محرر أخبار اليوم: حوار الوزير مسجل ونشرت 75% فقط منه .. شوقي: أنا مقولتش كده؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

02092017

مُساهمة 

MdrsAwnLayn محرر أخبار اليوم: حوار الوزير مسجل ونشرت 75% فقط منه .. شوقي: أنا مقولتش كده؟!




أكد الكاتب الصحفي رفعت فياض، أن ما ورد في نص حواره الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم الفني المنشور في عدد الجريدة اليوم السبت، مسجل وصحيح ولم يجتزأ أو تضاف إليه أي نصوص لم ترد على لسان الوزير.

وأضاف «فياض»، في تصريح صحفية له اليوم،، أنه قام بنشر نحو 75% من الحوار، ولم ينشر باقيه لأن به تصريحات قد تؤدي إلى إقالة الوزير، مؤكدا أنه سيقوم بالرد على نفي الوزير لما ورد في الحوار إذا أصدرت الوزارة بيانا رسميا بالنفي يختص بأخبار اليوم.

وتابع: «الحوار مسجل، وأجري في وجود رئيس تحرير الجريدة، وكل ما جاء به ورد على لسان الوزير وصحيح 100%».

يذكر أن جريدة أخبار اليوم، نشرت حوارا لوزير التربية والتعليم طارق شوقي، اليوم السبت، وصفه فيه الوزير  نصف الوزارة حرامية والنصف الآخر حرامي غير كفء، وأن ميزانية الوزارة كلها 80 مليار جنيه منهم 70 مليار جنيه مكافآت ومرتبات لأناس أنا لست في حاجة إليهم، فأنا عندي مليون و700 ألف واحد وأنا لا احتاج منهم سوى 20% فقط ولو جلس الباقون كلهم في منازلهم لن يؤثروا علي في أي شئ وأنا أدفع لهم معي وكأنني فاتحها معونة اجتماعية .
شاهد نص الحوار كاملا من هنا

رد وزير التعليم
وفي تصريحات خاصة نفى الدكتور طارق شوقي، ما نسب إليه من تصريحات أثارت حالة غضب بين المدرسين، وأضاف طارق شوقي مستنكرًا ما نشر في أحد الصحف حول تصريح له يؤكد من خلاله أن نصف الوزارة «حرامية»: «هي دي ألفاظى يعني».

وأكد "شوقي"، أن معظم الحوار الصحفي الذي تسبب فى الأزمة، كان عن حلم التعليم والمعلمين وتثبيتهم وأنه فات 5 أشهر من أجل حل مشكلهم والـ 5 أشهر القادميين من أجل تدريبهم، واختتم شوقي بقوله: «أنا وأنا بقرأ الحوار كنت مستغرب وقولت هو أنا قولت كده؟! السياق بعد ومفهوم الكلام بعد أيضا عن الحقائق».

رد وزارة التربية والتعليم
من ناحيتها، أوضحت وزارة التربية والتعليم، حقيقة تصريحات الوزير طارق شوقى وما ذكره البعض أن وزارة التربية والتعليم نصفها حرامية، وتحدث الوزير عن أنه من الممكن أن يكون هناك كثافة زائدة مثل معظم مؤسسات الدولة، ولكن لا يصح أن يتم وصفهم بأنهم حرامية.

وقالت الوزارة فى بيان لها، إن طارق شوقى تحدث عن بعض المدارس الدولية التى حاولت مخالفة القانون بنوع من البلطجة على أولياء الأمور، ولكنها تصدت لهم لتطبيق القانون.

وأضافت: «عندما تحدث الوزير في سياق الحوار عن المنظومة الجديدة للتعليم، قال: إن معلمينا محتاجين لكثير من التدريب ليصبحوا اكفاء لها، ويستطيعوا تفهم المنظومه الجديده وده بالفعل اللى حصل في مشروع المعلمون أولا، وأيضا لم يمس الوزير مجانية التعليم، ولكنه عندما تحدث عن الدروس الخصوصية ذكر أن أولياء الأمور يتحملون فوق الـ 30 مليار جنيه للدروس، فكيف نضحك عليهم، ونقول انهم يتعلمون ببلاش؟ ولابد من التصدى لهذه الظاهرة».

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى