اخبار التعليم: تنشر سبب اضراب معلمة بورسعيد عن الطعام .... اقرأ التفاصيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

20112015

مُساهمة 

. اخبار التعليم: تنشر سبب اضراب معلمة بورسعيد عن الطعام .... اقرأ التفاصيل





هدي صالح مديرة مدرسة بورسعيد الثانوية بنات حاليا والتي أضربت عن الطعام والشراب منذ أربع أيام بسبب الظلم الذي تعرضت له من وكيلة وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، بحسب قولها منذ عامين وحتي الآن

تعود تفاصيل القصة عندما تفاجئت صالح بقرار الدكتورة فاتن صالح، وكيل مديرية التربية والتعليم، بنقلها إلى وكيلة المدرسة الرياضية، ومنها إلى توجيه قسم الخدمات بمدرسة ابن خلدون الإعدادية.
وقالت صالح: “لقد تضامن معي جميع المدرسين والطلاب بالمدرسة، ووقعوا على مذكرة رفعوها للمحافظ، تطالب ببقائي بالمدرسة لصالح العملية التعليمية”.
وبخصوص تدرجها الوظيفي قالت: “لقد توليت منصب مدير إدارة شمال التعليمية بالمحافظة فى 2012 وتصديت لأكبر قضية فساد وهى منع بيع المبنى لرجل أعمال شهير بحجة أنه متهالك وأثبت مما جعلني وقتها أستبعد عن العمل ولكني عدت مرة أخرى بقرار من محافظ بورسعيد السابق”.
وتابعت أنه تم تكليفها للعمل مدير إدارة شمال ثم بعد ذلك تم إعلان لجنة القيادات بالمحافظة شغل الوظيفة بشرط الحصول على مؤهل عال مناسبة بعد الحصول على موافقة من التنظيم والإدارة وهذه اللجنة شكلت برئاسة المحافظ وعضوية السكرتير العام ومديرى التنظيم والإدارة ومديرية بورسعيد والمدرسة الدولية ومركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار وتم الإختيار على معايير خاصة بوظيفة سكرتير حى أو وظيفة.
وأضافت صالح أنها تقدمت للوظيفة الشانقة وتم إختيار محمد عبد الرحمن لشغل الوظيفة بتكليف وذلك بعد حصوله على الترتيب الأول ثم أنا فى الثانى وإلغاء تكليفى بالعمل وعودتى كمدير مدرسة بورسعيد الثانوية ,وقدمت شكوى لأنه غير مطابق للشروط ولعدم حصوله على تأهيل تربوى شرط الوظيفة فتم تأخير إعلان المسابقة ثم أظهرت الإدارة المركزية للتنمية الإدارية أن تعيين عبد الرحمن مخالف للقانون لعدم حصوله على مؤهل عال تربوى قبل قرار شغل الوظيفة.
وأوضحت أن مذكرة الإدارة العامة لمكتب المتابعة أثبتت أن المديرية أغفلت عن إرسال مذكرة للاستفسار عن مدى قانونية شغل الوظيفة وإختيار محمد عبد الرحمن دون حصوله على مؤهل تربوي ولذلك تقرر إحالة اللجنة للشئون القانونية بالوزارة
وعن الظلم الذي تعرضت له عقب ذلك قالت: “بعدما حدث ذلك قامت وكيل وزارة التعليم ببورسعيد بخصم 5 أيام من راتبى بدعوى أنى لم أتدخل لإنهاء حالة التوتر بين متابعين من الإدارة ومدير مدرسة الشهيد عبد المنعم رياض”.
وأكملت: “فوجئت بقرار المديرة بإقالتى من منصبى كمديرة ونقلى إلى منصب أقل وهو وكيلة مدرسة بل ومكتبى فى جراج المديرية دون أسباب وبشكل غير قانونى بالرغم من أنى حولت المدرسة من تسيب الطالبات فى الدراسة إلى إنتظامهن وحصولهن على أعلى الدرجات على مستوى المدارس بالمحافظة ورفضت المجاملات والإكراميات التى يحاول البعض إعطائها لى لتيسير إجراءات غير قانونية”.
وأكدت صالح أنها توجهت إلى المحافظ اللواء مجدى نصر الدين الذى وقف فى صف المديرة دون أن يعرف التفاصيل ورفض تنفيذ الطلب لأنه لا يمكن إقالتى وتعين أخرى إلا بمسابقة ولا يمكن تعينى بدرجة أقل.
وعن كيفية إخلائها من المدرسة قالت: “فى يوم 5 نوفمبر الحالى حضرت لجنة من مديرية التربية والتعليم برئاسة عصام النجار متابع بالمديرية ومكونة من 4 أعضاء وتم إخلائي بالإكراه والإجبار حيث تم قفل باب شئون العاملين الحديدى بالمدرسة وإجبار آمال عبد الحليم وكيل شـئون العاملين داخل مكتبها بالتوقيع على إخلاء هدى صالح بالقوة والتهديد وعندما رفضت بشدة قاموا بتهديها بطريقة مهينة وقالوا لها على حد قولها “هنجيبك من بيتك ليلا وهتروحى آخر الدنيا”، مؤكدة أنهم أرغموها على التوقيع بطريقة مهينة حتى يتسنى للمديرة الجديدة إستلام عملها كما بحثت اللجنة عن ملفى وإستخرجوا منه البيانات وإستكمال إخلاء الطرف ووقعت على الورق تحت التهديد.
وأكدت صالح أنها ستثر على الإضراب عن الطعام حتى يصل صوتها لأعلى مسئول مضيفة: ” لقد عملت بجد وإخلاص وتصديت للفساد فلا يكون جزائى الإقالة والإهانة”.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى