تربوي: ارفعوا كاميراتكم عن المدارس!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

26102016

مُساهمة 

. تربوي: ارفعوا كاميراتكم عن المدارس!!






كتب/ عبد القادر مصطفى عبد القادر

على حد علمي أن التصوير داخل المؤسسات الرسمية ومنها المدارس يجب أن يتم بإذن من النيابة، أي أنّ التصوير دون الحصول على هذا الإذن يُعد مُخالفة تستوجب المساءلة القانونية، سواءً قام بها طالب أو مُعلم أو ولي أمر أو مراسل أو أي فرد، فإن كان التصوير بإذن وجب التأكد والتحقق من صحة وصدق الصور المُلتقطة قبل إلقاء التهم جزافًا على من قصدته عدسات المصورين..

أقول ذلك بمناسبة فوضى التصوير التي اجتاحت المدارس، حتى أصبحت حرامًا مُستباحًا لكل شارد ووارد، يصور كيف يشاء، ثم يرفع الصور على مواقع التواصل الإجتماعي وغيرها بلا رقيب ولا حسيب، في مشهد فج لتصفية حسابات أو فضح أشخاص، دون أن تتجه النية من الأصل لصالح عام أو إصلاح معوج..

والسؤال؛ لماذا أضحت المدارس دون غيرها هدفًا لكاميرات الهواتف المحمولة وغيرها؟، وهل تنزهت كل المؤسسات الرسمية عن كل المُخالفات ولم تقع فيها إلا المدارس؟، وهل جمعت المدارس دون سواها أفرادًا بموبقات لا يمكن السكوت عليها؟، أم أن في الأمر علة أخرى تتمحور في إراقة ما تبقى من هيبة هذه المؤسسات التربوية أمام الرأي العام؟!..

لا يمكن لعاقل قبول فكرة تحول مؤسسات التربية والتعليم إلى مادة إعلامية ذات توابل تعمل عليها فضائيات الفضائح بالليل والنهار؛ تلثمًا بإصلاح لا تقصد منه هذه الفضائيات مثقال ذرة، ولكنها تقصد بالدرجة فرقعات إعلامية حول مؤسسات تتمركز حولها اهتمامات الناس، وكيف لا وهي تضم فلذات أكبادهم؟!..

أرجو أن تتوقف فوضى هتك ستر مدارسنا على هذا النحو المريب، وأن يتم الأمر وفق صحيح القانون.
عبد القادر مصطفى عبد القادر
كاتب وتربوي

Professor


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى