجنس) فيما يأتي ، وبين نوعه :
1 -  لا …...… بالله يخاف .
2 -  لا …...… مقصرات في عملهن .
3 -  لا …...… متكاسل عن العبادة .
4 -  لا …...… درجات ظالمون .

ــــــــــــ

تحميل: مراجعة التميز في النحو للثاني الثانوي ترم ثاني 2018 من هنااا
remove_circleمواضيع مماثلة
لا يوجد حالياً أي تعليق
privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى