الارصاد" تحذر الحكومة .. سيول على جبال البحر الأحمر وسيناء ومحافظات الصعيد الاسبوع القادم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

10112016

مُساهمة 

. الارصاد" تحذر الحكومة .. سيول على جبال البحر الأحمر وسيناء ومحافظات الصعيد الاسبوع القادم





أعلنت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن البلاد ستتعرض الثلاثاء لطقس غير مستقر تبلغ ذروته يومى الخميس والجمعة، حيث ستتكاثر السحب المنخفضة والمتوسطة على معظم أنحاء الجمهورية يصاحبها سقوط للأمطار الغزيرة والرعدية على معظم أنحاء البلاد حتى القاهرة وعلى السواحل الشمالية المطلة على البحر المتوسط قد تصل لحد السيول على سلاسل جبال البحر الأحمر وسيناء وأمطار متوسطة الشده على محافظات الصعيد.

وأضافت الهيئة فى بيان صحفى، أنه من المتوقع أن يصاحب ذلك انخفاض فى درجات الحرارة ونشاط للرياح والتى تزيد من الإحساس ببرودة الطقس وإلى اضطراب فى حركة الملاحة البحرية، بالإضافة إلى الشبورة الكثيفة فى الصباح الباكر على معظم الطرق.

وتناشد الهيئة المحافظات المعنية بحدوث ظاهرة السيول فيها باتخاذ كافة التدابير اللازمة للحد من الآثار السلبية الناجمة عن سقوط الأمطار الغزيرة فيها.

وأكدت الهيئة، أنها سوف تصدر بيانا أكثر تأكيدا عن حالة الطقس المتوقعة خلال هذه الفترة يوم الأحد القادم، وسوف يتم تأكيد هذا البيان بشكل يومى منتظم من خلال النشرات الجوية التى تقوم الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية بإذاعتها من خلال جميع وسائل الإعلام المقروء والمسموع والمرئية.

وطالبت الهيئة المواطنين بالاتصال بها للاستفسار عن حالة الطقس المتوقعة على مـدار الـ24 ساعة على رقم 24646721 .

من جانبه، أكد الدكتور سامح صقر، رئيس قطاع المياه الجوفية بوزارة الموارد المائية والرى، أنه تم إعلان حالة الطوارئ القصوى، لاستقبال الأمطار والسيول، مشيراً إلى أنه تم تشكيل غرفة عمليات مركزية بالوزارة، وغرف عمليات بالمحافظات لمتابعة سقوط الأمطار وحركة السيول وذلك بالتنسيق مع هيئة الأرصاد الجوية .

وأضاف صقر  أنه تم وضع خطة تتضمن رفع حالة الطوارئ بين الأجهزة المعنية فى إدارات الرى والصرف والميكا***ا بالمحافظات، إضافة إلى تطهير مخرات السيول وتجهيزها لاستقبال أى كميات من المياه وحجزها بعيدا عن الكتل السكنية والأراضى الزراعية، والتأكد من جاهزية المعدات لمواجهة مخاطر السيول وسحب تجمعات الأمطار بطرق غير تقليدية، ودراسة الأماكن المنخفضة وأماكن تجمع المياه للاستفادة منها فى الزراعة، والاستمرار فى تنفيذ أعمال الحماية المطلوبة بالمناطق العمرانية، وذلك لتخفيف الأضرار التى تنجم، والمساهمة مع المحافظات المتضررة فى إدارة الأزمة من خلال الكوادر البشرية والمعدات المتاحة لدى أجهزة الوزارة.

وكانت وزارة الرى أعلنت فى وقت سابق أنها استطاعت خلال العامين الماضيين الانتهاء من تنفيذ أعمال حماية من السيول، بقيمة 400 مليون جنيه تتمثل فى إنشاء سدود للإعاقة والتخزين وكذلك بحيرات صناعية بالمناطق الأكثر عرضة للسيول، لحماية الأرواح والممتلكات العامة والخاصة

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى