ننشر ... ما لا يعرفه الجميع عن اجتماع وزير التربية والتعليم "الهلالى الشربينى" مع قيادات ومديرى التعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

20092015

مُساهمة 

. ننشر ... ما لا يعرفه الجميع عن اجتماع وزير التربية والتعليم "الهلالى الشربينى" مع قيادات ومديرى التعليم





أكد الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى أن وزارة التربية والتعليم تلقى اهتمام الجميع بحكم وجود الطلاب والتلاميذ فى كل بيت، مؤكدا تضافر كل الجهود معا لإصلاح العملية التعليمية، ومشيرا إلى أن التعليم قضية مجتمعية، ولا تستطيع الوزارة تحقيق النجاح وحدها بدون التعاون مع الجهات المعنية التى تعمل مع الوزارة، لافتا إلى أن هدفنا جميعا واحد وهو الارتقاء بالعملية التعليمية، وإعادة الثقة فى دور الوزارة مرة أخرى.

جاء هذا خلال اللقاء الأول للوزير مع قيادات الوزارة رؤساء الإدارات المركزية، ورؤساء القطاعات، ومديرى عموم الإدارات التابعة لديوان عام الوزارة

أكد الوزير على دور المعلم باعتباره أهم دور فى العلمية التعليمية، وأن الإصلاح يبدأ من خلاله ودعا معلمى مصر بالتعاون مع الوزارة لتحسين المنظومة التعليمية معا.

وكلف الوزير رئيس الإدارة المركزية لنظم وتكنولوجيا المعلومات بعمل موقع خاص لتواصل الوزارة مع المعلمين، وموقع آخر للتواصل مع الطلاب وأولياء الأمور يتم إعلانه للمديريات والإدارات التعليمية، وهذا لربط أهم عناصر العملية التعليمية بالوزارة.

ناقش الشربينى خلال اللقاء عملية الانضباط داخل المدارس، مؤكدا على ضرورة عودتها للمدرسة مرة أخرى، وكذلك عودة المعلم والطالب.

وشدد الوزير على استلام الكتب الدراسية فى بداية العام الدراسى الجديد بحد أقصى الأسبوع الأول من الدراسة، حيث أفاد مسئول الكتب بأنه تم الانتهاء من حوالى 90% من طباعة الكتب فى مرحلتى التعليم الإبتدائى والإعدادى وجارى استكمال باقى الكتب، مشيرا إلى أنه جارى استكمال طباعة كتب المرحلة الثانوية نظرا لتغيير بعض المناهج بها.

كما أكد الشربينى أنه لابد من جعل الكتاب المدرسى المصدر الوحيد الذى يستقى منه الطالب المعلومة، ودعا المعنين بذلك بالبدء بالعمل فى هذا.

وعن الخطط والرؤى التى تم وضعها من قبل، والتى تهدف إلى إصلاح التعليم، أوضح الوزير أنه سيتم البناء عليها، أما عن السلبيات فيتم البدء فى وضع الحلول لها من الآن.

وعن مشروع الصيانة، شدد الوزير على الانتهاء من أعمال الصيانة بالمدارس قبل بداية العام الدراسى، والإطمئنان على كل ما يتعلق بالسلامة والصحة، وطالب بعمل تقرير لموقف لصيانة للإطلاع عليه.

وفيما يخص الدروس الخصوصية، قال الوزير إنه لابد من عمل استراتيجية لمواجتها، مشيرا إلى أنها أصبحت ظاهرة، ولابد من وضع حلول وآليات للقضاء عليها.

وعن المتابعة، أكد الوزير أن عملية المتابعة يجب أن تتم بمنتهى الشفافية، مشددا على رفع تقارير صحيحة حتى يتم تشجيع ودفع الذين يعملون، ومحاسبة المقصرين، مشيرا إلى أن عملية المتابعة يجب أن تتم بموضوعية.

كما أكد الوزير، خلال الاجتماع، على مواصلة تدريب المعلم، وضبط شكل الامتحانات، ووضع تصور لها.

ودعا الوزير الحاضرين إلى العمل، ودفع العاملين فى منظومة التعليم إلى العمل الجاد من أجل النهوض بالعملية التعليمية والوطن، قائلا: نحن قادرون أن نعمل للحفاظ على بلدنا العريقة، وهدفنا جميعا واحد وهو الارتقاء بالعملية التعليمية

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى