س و ج درس مصر هي الدنيا - شعر (لغة عربية 5 ابتدائى الترم الثانى)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

19012014

مُساهمة 

. س و ج درس مصر هي الدنيا - شعر (لغة عربية 5 ابتدائى الترم الثانى)




نَاقِشْ مُعَلِّمَكَ وزُمَلاءَكَ فِى الفِقْرَةِ التَّالِيَةِ، ثُمَّ أَجِبْ عَنِ الْمَطْلُوبِ :
« كَانَ العَرَبُ شَدِيدِى الاعْتِزَازِ بِلُغَتِهِمْ حَريصينَ كُلَّ الحِرْص عَلَى تَقْديرِها ووضْعِهَا فِى أَسْمَى مَنْزِلَةٍ، يَتَجَلَّى هَذَا الحِرْصُ والاعْتِزَازُ فِى عِنَايتِهِمْ بِجَودَةِ الإلْقَاءِ وحُسْنِ الحَديثِ وفِى نُفُورِهِمْ مِنْ كُلِّ عَيْبٍ يَشُوبُ النُّطْق ويُشَوِّهُ التَّعْبِير...... ».
( أ ) ضَعْ عُنْوَانًا لِهَذِهِ الفِقْرَةِ.
( ب ) ضَعْ عَلاَمَاتِ التَّرقِيمِ المنَاسِبَةَ فِى مَكَانِهَا المُنَاسِبِ.
( جـ ) مَا مَظَاهِرُ عِنَايَةِ العَرَبِ بِلُغَتِهِمْ، كَمَا فَهِمْتَ مِنَ الفِقْرَةِ ؟
الإجابة
( أ ) عُنْوَانُ هَذِهِ الفِقْرَةِ، هُوَ : اعْتِزَازُ الْعَرَبِ بِلُغَتِهم الْعَرَبِيَّة.
( ب ) « كَانَ العَرَبُ شَدِيدِى الاعْتِزَازِ بِلُغَتِهِمْ حَريصينَ كُلَّ الحِرْص عَلَى تَقْديرِها ووضْعِهَا فِى أَسْمَى مَنْزِلَةٍ، يَتَجَلَّى هَذَا الحِرْصُ والاعْتِزَازُ فِى عِنَايتِهِمْ بِجَودَةِ الإلْقَاءِ، وحُسْنِ الحَديثِ، وفِى نُفُورِهِمْ مِنْ كُلِّ عَيْبٍ يَشُوبُ النُّطْق ويُشَوِّهُ التَّعْبِير ».
( جـ ) مَظَاهِرُ عِنَايَةِ العَرَبِ بِلُغَتِهِمْ، كَمَا فَهِمْت مِنَ الفِقْرَةِ، هِىَ : عِنَايَتهمْ بِجَوْدَةِ الإلْقَاءِ، وحُسْنِ الحَديثِ ونُفُورِهِمْ مِنْ كُلِّ عَيْبٍ يَشُوبُ النُّطْق ويُشَوِّهُ التَّعْبِير.

اكْتُبْ عَشْرَةَ أَسْطُرٍ عَنْ وَطَنِكَ ووَاجِبِكَ نَحْوَهُ.
الإجابة
وَطَنِى مِصْر هُوَ أَحَبُّ مَكَانٍ عِنْدِى فِى هَذِهِ الْحَيَاةِ، بِهِ وُلِدْتُ، وتَحْتَ سَمَائِهِ نَشَأْتُ ومِنْ مَائِه شَرِبْتُ، وبِخَيْرَاتِهِ تَغَذَّيْتُ ونَمَوْتُ، وعشْتُ فِيهِ عَزِيزًا بَيْنَ والِدَىَّ وإخوتِى وأَهْلِى وأَقرب النَّاسِ لِى.
وفِى وَطَنِى تَلَقَّيْتُ عُلُومِى بِالمدرسةِ، وفِى مَسَاجدِهِ صَلَّيْتُ، وفِى نَوَادِيهِ ومَلاَعبهِ نَمَا جِسْمِى.
وأَنَا الآن فِى الْمَرْحَلَةِ الأولَى مِنْ عُمْرِى أطْلُبُ الْعِلْمَ; لأعِدَّ نَفْسِى للمستقبلِ لِذَلِكَ فَعَلَىَّ أَنْ أُحِبَّ مَدْرَسَتِى، وأُذَاكِرَ دُرُوسِى، وأُطيعَ وَالِدَىَّ ومُدَرسىّ وأُحْسِنَ مُعَامَلَةَ زُمَلائى وأَنْ أُعَامِلَ النَّاس مُعَامَلَةً حَسَنَةً، وبِذَلِكَ أُعِدُّ نَفْسِى للمُسْتَقْبَلِ لأكُونَ طَبيبًا أو مُعَلِّمًا أو مُهَنْدِسًا، أو ضَابِطًا; لأخْدم وَطَنِى وأبْذلَ جُهْدِى فِى سَبيلِ وَطَنِى حَتَّى يَحْتَلَّ الْمَرْكَزَ اللاَّئِقَ بَيْنَ الأمَمِ.

اقرأ ثم أجب :
من نص ( مصر هي الدنيا - شعر )
نَتَّخِــذُ الشَّمْـسَ لَـهُ تَاجًا... وضُحَاهَــا عَرْشًا وَهَّاجَا
سَعْيًــا أَبَــدًا سَعْيًـا سَعْيًـا... لأثِيـلِ المجْــدِ وللعَلْيَـــا
وَلْنَجْعَلْ مِصْرَ هِىَ الدُّنْيَا... وَلْنَجْعَلْ مِصْرَ هِىَ الدُّنْيَا
( أ ) ضَعْ مُرَادِفَ ( أثِيلُ )، وجمْعَ ( تَاجًا )، فِى جُملَتَيْنِ مِنْ إِنْشَائِكَ.
( ب ) مَا الَّذِى يُقَدِّمُهُ الإنْسَانُ لِوَطَنِهِ، كَمَا فَهِمْتَ مِنَ الأبْيَاتِ ؟
( جـ ) فِى البَيْتِ الثَّانِى تَعْبِيرٌ جَميلٌ، وضِّحْهُ.
( د ) هَاتِ مِنَ الأبْيَاتِ مَا يَلِى :
١ ــ كلمةً بِهَا حَرفٌ يُكْتَبُ ولا يُنْطَقُ.
٢ ــ مضَافًا إِلَيْهِ وأَعْرِبْهُ.
الإجابة
( أ ) مُرَادِف ( أثِيلُ ) : أَصيل، والْجُمْلَةُ : مِصْـرُ لَهَا مَاضٍ أَصيل، وجمْـــع (تَاجًا ) : تيجَانًا، والْجُمْلَةُ : الْمُلُوكُ عَلَى رُءوسِهِمْ تيجَانٌ.
( ب ) يُقَدِّمُ الإنْسَانُ لِوَطَنِهِ، كَمَا فَهِمْتُ مِنَ الأبْيَاتِ الأعْمَالَ العظيمَة الَّتِى تَرْفَعُ مِنْ شَأْنِهِ.
( جـ ) فِى البَيْـتِ الثَّانِـى تَعْبِيـرٌ جَميـلٌ، هُـوَ : « سَعْيًـا أَبَـدًا سَعْيًا سَعْيًا » فتكرار  ( سَعْيا ) للتأكيدِ عَلَى ضَرُورَةِ الْعَمَلِ مِنْ أَجْلِ تَقَدُّمِ الْوَطَنِ.
( د )
١ ــ كلمة بِهَا حَرفٌ يُكْتَبُ ولا يُنْطَقُ : الشَّمْس.
٢ ــ الْمُضَافُ إِلَيْهِ : الْمَجْد، وإعْرَابُهُ : مُضَافٌ إلَيْهِ مَجْرُورٌ، وعَلاَمَةُ جَرِّهِ الْكَسْرَةُ.

اقرأ ثم أجب :
من نص ( مصر هي الدنيا - شعر )
الْيَــوْمَ نَسُـودُ بِوَادِينَـــا... ونُعِيدُ مَحَاسِنَ مَاضِينَا
وَطَــنٌ بِالحَــقِّ نُؤيِّــدُهُ... وبِعَيْــــنِ الله نُشَيِّــــدُهُ
( أ ) اشْرَحِ البَيْتَيْنِ، ثُمَّ ضَعْ عُنْوَانًا لَهُمَا.
( ب ) مَا الْجَمَالُ فِى قَولِ شَوقِى : ( وبِعَيْنِ الله نُشَيِّدُهُ ) ؟
الإجابة
( أ ) شَرْحُ الْبَيْتَيْنِ :
١ ــ الْيَوْم بِالْعَزِيمَةِ والإصْرَارِ سَنَسُودُ ونَسْبِقُ غَيْرنَا، ونُعِيدُ أَمْجَادَ هَذَا الْوَطَنِ الْعَظِيمِ.
٢ ــ وإنَّنَا بِالْحَقِّ والْعَدْلِ نُقَوِّى هَذَا الْوَطَنَ، وبِرِعَايَةِ الله نَبْنِيهِ.
وعُنْوَان الْبَيْتَيْنِ، هُوَ : بِرِعَايَةِ الله سَوْفَ نَسْبِقُ غَيْرنَا.
( ب ) الْجَمَالُ فِى قَولِ شَوقِى : ( وبِعَيْنِ الله نُشَيِّدُهُ ) : أَنَّهُ تَصْوِيرٌ يُبَيِّنُ أَنَّ تَشْيِيدَ الْوَطَنِ وبِنَاءَهُ يَكُونُ بِعَوْن ورِعَايَةٍ مِنَ الله تَعَالَى.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle
avatar

مُساهمة في الخميس 12 فبراير 2015, 5:21 am  احمد بن ماجد

اللهم اجعله في ميزان حسناتكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى