"القيادات النسائية بوزارة التعليم" قليل من العمل كثير من المشكلات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

17112016

مُساهمة 

. "القيادات النسائية بوزارة التعليم" قليل من العمل كثير من المشكلات





عدد كبير من الملفات المهمة في وزارة التربية والتعليم تديرها قيادات نسائية، ولكن بعض تلك القيادات تحكم العلاقة بينهن «النفسنة» والغيرة التي خرجت من إطار السرية إلى العلنية في الكثير من الأحيان، فتحولت الأمور في كثير من الأوقات إلى قليل من العمل وكثير من المشكلات.

في وزارة التربية والتعليم النسبة الغالبة من المديرين العموم ورؤساء الإدارات المركزية سيدات، ولكن بعضهن تحولن من قيادات تدير مهامًا كبيرة في وزارة بحجم التربية والتعليم، إلى سيدات يثرن المشكلات مع القيادات اللاتي يعملن معها أو تحكم العلاقة بينهن وبين قيادات نسائية أخرى «النفسنة»، فيوجد في ديوان عام وزارة التربية والتعليم اثنتان من رؤساء الإدارات المركزية كل واحدة تبذل قصارى جهدها للإطاحة بالأخرى من منصبها، وسبق وأن قدمت كل واحدة منهما العديد من الشكاوى في الأخرى، وإذا تصادف وجود عمل مشترك بين الإدارتين فإنه يتعطل كثيرا بسبب تعنت كل واحدة مع الأخرى.

واحدة من العلاقات السلبية بين قيادتين نسائيتين، تتثمل في الخلافات القائمة بين وكيلة وزارة ترأس إحدى الإدارات المركزية المهمة بديوان عام وزارة التربية والتعليم، وبين إحدى المديريات التي تعمل تحت قيادتها، وقد تحولت تلك الخلافات إلى حديث الموظفين والموظفات داخل الديوان، وأصبحت المشكلات القائمة بين الاثنتين هي عنوان العلاقة بينهما، الأمر الذي أثر سلبيا على العمل والمنجزات، خاصة أن الأمور وصلت إلى مرحلة كبيرة من «العند».

مصادر بوزارة التربية والتعليم، أكدت أن الخلافات بين عدد من القيادات النسائية تتسع في كل يوم، وهذه الخلافات تؤثر على دولاب العمل، وتعطل العديد من الملفات وبخاصة في الإدارات التي توجد فيها خلافات كبيرة بين النساء.

ولفتت المصادر إلى أن معظم المشكلات القائمة بين القيادات النسائية لا يعلم عنها وزير التربية والتعليم الدكتور الهلالي الشربيني شيئا، وأنه سبق وأن أصدر توجيهات لجميع القيادات بالوزارة بضرورة العمل كفريق واحد، إلا أن بعض السيدات ممن يتقلدن مناصب قيادية في الوزارة لم يلتزمن بتلك التعليمات، وتتغلب عليهن مشاعرهن تجاه زميلات أخريات من أجل أن تثبت كل واحدة منهن أنها أفضل من الأخرى.

Professor


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى