زهران: إنشاء وزارة تربية وتعليم جديدة للتعليم الدولي والخاص

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

04112017

مُساهمة 

MdrsAwnLayn زهران: إنشاء وزارة تربية وتعليم جديدة للتعليم الدولي والخاص




إنشاء وزارة تربية وتعليم جديدة للتعليم الدولي والخاص :
القرض الذي قدمته اليابان لمصر ، ليس من أجل إنشاء المدارس اليابانية ، ولا من أجل تجهيز المدارس اليابانية ، ولا من أجل مرتبات المعلمين في المدارس اليابانية ، ولكنه من أجل الدعم الفني وتدريب المعلمين !!! ؛ وهذا يعني أن قرض اليابان سيحصل عليه اليابانيون - المدربون والمحاضرون !!! ، وفوق القرض الفوايد وعليها بوسة !!! ، يعني القرض الياباني لتشغيل اليابانيين في مصر !!! .
وتكلفة المدرسة اليابانية ما بين : 40 - 50 مليون جنيه للمدرسة الواحدة ، أي تكلفة الـ 100 مدرسة اليابانية ، ما يقارب من تكلفة : 500 مدرسة تعليم أساسي من بتوع الغلابة !!! .
فوزارة التربية والتعليم المصرية أخذت توجهاً لخصخصة التعليم وبدأ بالمدارس اليابانية ، لتكون منافساً للمدارس الدولية الأخرى !!! ، والمنافسة ستكون في المصروفات ؛ يعني مَنْ معه سيتعلم ومن ليس معه ، يركن على جنب !! ، وهذا حال غالبية الشعب ، فالـ 70 % من الشعب لا يملكون مثل هذه المصروفات الباهظة ولا حتى خُمسها !!! .
لذلك فأصبح هناك إهمال متعمد من الدولة للمدارس الحكومية ؟ !! ، كي يتم إجبار الجميع على التوجه للتعليم الخاص ، والدولي ، والمدارس اليابانية التي أنشأتها الوزارة !!! .
طيب لماذا اختارت الوزارة التجربة اليابانية ، أو نظام التعليم الياباني ؟ !!! ، لأن في مصر مدارس دولية أوربية وأمريكية ، فأرادت الوزارة أن تتميز بتوجه أسيوي ، كي تكون مختلفة عن هذه المدارس القائمة بالفعل في مصر ؟ !!!، كما أن المدارس اليابانية ، ترتكز على الأنشطة ؛ وهذا النوع من الدراسة يفضله الطلاب وأولياء الأمور .
وستنقطع علاقة اليابان بهذه المدارس فور انتهاء القرض المخصص للتدريب والدعم الفني ، وفور تسديده من الجانب المصري بفوائده لليابان ، وتصبح هذه المدارس ضمن المدارس الدولية ، ولكن مدارس تتبع وزارة التربية والتعليم المصرية ، كما تفعل وزارة الصحة في إنشاء أجنحة اقتصادية في المستشفيات الحكومية أو إنشاء مستشفيات استثمارية ، ومثال ذلك : مستشفى القصر العيني القديم والقصر العيني الفرنساوي .
لذلك يجب على الدولة : أن تُخصص وزارة للتربية والتعليم الحكومي لغير القادرين ، ووزارة للتربية والتعليم الدولي والخاص ، وتخصص الميزانية للتعليم الحكومي فقط ، أما وزارة التربية والتعليم الدولي والخاص ، فهي تتكفل بنفسها من مصروفات الطلاب وتبرعاتهم .
*** دكتور محمد زهران ....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى