إدارة شرق المحلة التعليمية تثير أزمة بتوزيع "185" من المعلمين والإداريين بين المدارس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

14102015

مُساهمة 

. إدارة شرق المحلة التعليمية تثير أزمة بتوزيع "185" من المعلمين والإداريين بين المدارس





تشهد مدرسة التجارة بنات بالمحلة الكبرى حالة من الغضب الشديد بعد قيام إدارة شرق المحلة بنقل الطالبات والمدرسين والإداريين إلى بعض الفصول بمعهد فاطمة الزهراء الأزهرى الإعدادى والثانوى كفترة مسائية، ما دفع المدرسين والإداريين لجمع توقيعات للمطالبة بإيجاد مدرسة بديلة تضم غرفا للأنشطة والحاسب الآلى وخزينة المدرسة ومكان للكتب والتوريدات والمكتبة. وفوجئ العاملون بالمدرسة بنقلهم إلى المعهد الأزهرى بعد صدور قرار إزالة للمدرسة منذ 3 سنوات وتجاهل هيئة الأبنية التعليمية لإنشاء المدرسة الجديدة، حيث كانت تعمل المدرسة بنظام الفترتين الفترة الأولى مدرسة التجارة بنات والفترة الثانية أسماء التجارية بنات أحدها تتبع إدارة شرق المحلة التعليمية والثانية تتبع إدارة غرب المحلة التعليمية. وتم نقل طالبات مدرسة أسماء التجارية إلى مدرسة التجارة والخدمات مع البنين كفترة مسائية بينما تم إلحاق طلاب مدرسة مصطفى كامل الإعدادية بالفصول الشاغرة بمدرسة عبد الرحمن بن عوف التجريبية التى تم إنشاؤها بعد استقطاعها من مدرسة التجارة بنات، وبدلا من أن تقوم الإدارة التعليمية بالإبقاء على الطالبات بالمدرسة نظرا لتوافر التعليمية مثل معامل الحاسب الآلى التى يتم تدريب الطالبات عليها تم نقلهم إلى معهد الفتيات.

تشوين أمهات كتب مكتبة المدرسة داخل أجولة وتركها فى العراء
وشهدت مدرسة التجارة بنات مهزلة أخرى بتشوين أمهات الكتب الأثرية والبالغ عددها أكثر من 7 آلاف كتاب داخل "شكاير" وتركها فى العراء عرضة للسرقة والتلف بدلا من الحفاظ عليها والاستفادة منها، علما بأن بها موسوعات إلى جانب عدم وجود غرفة للكنترول ولا للأنشطة ولا مكان لخزينة المدرسة، حيث تم ترك الخزينة وأماكن الكتب المدرسية والتوريدات داخل مدرسة عبد الرحمن بن عوف التى تم استقطاعها من المدرسة الأصلية وأصبح المدرسون والعاملون بها لا يجدون مكانا للجلوس بها وتحضير دروسهم وأصبحت المدرسة بلا أى أنشطه بعد نقلها. جاء ذلك فى الوقت الذى أصر فيه مدير إدارة شرق المحلة التعليمية على نقل الطالبات إلى المعهد الدينى على أن تقوم الطالبات بالانتقال عقب الفسحة بصحبة أحد وكلاء المدرسة ومدرس الحاسب الآلى إلى مدرسة التجارة بنات- مسافة أكثر من ألف متر- وكأنهم فى طابور رحلة وسط الشوارع ما يعرضهم للتحرش والمعاكسات من الشباب وطلاب التجارة وفور حصولهم على الحصة يعودون إلى المعهد الأزهرى لاستكمال اليوم الدراسى فى واقعة لم تحدث إلا فى إدارة شرق المحلة. وأكد مسئول الخزينة أنه يصرف 350 ألف جنيه شهريا مرتبات العاملين بالمدرسة ما يعرض الخزينة للسرقة، مطالبا بتوفير مكان خاص لوضعها وتأمينها خشية تعرض مرتبات المدرسين للسرقة. كما لم يتم فيه نقل ملفات الطالبات من مدرسة التجارة إلى معهد الفتيات الملحقين بها ولم تتمكن الطالبات من استلام الكتب الدراسية حتى الآن رغم وجودها بمدرسة عبد الرحمن ابن عوف المستقطعة من مدرسة التجارة بنات.

الأبنية التعليمية تتجاهل المشكلة منذ 3 سنوات وتتجاهل هيئة الأبنية التعليمية بالغربية إقامة مدرسة جديدة على أرض المدرسة التى تمت إزالتها منذ 3سنوات وتم استقطاع جزء منها لإقامة مدرسة عبد الرحمن بن عوف التجارية والتى تضم فصول kg1،kg2 والصف الأول الابتدائى فقط ووجود ثلاثة طوابق شاغرة بالمبنى تم إلحاق طلاب مدرسة مصطفى كامل الإعدادية عليها نظرا لأعمال التطوير بمدرسة مصطفى كامل. وحررت إدارة شرق المحلة محضر تسليم مبنى تعليمى فى 6مارس 2014 بحضور محمد السعيد الشرقاوى من ديوان عام وزارة التربية والتعليم ومدير عام إدارة شرق المحلة التعليمية ومدير التعليم التجارى ومدير التعليم الابتدائى ومديرا مدرستى التجارة بنات وأسماء التجارية بتسليم إدارة مدرستى أسماء التجارة بنات ومدرسة التجارة بنات إلى مدرسة عبد الرحمن بن عوف، على أن يخصص الدور الرابع والخامس كاملين لمدرستى التجارة بنات وأسماء التجارية بنات، بالإضافة إلى 6حجرات من الدور الثالث يكون من الجانب الأيمن للمدرستين على أن تكون باقى حجرات المدرسة خاصة بمدرسة عبد الرحمن بن عوف الابتدائية وأن يتم عمل فاصل على نهاية الحجرات الـ6 بالدور الثالث للفصل بين المرحلتين التجارية والإعدادية، ويخصص السلم الأيمن لطلبة المدرسة التجارية والسلم الأيسر المواجه للبوابة الرئيسية لمدرسة عبد الرحمن بن عوف، وتخصص دورات المياه القديمة الموجودة خارج مبنى المدرسة لطلبة التجارى ودورات المياه الداخلية بالمبنى لطلبة عبد الرحمن بن عوف وتخصيص البوابة اليمنى لطلبة المدارس التجارية والبوابة الرئيسية للابتدائى.

مدير مدرسة للمدرسين:
هأجر المدرسة مفروش ومش مهم تقبضوا وتضامن عامل عهدة مدرسة التجارة بنات وأسماء التجارية مع عامل عهدة مدرسة عبد الرحمن بن عوف فى أن يكون مديرى مدرسة التجارة بنات وأسماء التجارية مسئولين مسئولية كاملة عن سلامة المبنى والأثاث ونظافة المبنى والفناء مع المدرسة الأصلية، إلا أن مدير الإدارة التعليمية ضرب بالمحضر الانضمامى عرض الحائط، وعندما طالبه العاملون بمدرسة التجارة بنات بإيجاد مكان بديل لهم قال لهم نصا "هأجر المدرسة مفروش واللى مش عاجبه يعمل اللى عاوز يعمله"، وعندما أكد له المدرسون عدم وجود مكان لصرف رواتبهم قال لهم " مش مهم تقبضوا" وتم نقل 11 فصل هى قوة المدرسة إلى الفصول الملحقة بمعهد فاطمة الزهراء الإعدادى الثانوية بنات كفترة مسائية على أن يتم خروج الطالبات من المعهد للمدرسة لمسافة أكثر من ألف متر فى الشوارع لتلقى حصص الحاسب الآلى فى المعامل المجهزة.

مديرة مدرسة التجارة بنات تعتدى على محرر "اليوم السابع":
 أثناء التحقيق بالواقعة انتقل صحفيو "اليوم السابع" إلى المدرسة وفوجئوا بمديرة مدرسة التجارة بنات تعتدى بالسب عليهم وتوجيه الشتائم لهم وخطفت البطاقة الشخصية للزميل "مصطفى عادل" أثناء تدوين بياناته فى سجل الزائرين بالمدرسة وسط غضب العاملين بالمدرسة، ما دفع الزميل لتحرير المحضر رقم 5269 إدارى قسم أول المحلة لسنة 2015 ضد مديرة المدرسة، وإخطار سعيد مصطفى كامل محافظ الغربية بالواقعة حيث قرر تشكيل لجنة للتحقيق. وجمع المدرسون والإداريون توقيعات لتقديمها للمسئولين للمطالبة بإيجاد مدرسة تتوفر فيها أماكن للأنشطة والكنترول والمكتبة وغرف للحاسب الآلى وأماكن لهم ومكتبة وأماكن تليق بهم كمدرسين لتحضير دروسهم.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى