الهلالي الشربيني: التعليم يحظى باهتمام الدولة بدءًا من الرئيس عبد الفتاح السيسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

02122015

مُساهمة 

. الهلالي الشربيني: التعليم يحظى باهتمام الدولة بدءًا من الرئيس عبد الفتاح السيسي





قال الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الأربعاء، إنَّ التعليم الفني يحظى باهتمام الدولة بدءًا من الرئيس عبد الفتاح السيسي، لافتًا إلى أنَّ الوزارة تعرف مشكلات التعليم الفني ووضعت يدها على هذه المشكلات وتعمل الآن على حلها.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير بأعضاء المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين، بحضور عددٍ من قيادات الوزارة.

وأضاف الوزير أنَّه تمَّ تطوير جزء من التعليم الفني بنسبة تبلغ من 10% إلى 15% حيث تمَّ تطوير مدارس للتعليم الفني، وتمويل مدارس لمجمعات تكنولوجية، وتوقيع اتفاقيات مع عددٍ من الدول، موضحًا أنَّه مع نهاية عام 2018 سيتم تطوير 60% من مدارس التعليم الفني، مشيرًا إلى أنَّ التعليم الفني لا يحظى بالتقدير الاجتماعي المطلوب، لذلك تعمل الوزارة الآن على إنشاء ما يسمى بـ|الجامعة التكنولوجية" بحيث يكون روافدها ومصادرها طلبة مدارس التعليم الفني التي تم تطويرها.

وأوضح أنَّه تمَّ الاتفاق بالتعاون مع صندوق تطوير التعليم على تطوير 27 مدرسة للتعليم الفني بالمحافظات المختلفة على غرار مجمع الفيوم، موضِّحًا أنَّه تمَّ رصد الموازنات والتمويل اللازم لكل هذه المشروعات.

وناقش اللقاء مناقشة تفعيل دور مجالس الأمناء والآباء والمعلمين في الحد من ظاهرة الدروس الخصوصية وتغيير ثقافة المجتمع، حيث قال الوزير إنَّ مجموعات التقوية متاحة في المدارس ويستطيع الطالب بالكارنيه الخاص به أن يسجِّل في أي مجموعة يرغب في الالتحاق بها ويختار المدرس حتى وإن كان مدرسًا في مدرسة أخرى، مشيرًا إلى أنَّ عدد الطلبة في المجموعة الواحدة لا يتعدى العشر طلاب.

وأكَّد الوزير أنَّه ليس من حق مدير المدرسة توزيع نصاب مجموعات التقوية على المدرسين، لافتًا إلى أنَّ المعلم الذي يعطي مجموعات تقوية يتقاضى 90% مما يتم تحصيله.

وتناول اللقاء مناقشة كيفية الصرف من الحساب الموحد في المدارس، حيث أشار الوزير إلى أنَّ الحساب الموحَّد أمر يخص الدولة كلها حيث تمَّ وضع كل الحسابات الخاصة تحت تصرف ورقابة الجهاز المركزي للمحاسبات.

وفي نهاية اللقاء، تمَّ الاتفاق على تشكيل لجان على مستوى المحافظات تضم أعضاء من مجلس الأمناء والآباء والمعلمين، ونقابة المهن التعليمية، ومديرية التربية والتعليم، واتحاد الطلاب، والمهتمين بالعملية التعليمية، وعمل لقاءات موسعة لمناقشة القضايا التعليمية، وكيفية مواجهة المشكلات بكل محافظة بحيث يتم عرض التوصيات والخطط المتكاملة لتطوير العملية التعليمية على الوزارة.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى