حذف منهج فبراير من صفوف النقل يجدد ثورة أولياء الأمور ضد وزير التعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

05042016

مُساهمة 

. حذف منهج فبراير من صفوف النقل يجدد ثورة أولياء الأمور ضد وزير التعليم





تجددت ثورة أولياء الأمور على المناهج الدراسية، بعد إعلان وزارة التربية والتعليم رسمياً عن موافقة الدكتور الهلالى الشربينى، وزير التربية والتعليم، على عدم إدراج مناهج شهر فبراير بامتحانات نهاية العام، واعتبارها للاطلاع فقط، وتركه الوحدات الأخيرة التى طالبوا بإلغائها خلال لقائهم معه الخميس الماضى.
وقال أولياء الأمور، من منظمى حملات «تمرد على المناهج الدراسية، ومناهجكم باطلة، وثورة على التعليم»، إن الوزير حذف منهج فبراير الذى تم تدريسه بالفعل، والامتحان فيه خلال «الميد تيرم»، وذلك لطلاب النقل «الصفوف الأول والثانى والثالث والرابع والخامس الابتدائية، والصفين الأول والثانى الإعداديين»، بدلا من الوحدات الأخيرة التى لم يتم تدريسها بعد، والتى طالبوا بحذفها، مشيرين إلى أنه لم يحذف شيئا من مناهج الصفين الأول والثانى الثانوى، رغم أنه وعد بتخفيف المناهج عن صفوف النقل كلها. وانتقد أولياء الأمور قرار «الهلالى» بعدم المساس بمناهج الشهادات العامة نهائياً، وهى الصفوف السادس الابتدائى والثالث الإعدادى والثالث الثانوى، وقالوا إن وزير التعليم خدع الوفد الممثل لهم فى اللقاء، وخالف ما تم الاتفاق عليه، مهددين باللجوء لمجلس الوزراء ورئاسة الجمهورية، بعد فقد الثقة فى وزير التربية والتعليم، لإجبار الوزير على تنفيذ ما وعد أولياء الأمور به. واعتمد الدكتور الهلالى الشربينى، وزير التربية والتعليم، القائمة التى عرضها مديرو عموم تنمية المواد الدراسية بالوزارة، بخصوص الموضوعات التى لن تُدرج فى امتحانات نهاية الفصل الدراسى الثانى من العام الدراسى 2015- 2016. وقرر الهلالى أن تكون هذه الأجزاء للقراءة والاطلاع من قِبَل الطالب، مع وضعها فى الاعتبار عند وضع أعمال السنة، مؤكدا أن هذه الاجزاء لن تدخل فى اختبارات نهاية الفصل الدراسى الثانى، نظراً لتناولها فى اختبارات منتصف الفصل الدراسى الثانى «Mid Term». وأكد عدم المساس بمناهج الفصل الدراسى الثانى للصفوف «السادس الابتدائى- الثالث الإعدادى- الأول والثانى والثالث الثانوية».

ونَفَتْ وزارة التربية والتعليم ما نُشر على المواقع الإلكترونية حول محذوفات المقررات الدراسية الخاصة بالأعوام الدراسية الماضية، مؤكدة عدم صحتها. وحسب بيان وزارة التربية والتعليم، فقد تقرر عدم إدراج منهج شهر فبراير فى امتحانات نهاية العام بالنسبة للغة العربية، واعتباره للقراءة والاطلاع، على أن يقتصر امتحان نهاية الفصل الدراسى الثانى لصفوف النقل من الأول الابتدائى حتى الثانى الإعدادى على منهج شهرى مارس وإبريل فقط، للقراءة والنصوص، أما قواعد النحو والإملاء فيأتى الامتحان فى مجمل خطة منهج الفصل الدراسى الثانى، لأنها تراكمية. وبالنسبة لمادة الرياضيات، فقد تقرر اعتبار منهج شهر فبراير للقراءة والاطلاع، ولا يتم إدراجه فى امتحانات الفصل الدراسى الثانى، ويقتصر امتحان الفصل الدراسى الثانى فى الجزء الذى تم تدريسه خلال شهرى مارس وإبريل طبقاً للتوزيع المعتمد منذ بداية العام الدراسى. وبالنسبة لمادة العلوم، بالصفين الرابع والخامس الابتدائى والصفين الأول والثانى الإعداديين، فقد تقرر اعتبار منهج شهر فبراير للقراءة والاطلاع، ويقتصر الامتحان على الموضوعات الواردة فى مقرر شهرى مارس وإبريل حسب الخطة الزمنية المعتمدة لتوزيع المنهج، ويُعتبر الدرس الثالث من الوحدة الثانية بالصف الرابع الابتدائى «مصادر الطاقة» للقراءة والاطلاع فقط.

وبالنسبة للغة الإنجليزية، فقد تقرر اعتبار منهج فبراير والوحدة 18 بالنسبة للصف الأول الإعدادى والوحدة 24 للصف الثانى الإعدادى للقراءة والاطلاع فقط.

وبالنسبة للتربية الدينية الإسلامية والمسيحية، فقد تقرر اعتبار منهج فبراير للقراءة والاطلاع، وهو الأمر نفسه للدراسات الاجتماعية، للصفين الرابع والخامس الابتدائيين والصفين الأول والثانى الإعداديين.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى