بسبب تسريب الامتحانات.. نواب البرلمان يصفون وزير التعليم بـ"الفاشل" ويطالبونه بالاستقالة..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

05062016

مُساهمة 

. بسبب تسريب الامتحانات.. نواب البرلمان يصفون وزير التعليم بـ"الفاشل" ويطالبونه بالاستقالة..





أحال مجلس النواب البيانات العاجلة التى تقدم بها عدد من النواب بشأن تسريب امتحانات الثانوية العامة إلى لجنة التعليم والبحث العلمى ومكتب لجنة الدفاع والأمن القومى لإعداد تقرير بشأنها وتقديمه إلى المجلس. وكان المجلس شهد خلال جلسته العامة اليوم، الأحد، ثورة غضب شديدة من النواب حول تسريب أسئلة الامتحانات، وذلك من خلال بيانات عاجلة، كما اتهم النواب وزير التربية والتعليم بالفشل وطالبوه بالاستقالة، كما طالبوا بتشكيل لجنة تقصى حقائق، فيما طالب نواب بوقف امتحانات الثانوية العامة كلها، وأرجع النواب أسباب التسريب إلى عدة أسباب منها وجود خلايا إخوانية وتركية فى الوزارة، بجانب وجود الأجهزة الصينية الحديثة التى يدخل بها الطلاب الامتحانات. واعتبر النائب هيثم الحريرى قضية التسريب خطيرة خاصة أنها متكررة منذ سنوات، مطالبا بتشكيل لجنة من المجلس للتحقيق فى هذا الموضوع وإعلان نتائجها على الرأى العام. وقال النائب جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم، إن هذا الموضوع يجب ألا يمر مرور الكرام مشيرا إلى أن وزير التربية والتعليم أكد أن هناك منظومة متكاملة لمنع الغش معتبرا أن تسريب مادة فى أول يوم للامتحان. وطالب باستدعاء الوزير أمام المجلس لتوضيح أسباب ****** منظومة تأمين الامتحانات وضمانات عدم تكرار هذا الموضوع. ودعا النائب أحمد سعيد إلى ضرورة حضور وزير التربية والتعليم باعتباره الوزير المختص.

واتهم النائب ياسين عبد الصبور، جهات خارجية وجماعة الإخوان بتسريب الامتحانات مطالبا بمحاسبة المسئولين عن هذا التسريب. واعتبر النائب مصطفى بكرى أن هناك خللا فى المنظومة بسبب بعض العناصر الفاسدة داعيا إلى تنقية مؤسسات الدولة من العناصر الفاسدة والتابعة لجماعة الاخوان مشيرا إلى أن هؤلاء موجودون داخل المؤسسات منذ فترة محمد مرسى وقبله. وطالب النائب على المصيلحى بإلغاء الامتحانات وإعادتها، مشددا على المسئولية السياسية لوزير التربية والتعليم عما حدث. ودعا العديد من النواب بضرورة تشكيل لجنة للتحقيق فى هذا الموضوع واتخاذ الإجراءات القانونية لمحاسبة المسئولين عن هذا التسريب، مطالبين بضرورة إصلاح منظومة التعليم الحالية والبحث عن بدائل وحلول للمشاكل التى تواجهها، وضرورة حضور الوزير أمام المجلس. قال الدكتور جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم بمجلس النواب، إن تسريب امتحان التربية الدينية موضوع يجب ألا يمر مرور الكرام لافتا إلى أن لجنة التعليم ناقشت مع الوزير منذ اسبوع ترتيبات الوزارة بشأن امتحانات الثانوية العامة وتعهد بأن هناك منظومة لمنع التسريب والغش الجماعى، وأضاف فى بيان عاجل أمام الجلسة العامة للنواب بأن يحضر وزير التربية والتعليم للبرلمان ليقول لنا كيف تم ****** المنظومة، جازما بأن هناك إهمالا جسيما، ومطالبا بألا يمر مرور الكرام. وقالت النائبة جليلة عثمان إنه من المصادفة أن تحدث واقعة تسريب الامتحانات يوم 5 يونيو وهو ذكرى النكسة فى عام 1967، لتبعث برسالة بأن هناك نكسة تلاحقنا فى منظومة التربية والتعليم والقيم الأخلاقية. و أضافت: "لو الوزير عنده إخوانجية فى الوزارة مش عارف يتخلص منهم تبقى دى مشكلته". ووصف النائب محمد الحسينى فى بيان عاجل له، وزير التربية والتعليم بالفاشل، قائلا: "محدش يعترض ويقول لى لا متقولش كدة.. أنا أؤكد أنه فشل كما فشل من قبله فى منع تسريب الامتحانات". وتساءل إزاى الطالب اللى ذاكر واجتهد يتفوق عليه طالب فاشل حصل على الامتحان المسرب؟ ووجه النائب حسنى حافظ اللوم لمن وضع الامتحانات وتساءل فى بيان عاجل ذنبهم إيه الطلبة اللى ذاكروا يروا تسريب الامتحان، مطالبا بمحاسبة وزير التربية والتعليم محاسبة شديدة، ولابد له أن يعلم بأن فيه مجلس نواب مش على رأسه بطحة ونحاسب واضعى الامتحانات، وتغييرهم أيضا وتشكيل لجنة تقصى حقائق برئاسة رئيس لجنة التعليم لبحث هذه الظاهرة.

وقال النائب عمرو أبو اليزيد إن تسريب امتحانات الثانوية العامة تدل على وجود جاسوس داخل الوزارة لافتا إلى أن الفساد متغلغل فى الوزارة، وتابع قائلا فى بيان عاجل أمام الجلسة العامة للنواب: "مش كل ما نهاجم مسئول يرد ويقول أصل كان للنائب مصالح خاصة ولم نعملها" وطالب النائب بسام فليفل، بالتحقيق فى واقعه تسريب امتحان مادة التربية الدينية للمرحلة الثانوية، الذى يتسبب فى ضياغ حلم المجتهدين من الطلبه بسبب موظف "فاشل" على حد وصفه. وقال فليفل، إن تسريب الامتحانات يعد بمثابة "كارثة"، مطالباً وزير التربية والتعليم بوقفة حاسمة لحل مشاكل تسريب الامتحانات، ويبدو أن المسربين موظفين قليلى الضمير.

طالب النائب صلاح حسب الله، عضو ائتلاف دعم مصر، بالتصويت على إخراج أى عضو بمجلس النواب من القاعة الرئيسية لمجلس النواب، يتوجه للوزراء أثناء انعقاد الجلسة العامة للبرلمان. وقال حسب الله، إن هناك ظاهرة سيئة وتعد بمثابة إساءة وإهانة لكل أعضاء مجلس النواب وهو التكالب وراء الوزراء، تاركا الجلسة العامة دون متابعة أو مشاركة. هذا فى حين قال النائب عبدالله لاشين، عضو مجلس النواب، إن وزير الترية والتعليم لا يتحمل وحده عبء تسريب الامتحان، مؤكدا أن هناك طلاب يصطحبون معهم أجهزة إلكترونية حديثة مستوردة من الصين يتم من خلالها تصوير الامتحانات وتسريه على الفور.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى