موسم الإتاوات السنوي في المدارس تحت بند ملفات القبول والتحويلات والزي المدرسي !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

13082016

مُساهمة 

. موسم الإتاوات السنوي في المدارس تحت بند ملفات القبول والتحويلات والزي المدرسي !





في هذا الوقت من كل عام تبدأ البلطجة أو الفردة السنوية في المدارس ، التي يمارسونها على أولياء الأمور ، أثناء التقديم للصف الأول الابتدائي أو في مرحلة رياض الأطفال ، والتحويلات من مدرسة لمدرسة سواء من خارج الإدارة او المحافظة أو داخلها ، وبدأ موضوع الفِردة من سنوات ، وبدأ تحت شعار : اتبرع بحنفية من أجل راحة ابنك في الحمام !!! ، أو اتبرع بمروحة لفصل ابنك ، أو اتبرع بلمبة للفصل !!! ، ثم تطور الأمر فبدأوا يطالبون ولي الأمر بثلاث مراوح ماركة معينة ، أو 10 لمبات ، أو دكة بمواصفات معينة ، مما دفع أولياء الأمور لدفع 100 جنيه للمدرسة والمدرسة تتصرف !!! ، ثم تطور الأمر لـ 1000 جنيه في المدارس الرسمية ، ووصل الأمر في المدارس الرسمية لغات إلى 5000 جنيه ، وحسب مكان المدرسة وقدرة ولي الأمر يكون التبرع الإجباري !!! ، فإما الدفع أو عدم القبول بالمدرسة بحجج كثيرة : إما أن الطفل ذكاؤه منخفض ، أو الكثافة عالية ، أو أنه من خارج المربع السكني ، وإذا كان من المربع السكني لكن ولي الأمر ساكن إيجار جديد يطالبونه بإيصال كهرباء وتليفون ووصل عداد ميه باسم ولي الأمر الساكن في إيجار جديد !!! ، يا إما يدفع المطلوب ، أه يااولاد المفتريه ؟!!! .
وبدأت الإدارات التعليمية في بدعة جديدة إسمها بدعة التحويلات خاصة في المرحلة الإعدادية فهناك ثلاث أو أربع مدارس لا يتم تسليمهم ملفات الطلاب الناجحين في المرحلة الابتدائية ، ويتم إرسال هذه الملفات لأبعد مدارس في الإدارة عن محل سكن هؤلاء الطلاب ، ثم يقوم ولي الأمر الذي يسكن بجوار هذه المدارس بتحويل ابنه أو ابنته لهذه المدرسة ، ورغم انفه يدفع المطلوب !!! ، ومن له الحق في هذه الأموال الحرام : مدير المدرسة ومدير المرحلة والنسبة الأكبر لمدير الإدارة !!! ، كله من دم الغلابة !!! .
ملف السرقة الأخطر هو الزي المدرسي : كل سنة يتم تغيير الزي المدرسي !!! ، وفي كل إدارة تعليمية أو مجموعة إدارات متعهد للزي بيظبط مدير المديرية ومديري الإدارات التعليمية وبناءً عليه يتم تغيير الزي كل سنة ، والمتعهد يأتي بأردأ أنواع الأقمشة مستوردة من الصين والوانها غير موجودة في السوق ، ولا يسمح مديري المدارس بدخول الطلاب المدرسة إلا إذا التزموا بزي المتعهد السيء ، وبأغلى الأسعار ، حتى يستطيع رشوة مدير المديرية ومدير الإدارة !!! ، ربما مدارسنا في الصعيد لا تعرف مثل هذه الأمور ، لكن الأمر في الوجه البحري وفي القاهرة الكبرى استفحل إلى أن أصبحت رائحته تزكم الأنوف !!! .
ولي الأمر لا يستطيع الإبلاغ خوفاً على مستقبل نجله ، لأنهم يهددونه في المدارس إذا قام بالإبلاغ !!! ، فلماذا لا يقوم الزملاء المعلمون في المدارس بفضح هذه السرقات وهذا النهب ، وهذه البلطجة التي يتم ممارستها ضد أولياء الأمور ؟ !!! .
ننتظر من الزملاء المعلمين الأحرار بجميع المدارس فضح هؤلاء اللصوص ، فإذا لم تُبلغ أو تنشر عن هؤلاء اللصوص فأنت شريك معهم ، والساكت عن الحق شيطان أخرس ...
دكتور محمد زهران - مؤسس تيار استقلال المعلمين ..

العلم والايمان


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى