مدرس اون لايندخول

الفصل الثامن [ فيزياء درجات الحرارة المنخفضة ( التبريد ) ] CRYOGENICS

02122011
الفصل الثامن [ فيزياء درجات الحرارة المنخفضة ( التبريد ) ] CRYOGENICS

الفصل الثامن [ فيزياء درجات الحرارة المنخفضة ( التبريد ) ] CRYOGENICS

علم التبريد

   هو العلم الذي يهتم بدراسة درجات الحرارة المنخفضة التي تقترب من الصفر المطلق ( -273 Co ) والمقياس المستخدم لدرجات الجرارة المنخفضة هو مقياس كلفن أو مقياس درجة الحرارة المطلقة والذي يركز على سلوك الغاز المثالي

Cryogenics علم فيزيائي يختص بدراسة خواص المواد في درجة حرارة منخفضة تقترب من الصفر المطلق
   وعلم ال Cryobiologyعلم الإحياء في درجات الحرارة المنخفضة .. ودراسة أثر البرد على الأعضاء المهمة كالقلب والكلى .
معلومة إثرائية
من العلوم الحديثة التي برزت في القرن العشرين علم الـ Cryogenics وهذه الكلمة مشتقة من كلمة إغريقية تعنى Productive of cold أي الإنتاج بالتبريد.
إن التبريد المرتبط  في أذهاننا هو التبريد الكلاسيكي عن طريق وضع قطع من الثلج لتبريد ماء أو ما يضخ من برودة بواسطة الثلاجات. أن علم الـ Cryogenics هو ذلك العلم الذي يتعامل مع المنتجات فى درجات الحرارة المنخفضة وتلك التي تكون اقل من 150 درجة مئوية تحت الصفر.
من نتائج التجارب التي أجراها العالم كلفن عام 1900 على الغازات  وجد إن كل الغازات يقل حجمها بالتبريد إلى أن تصل إلى 273 درجة مئوية تحت الصفر، وهى درجة الصفر المطلق، وعندها يتلاشى الحجم. كثيرا من الظواهر الغريبة تحدث للمواد عند درجات الحرارة المنخفضة فمثلا المطاط يتقصف إلى شظايا كما يحدث للزجاج. كذلك الرصاص يصدر رنينا كالجرس، أما الهواء فيتجمد على هيئة بلوكات كبيرة. ومن الظواهر الغريبة التي تحدث أيضا هو superfluidity وتعنى ما فوق الانسياب، فمثلا عند إسالة الهليوم ووضعه فى إناء مفصول بحاجز زجاجي فإن سائل الهليوم سينساب خلال الزجاج حتى يتساوى سطحيه على كلا الجانبين. يعتبر الهليوم السائل وسط مهم جدا في هذا العلم حيث يعتبر من الغازات الخاملة الغير قابلة للاشتعال وهو آخر عنصر تمت إسالته عام 1908، ومنح العالم Prof. Heike.Kamerlingh Onnes جائزة نوبل لسنة 1911 لنجاحة فى إسالة الهليوم، لقد طبق علم الـ Cryogenics في عدة مجالات منها مجال الطب حيث لم يكن من الممكن الاحتفاظ بدماء الإنسان لأكثر من ثلاثة أسابيع فقط ولكن باستخدام الطرق الحديثة أمكن الاحتفاظ بالدم لمدة تصل عدة اشهر أو سنوات، وكذلك الحال في حفظ خلايا النخاع. هذا العلم أعطى مزايا عديدة في العمليات الجراحية حيث يتم استئصال الأورام السرطانية بأقل كمية فقد للدماء عن طريق تجميد هذه الأورام. إن تطور هذا العلم أعطى فائدة عظيمة للاحتفاظ بالمواد الغذائية لمدة طويلة
من هناااااااااااااااا
http://deyaa.org/cryogenics01.html

تعاليق

avatar
avatar
شششششششششششششكرا
privacy_tip صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى