أخبار سارة لمعلمي بورسعيد ..... وشكر واجب لمعالي وزير التربية والتعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

30112015

مُساهمة 

. أخبار سارة لمعلمي بورسعيد ..... وشكر واجب لمعالي وزير التربية والتعليم





انتهى عصر اليوم السيد المستشار القانوني لوزير التربية والتعليم - المستشار : أشرف سيد - انتهى من فحص شكوى الأستاذة هدى صالح المُعلمة المضربة عن الطعام لليوم الخامس عشر على التوالي بمستشفى المبرة للتأمين الصحي ببور سعيد ، حيث تدخل الدكتور الوزير شخصياً لسرعة إنهاء التحقيق وبحث شكوى الأستاذة هدى صالح .
الجدير بالذكر أن الأستاذة / هدى صالح حامد محمد – والتى تعمل كبير معلمين بإدارة شمال التعليمية ببورسعيد التابعة لمديرية التربية والتعليم ببورسعيد مُضربة عن الطعام لليوم الخامس عشر على التوالى بمستشفى المبرة للتأمين الصحى ببورسعيد لوقوع ظلم بيٍّن عليها لتضررها من قرارات الأستاذة / مديرة مديرية بورسعيد التعليمية وتم إبلاغ قسم شرطة العرب ببورسعيد بالواقعة وتم إرسال ملف كامل للوزارة بتضررها من الظلم الواقع عليها فأحال الدكتور الوزير الملف للمستشار القانوني بالوزارة .
والاضطهاد واضح ضد الأستاذة المضُربة عن الطعام حيث كانت تشغل منصب مدير إدارة شمال بورسعيد التعليمية وصدر قرار من الأستاذة مديرة المديرية التعليمية ببورسعيد باستبعادها من وظيفة مدير إدارة شمال , وتم نقلها إلي وظيفة مدير مدرسة الثانوية بنات بإدارة شمال بورسعيد التعليمية , ثم قرار آخر بنقلها إلي وكيل المدرسة الإعدادية الرياضية وفي ذات القرار تُنقل إلي قسم الخدمات بإدارة شمال بورسعيد .
وعليه : فالاضطهاد والمَكيدة واضحة في القرارات التي صدرت ضد الأستاذة / هدى صالح والأمر لايحتاج إلي بيان .
وفي زيارتي للأستاذة / هدي صالح بالمستشفي ببورسعيد يومي الأربعاء 25 / 11 والخميس 26 / 11 / 2015 وجدت تقرير الطبيب المعالج بالمستشفي يصف حالتها الصحية بالسيئة وهناك مضاعفات نتيجة إضرابها عن الطعام والتي مازالت متمسكة به حتي الآن .
وقد تم إبلاغي اليوم في الوزارة بأنه تم الانتهاء من بحث شكوتها ، وسيتم إنصاف الأستاذة هدى صالح ، وسستحصل على حقوقها ، وهناك أخبار مبشرة بخصوص هذا الموضوع .
لذلك أتقدم بخالص الشكر والتقدير لمعالي الدكتور الوزير : الهلالي الشربيني لتدخله شخصياً لإنهاء الأزمة ، وكذلك الشكر واجب للسيد المستشار القانوني : المستشار أشرف سيد لسرعة فحص الشكوى ، والشكر واجب أيضا للدكتور رضا حجازي - رئيس قطاع التعليم العام لحرصه على إنهاء الأزمة حفاظاً على حياة الزميلة .
كما أشكر كل الزملاء الذين تضامنوا مع الأستاذة سواء من معلمي بور سعيد ، أو من معلمي الجمهورية ، ولن أخص أحد من المعلمين بهذا الشكر ، لأن الذين تضامنوا مع الأستاذة هدى ببور سعيد معروفين للجميع ، وأيضاً الآلاف الذين أعلنوا عن تضامنهم على صفحات الفيس بوك من معلمي مصر لا ينتظرون شكراً من أحد ، ولكن هذا واجبنا جميعاً تجاه الزملاء .
* ننتظر أن تعلن الوزارة نتيجة التحقيق خلال الساعات القليلة القادمة - إن شاء الله .
دكتور محمد زهران - مؤسس تيار استقلال المعلمين

العلم والايمان


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى