أزمات طارق شوقي وزير التربية والتعليم.. أخطرها حوار الحرامية ومعلمي الحاسب الآلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

06092017

مُساهمة 

MdrsAwnLayn أزمات طارق شوقي وزير التربية والتعليم.. أخطرها حوار الحرامية ومعلمي الحاسب الآلي




تعددت أزمات الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى ،خلال الفترة الماضية منذ توليه حقيبة الوزارة مع المعلمين وأولياء الامور والمدارس الخاصة الخ
وسوف نستعرض ابرز 5 ازمات تعرض لها الدكتور شوقى
1- أزمة حوار الحرامية

حيث أعلن الدكتور طارق شوقى في أحد الحوارات الصحفية له أن نصف وزارة التربية والتعليم حرامية، بينما النصف الآخر حرامية وغير كفء، وتدارك الوزير الأزمة عندما قال خلال مؤتمر صحفي له أمس أنه يحترم أسرة وزارة التربية والتعليم بأكملها خاصة المعلمين موجها رسالة لهم :" إحنا فى ماتش وأنتو اللعيبة"، ورغم وضوح نية الوزير في احترامه للمعلمين إلا أنهم قد قرروا تقديم بلاغ للنائب العام اليوم برقم 10218 ضده.

2- أزمة طارق شوقي مع معلمي الكمبيوتر

أما الأزمة التي تعرض لها وزير التربية والتعليم، هي دخوله فى معركة مع معلمين الحاسب الآلي بعدما أعلن الوزير قراراه منذ شهر مضي بخروج الحاسب الآلي من المجموع، مؤكدا أن هذه المادة يتم تدريسها فى المدارس نظري وليس عملي وأنها تمثل عبء على الطالب ولذلك لابد من خروجها من المجموع ورجوعها فقط عندما تنصلح أحوال أجهزة الكمبيوتر داخل المدارس، وعلى غرار هذا القرار قام المعلمين بعمل وقفات احتجاجية معتبرين أن قرار وزير التربية والتعليم تهميش لهم.

3- قرار طارق شوقي بزيادة مصروفات المدارس الحكومية

حالة من عدم الرضا سادت بين أوساط أولياء الأمور أمس، بسبب قرار وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي بإعلانه زيادة مصروفات المدارس الحكومية بنسبة 50%، وقد أكد الوزير أن هذه الزيادة سوف تعود للطالب، ولكن قد اعتبر البعض أن هذا القرار يوجد فيه تجني واضح على أبناء الفقراء، وردا على هذا قال الدكتور محمد عمر مدير صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية وأحد معاوني وزير التربية والتعليم، أن قرار الزيادة يتضمن إعفاء الغير قادرين وأبناء المطلقات واليتامي وأبناء الشهداء والمصابين.


4- أزمة طارق شوقي والمدارس الخاصة

في سياق الأزمات التي يتعرض لها وزير التربية والتعليم، كان للدكتور طارق شوقي موقف واضح من زيادات المصروفات للمدارس الخاصة والتي وصلت لـ 30% قبل بدء العام الدراسي بأيام قليلة، ووقف الوزير فى وجه المدارس المخالفة والتي رفعت شعار " الدفع أو الطرد" وكان علي رأس هؤلاء المدارس المدرسة الألمانية.


5- أزمة طارق شوقي مع المدارس اليابانية

وكانت الأزمة التي تعرض لها وزير التربية والتعليم، هي المدارس اليابانية حيث أتهمه البعض بأن هذه المدارس فنكوش، حتي أثبت الوزير بمرور الوقت للجميع أن هيئة الأبنية التعليمية بالتعاون مع بعض الجهات السيادية تقوم بتنفيذ المشروع على أرض الواقع حتي تم تسليم أول مدرسة مصرية يابانية بالسويس وسيتم فرشها خلال 48 ساعة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى