بعد اقالتة... رضا مسعد: حال التعليم عندنا "مايسرش" ومشاكله "مفضوحة" و تقارير "كله تمام" كلها كذب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

09112015

مُساهمة 

. بعد اقالتة... رضا مسعد: حال التعليم عندنا "مايسرش" ومشاكله "مفضوحة" و تقارير "كله تمام" كلها كذب





أكد الدكتور رضا مسعد الرئيس الاسبق لقطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم، أن وزير التعليم الحالي أخطأ حينما اتهم الاعلام بأنه سبب حصول مصر على المرتبة قبل الاخيرة من حيث جودة التعليم في تقرير التنافسية العالمي الاخير الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي.

وأوضح " مسعد" أن الاعلام حينما تحدث عن سلبيات التعليم في مصر ، فهو لم يقل إلا الحقيقة.

وقال : على الوزير ان يعي ان الاعلام هو جرس انذار و لمبة حمراء تقول له "في خطر عندك الحق نفسك" ، بدلاً من اعتماده على "تقارير كله تمام التي يرفعها له موظفينه".

وقال "مسعد" :بالفعل حال التعليم عندنا "مايسرش" ومشاكله "مفضوحة" ، مشيراً إلى أن هناك عدة معايير وجدها المنتدى الاقتصادي العالمي عندنا وبناءاً عليه وضعنا في هذه المرتبة المتأخرة بين الدول .

وأوضح "مسعد" أنه في مصر لا يتم اتاحة الفرصة كاملة لكل الاطفال الذين في سن 4 سنين ان يجدوامكان لهم بالمدارس في مرحلة رياض الاطفال لقلة الفصول ، كما اننا نعاني من تسرب التلاميذ من التعليم الابتدائي في القرى والمناطق الحدودية ، كما نعاني أيضاً من زيادة اعداد التلاميذ الراسبين في 6 ابتدائي الذين تضطر الوزارة لنقلهم للمدارس الاعدادية المهنية المعروف بأنها "للراسبين فقط" دون أن تعمل على تحسين مستواهم ، كما ان وزارة التربية والتعليم تعاني من قصور شديد فيما يخص برنامجي التغذية المدرسية والرعاية الصحية لطلاب المدارس

وقال "مسعد" : نحن نعاني أيضاً من زيادة نسب ضعف القراءة والكتابة بين تلاميذ المدارس ، وعدم ارتباط مناهجنا بما يحتاجه سوق العمل ، كما نعاني من قلة عدد المدارس الحاصة على شهادة الجودة في مصر

وأكد "مسعد" أنه لابد من أن ننسف نظام التعليم الحالي الموجود في مصر لانه اصبح غير قابل لأي "عمليات تجميل" بدليل فشل وزراء التعليم السابقين كلهم في اصلاحه ، مشيراً إلى أنه لابد من الاستعانة بالخبرات الدولية الناجحة ، لوضع مشروع جديد للتعليم ليحل محل النظام الحالي تدريجيا ، بالاضافة لعمل مشروعاتجانبية اخرى لحل الازمات العاجلة مثل ازمة الثانوية العامة ونظامها المثير لجدل.

الجدير بالذكر أن هذه التصريحات جاءت ردأ على التصريح الذي أدلى به الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم ، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس ، و قال فيه : ان الاعلام الذي يتحدث دائماً عن سلبيات التعليم المصري هو السبب في حصول مصر على الترتيب قبل الاخير بين دول العالم من حيث جودة التعليم ، في تقرير التنافسية العالمي الاخير.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى