وزير التعليم يصرخ في وجه مديري المديريات: "صحصحوا شوية في اختيار مدراء المدارس".."مش هاسمح لحد إنه يتعامل مع الأنشطة على أنها لعب عيال"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

08082016

مُساهمة 

. وزير التعليم يصرخ في وجه مديري المديريات: "صحصحوا شوية في اختيار مدراء المدارس".."مش هاسمح لحد إنه يتعامل مع الأنشطة على أنها لعب عيال"





التقى الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقى رئيس المجلس التخصصى للتعليم والبحث العلمى؛ لمناقشة أوجه التعاون بين الجانبين.

وتناول اللقاء مناقشة ربط الوزارة ببنك المعرفة المصرى، من خلال ربط المناهج الدراسية، واختيار ثلاثة معلمين لكل مادة دراسية وتدريبهم، وإطلاعهم على خبرات الدول الأخرى، ومعرفة أحدث الأساليب في هذا المجال.

وأكد وزير التربية والتعليم خلال اللقاء على ضرورة تفعيل التعامل مع بنك المعرفة المصرى بالأكاديمية المهنية للمعلمين، موضحًا أنها تتعامل مع مليونى معلم وبدورهم سيتعاملون مع حوالى 20 مليون طالب، وأشار إلى أنه جارٍ إعادة النظر فى تنظيم الأكاديمية المهنية للمعلمين وتحديد اختصاصاتها، وتركيزها فى الفترة القادمة على الشراكات والتعاون الدولى مع كليات التربية والمراكز البحثية، والتنسيق بين الإدارات التدريبية بالوزارة؛ لعمل كيان واحد تحت مظلة وإشراف الأكاديمية.

وتم الاتفاق خلال اللقاء على تشكيل لجنة مشتركة لاختيار المعلمين الذين يتم تدريبهم على ربط المناهج ببنك المعرفة المصرى.

وأضاف قائلا: لا توجد دولة في العام تعتمد على الإنفاق الحكومي منفردا لتطوير التعليم، فلابد من مشاركة القطاع الخاص والمجتمع المدني، فلابد من التعامل مع التعليم على انه مشروع وطني يحتاج تعاون الجميع، لافتا إلى أن القيادة السياسية المصرية مهتمة جدا بالمشاركة المجتمعية، على اساس ان مصر لن ينهض بها الا ابناؤها المخلصون ، من خلال تضافر جهود كافة المؤسسات والافراد.

من ناحية أخرى قال الوزير إنه أصدر قرارا لجميع المديريات التعليمية لإعادة تشغيل حمامات السباحة والمسارح المغلقة التابعة للمديريات التعليمية الموجودة بجميع أنحاء الجمهورية، في إطار اهتمام الوزارة الحالي بالأنشطة المدرسية.

وقال خلال الملتقى الداعم للعملية التعليمية، اليوم، إنه وصلت له معلومة أن هناك حمام سباحة "مصروف" عليه ملايين، تابعا لمديرية التربية والتعليم بالدقهلية مغلق منذ أكثر من 5 سنوات وهو ما يعد إهدارا للمال العام.

كما أوضح أنه بالنسبة للمسارح المغلقة في المديريات فقد تم إعادة تشغيل 177 مسرحا، كانت جميعها مغلقة منذ سنوات طويلة.

وأكد انه لن يقبل أبدا من احد في المدارس أو المديريات هذا العام أن يتعامل مع الانشطة المدرسية على أنها "لعب عيال".

وأشار الوزير إلى أنه أرسل كتابا دوريا لجميع المديريات تم خلاله التشديد على ألا يكون هناك أي مدرسة في مصر مع بدء العام الدراسي، خالية من الادوات الموسيقية اللازمة لاتمام طابور الصباح ، بالاضافة الى الاهتمام بترديد النشيد الوطني بدلا من تشغيله في صورة أغنية مسجلة.

وفيما يتعلق بصيانات المدارس أشار إلى أن ميزانيتها تأتي رأسًا من وزارة التخطيط للمديريات التعليمية وليس للوزارة ، ورغم ذلك عنما يكتشف احد تقصيرا في صيانات اي مدرسة يصرخ الجميع :"هو فين وزير التعليم".

وقال: الوزارة لا تقصر نهائيا ولكن بعض المديريات التعليمية سبب التقصير في هذا الشأن ، وانا احاسبهم واتعامل معهم بحزم شديد، ولكن على الجميع ان يعي ان هناك امورا في الوزارة تتم بشكل مركزي واخرى تتم بشكل لا مركزي".

من ناحيته أكد الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام، أهمية مشاركة المجتمع المدني والقطاع الخاص في دعم العملية التعليمية.

وأكد حجازي أن هذه المشاركة لابد ان تتوافق مع الخطة والسياسة العامة للدولة وللوزارة ،و لابد من حشد جميع إمكانيات الجميع لتحقيق النقلة النوعية المطلوبة في التعليم.

وأوضح أن دور منظمات المجتمع المدني يختلف في وزنه النسبي من مجتمع الى آخر، ففي الولايات المتحدة دور منظمات القطاع الخاص يكون اوسع حجما من باقي البلدان.

وأشار الى ان وزارة التربية والتعليم تدعم التعاون المثمر بين مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني في شتى مجالات التعليم ، حيث تم تنفيذ العديد من المشروعات التي حسنت اوضاع التعليم في مصر.

العلم والايمان


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى