تمرد معلمى مصر: تصريحات وزير التعليم مبادرة طيبة "و منتظرين الأفعال" ... ونفترض فية حسن النية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

20092015

مُساهمة 

. تمرد معلمى مصر: تصريحات وزير التعليم مبادرة طيبة "و منتظرين الأفعال" ... ونفترض فية حسن النية




أكد ائتلاف تمرد معلمى مصر أن هناك ضرورة حتمية وقوية لعقد لقاء فى القريب العاجل لمد جسور الثقة والمودة بين المعلمين ووزارة التعليم ووزير التعليم، وأن لا يكون اللقاء كسابقه من اللقاءات الماضية للتحاور والتشاور وعدم الوصول إلى نتائج إيجابية واتخاذ خطوات لتصحيح المسار وعدم التعلل بالروتين، لأن المعلمين لا يطالبون إلا بحقوقهم مثل الآخرين، ويكون الحاضرون من المعلمين المعنيين بمشكلاتهم، لا الذين يحضرون للتصفيق.

وأوضح الائتلاف أنه لا يتم الحكم على مدى صلاحية وزير التعليم لإدارة وزارة التعليم من خلال صفحته الشخصية على فيسبوك، فليس من المعقول أن يتم التحكم فى آراء الأفراد الشخصية ويكون التركيز عليها لا على الأفعال.

وشدد الائتلاف على أن تصريحات وزير التعليم مبادرة طيبة تعبر عن تفهم وزير التعليم لطبيعة المعلمين واحتياجاتهم والتعامل معهم من هذا المنطلق، ولكن نشدد أيضا على أن التصريحات وحدها ليست هى الحل، فالإصلاح يحتاج إلى مبادرات قوية على أرض الواقع يشعر بها المعلمون بأن هناك تغييرا حقيقيا.

وتساءل عمرو الصقر، أمين الائتلاف: أليس من غير المعقول أن يكون ديوان وزارة التعليم خاليا من المعلمين، ولا يوجد ولا معلم واحد قادر على التواصل مع زملائه المعلمين، وأن يكون الديوان قاصرا فقط على الموظفين الإدارييين؟، ولماذا تم إلغاء معاون الوزير فى وزارة التعليم فقط دون الوزارت الأخرى؟ وأيضا من المفترض أن يكون عمل هؤلاء المعاونين على أرض الواقع أن تمنح لهم الصلاحية لاتخاذ القرارات التى تساعد فى حل المشكلات وأن يكونوا إيجايبين ويقدمون تقارير يومية مباشرة إلى وزير التعليم عما تم حله من مشكلات وأن لا يتعالوا على المعلمين بعد توليهم المنصب، لأن وجودهم من الأساس هو لخدمة المعلمين لا للتعالى عليهم.

الاستاذ وسام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى