التعليم تدرس بدء الدراسة في يناير و تقسيم الطلاب إلى نصفين نصف يدرس خلال الأشهر الستة الأولى من السنة والنصف الثاني يدرس خلال الستة أشهر الثانية من السنة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

14112016

مُساهمة 

. التعليم تدرس بدء الدراسة في يناير و تقسيم الطلاب إلى نصفين نصف يدرس خلال الأشهر الستة الأولى من السنة والنصف الثاني يدرس خلال الستة أشهر الثانية من السنة




أعلنت وزارة التربية والتعليم أنها بصدد تنظيم جلسات حوار بين قيادات الوزارة وكل المعنين المهتمين بالتعليم؛ استعدادا لعقد مؤتمر تطوير وإصلاح التعليم، في الفترة من 21-22 نوفمبر الحالى، بالمدينة التعليمية بالسادس من أكتوبر.

وكشفت مصادر بوزارة التربية والتعليم، أن المؤتمر المقرر عقده سيشمل أعضاء لجنة التعليم بمجلس النواب، وأعضاء المجلس الاستشاري التخصصي للتعليم والبحث العلمي التابع لمؤسسة الرئاسة، بالإضافة إلى عمداء كليات التربية، وأساتذة جامعيين، وممثلي أصحاب المدارس الخاصة، ونقابة المهن التعليمية، وعدد من المهتمين بالتعليم، ورموز إعلامية، فضلًا عن ممثلين لأولياء الأمور.

وقالت المصادر، إن واحدًا من أهم الملفات التي سيتم مناقشتها خلال جلسات الحوار، وقبل طرحها في المؤتمر المشار إليه، قضية إتاحة مكان لكل طفل يبلغ سن الإلزام، ولفتت المصادر إلى أن أحد المقترحات التى ستبحثها الوزارة لحل أزمة الكثافة فى المدارس ان تمتد فترة الدراسة فى جميع المدارس طوال العام، بدلًا من العمل بنظام الفترتين،  على أن يبدأ العام الدراسي في يناير من كل عام بدلًا من سبتمبر، ويتم تقسيم الطلاب إلى نصفين نصف يدرس خلال الأشهر الستة الأولى من السنة، والنصف الثاني يدرس خلال الستة أشهر الثانية من السنة، وبذلك فإنه سيتم تخفيض الكثافة إلى أقل من 40 طالبا في الفصل مع استيعاب كافة الأطفال في مرحلة رياض الأطفال من سن الرابعة، وكذلك استيعاب جميع الطلاب الذين بلغوا سن الإلزام.


وأشارت المصادر إلى أنه وفق حسابات وزارة التربية والتعليم فإنه قد يتم الحد من مشكلة الكثافة المرتفعة في الفصول في خلال 3 سنوات، إلا أنه بعد انتهاء السنوات الثلاث وفي حال نجحت الوزارة في إنشاء نحو 155 ألف فصل مدرسي وهو رقم ضخم للغاية خلال تلك المدة، فإنه سيكون عليها مواجهة أزمة توفير أماكن للأطفال المولودين خلال هذه السنوات، وقبل الانتهاء من كل هذا فإن الوزارة ستكون مطالبة لوضع حلول مؤقتة لأزمة الكثافة من أجل تقليل نسب أعداد الطلاب في الفصول المدرسية التي وصلت في بعض مدارس الجيزة إلى نحو 170 تلميذا في الفصل الواحد.

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة تدرس عدة مقترحات أخرى لتقليل الكثافات بشكل فعلي من خلال استغلال المباني المدرسية القائمة بالفعل استغلالًا أمثل، ومن تلك المقترحات، دراسة مقدمة للوزارة حول إمكانية استغلال المباني المدرسية طول اليوم ليبدأ العمل في المدارس في الثامنة صباحًا وينتهي في الثامنة مساء، وتعمل كافة المدارس بنظام الفترتين، بحيث يتم تخصيص الفترة الصباحية من الثامنة وحتى الواحدة ظهرًا لطلاب رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية، وتخصص الفترة الثانية لطلبة الإعدادية والثانوية، وتبدأ في الفترة من الثانية ظهرًا وحتى الثامنة مساء.

Mr Hassan


http://www.modars1.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى