الهلالي الشربيني: في اول زيارة مفاجئة لعدد من المدارس "سنعمل بكل ما نستطيع لتوفير كل ما يطمح له المعلم"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

21092015

مُساهمة 

. الهلالي الشربيني: في اول زيارة مفاجئة لعدد من المدارس "سنعمل بكل ما نستطيع لتوفير كل ما يطمح له المعلم"





قام الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم والتعليم الفني في الصباح الباكر بزيارة مفاجئة لعدد من مدارس إدارة الساحل التعليمية والسيدة زينب للوقوف على الاستعدادات للعام الدراسي الجديد وأعمال الصيانة.
أكد الوزير على ضرورة جاهزية المدارس للعام الدراسى الجديد، وانتهاء أعمال الصيانة بها لبدء عام دراسي قوي، مشيرا إلى أنه سيتم عمل جولات لجميع المناطق للاطمئنان على بدء عام دراسى مستقر.
بدأ الوزير جولته بمدرسة الأمل الثانوية المهنية للصم بشبرا وتفقد المدرسة واطمأن على جاهزيتها لبدء العام الدراسي الجديد.
ثم انتقل إلى المدرسة المجاورة وهي مدرسة الأمل الابتدائية للصم واطمأن الوزير على انتهاء أعمال الصيانة بالمدرسة، وتفقد المدرسة ومعمل الكمبيوتر حيث أفادت مديرة المدرسة بأنه تم إنشاؤه حديثا بتبرع من وزارة الاتصالات، ومعد به مناهج خاصة للصم.
أكد الوزير على الاهتمام ورعاية هذه الفئة من المجتمع رعاية خاصة، مشيرا إلى أن الوزارة على استعداد لتوفير كافة الاحتياجات اللازمة لهم حيث إننا مسئولون عنهم أمام الله.
ثم انتقل الوزير إلى مدرسة شبرا الثانوية الميكانيكية الجديدة التابعة لإدارة الساحل التعليمية التي يجرى بها صيانة شاملة ولم يتم الانتهاء منا، وتفقد الوزير الأقسام التى توجد بالمدرسة وهى التركيبات، والخراطة، والتشغيل على الماكينات، وقسم التشكيل واللحام، وقسم التكييف والتبريد، وشدد على مضاعفة العمل للانتهاء من أعمال الصيانة لاستقبال الطلاب فى العام الدراسى وخاصة أنه لم يتبق إلا يومان وتبدأ إجازة عيد الأضحى، كما وجه بلهجة شديدة إلى ضرورة الحفاظ على الآلات والماكينات وعدم تركها مكشوفة للأتربة أثناء أعمال الصيانة .
ولاحظ الوزير وجود أكوام كثيرة من مخلفات الصيانة، والأخشاب، ووجه بضرورة إزالتها، كما نبه بمحاسبة المشرف على صيانة هذه المدرسة، وكلف مدير الهيئة العامة للأبنية بمتابعة هذه المدرسة يوميا حتى تكون جاهزة لاستقبال الطلاب.
ثم توجه الوزير إلى مدرسة ناصر الثانوية العسكرية بنين التابعة لإدارة الساحل وقد تم بها إجراء صيانة بسيطة، وتفقد الوزير فصول المدرسة وحجرات شئون الطلبة و شئون العاملين وحجرة الأخصائية الاجتماعية، ودورات المياه، ووجه بتجهيز فناء المدرسة، وإزالة المخلفات التى توجد بها، وتنظيفها .
ولاحظ الوزير عدم وجود فاصل بين جانب من المدرسة وأحد المبانى السكنية فكلف مدير هيئة الأبنية بعمل سور لفصل المدرسة، كما كلف رئيس الإدارة المركزية للمتابعة بمتابعة تجهيزها للعام الدراسى الجديد.
وانتقل الوزير إلى مدرسة السيدة خديجة الابتدائية للتعليم الأساسى التابعة لإدارة الساحل التعليمية بروض الفرج، حيث كان يجرى بالمدرسة صيانة شاملة ولم يتم الانتهاء منها وتفقد الوزير فصول المدرسة والمكتبة ودورات المياه ، وشدد على انتهاء أعمال الصيانة حيث أكد مسئول الصيانة بالمدرسة على انتهاء أعمال الصيانة غدا، فكلف الوزير مدير المتابعة بالتوجه إلى المدرسة لمتابعتها ، ووجه الوزير بنظافة المدرسة، وشدد على حضور المعلمين وتفعيل دفاتر الحضور والانصراف.
وتوجه الوزير إلى مدرسة إنصاف سرى الإعدادية بنات التابعة لإدارة الساحل التعليمية ويتم فيها أعمال صيانة شاملة ولم يتم الانتهاء منها وأفاد مدير المدرسة بأنه تم نقل الطلاب إلى مدرسة مجاورة لها حتى يتم الانتهاء من أعمال الصيانة.
وتوجه الوزير إلى مدرسة القادسية الابتدائية واطمأن على جاهزية المدرسة لبدء العام الدراسى الجديد وانتهاء أعمال الصيانة البسيطة بها.
وتوجه الوزير إلى مدرسة أبو بكر الصديق الرسمية بروض الفرج وشدد على ضرورة الانتهاء من أعمال النظافة بها .
وانتقل الوزير إلى مدرسة القصر العينى للتعليم الأساسى الأساسى التابعة لإدارة السيدة زينب التعليمية واطمأن على جاهزية المدرسة للعام الدراسى ووجه بالاهتمام بتهذيب الأشجار بالمدرسة حتى لا تمثل خطورة على التلاميذ.
أكد الوزير خلال لقائه بالمعلمين أثناء جولته أن المعلم هو أساس وحجر الزاوية فى العملية التعليمية، وصاحب رسالة، وأن الدولة تعطى أولوية اهتمامها بالتعليم والمعلم، وقال نحن فى مرحلة انتقالية ونسعى لإعطاء المعلم جميع حقوقه وتوفير حياة كريمة له حتى يتمكن من أداء رسالته، لافتا إلى أننا سنعمل بكل ما نستطيع لتوفير كل ما يطمح له المعلم.
وأشار إلى ضرورة عودة الانضباط للمدرسة للطالب والمعلم موجها رسالة للطالب بحب المدرسة مؤكدا أن الوزارة ستعمل على توفير خدمة تعليمية أفضل لهم حيث إن نهضة مصر تتم بسواعد أبنائها.
وأكد الوزير على تضافر كل الجهود من أجل تطوير العملية التعليمية ودعا أولياء الأمور والمعلم والطالب للمساعدة فى بدء عام دراسى جديد تنتظم فيه العملية التعليمية، وتعاد المدرسة إلى سابق عهدها وأفضل لدفع هذا الاتجاه إلى الأمام.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى