غدا: الوزارة الجديدة تؤدي اليمين الدستورية ومازال "اسم وزير التربية والتعليم الجديد" سري للغاية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

18092015

مُساهمة 

. غدا: الوزارة الجديدة تؤدي اليمين الدستورية ومازال "اسم وزير التربية والتعليم الجديد" سري للغاية





أكد مصدر رفيع المستوى أن الحكومة سوف تؤدي اليمين الدستورية غدا امام الرئيس عبد الفتاح السيسي بقصر الاتحادية ، مشيرا الى ان السيسي التقي المهندس شريف اسماعيل المكلف بتشكيل حكومة تسيير الأعمال لعرض الكشف النهائي بأسماء المرشحين لتولي الحقائب الوزارية.

وأضاف المصدر في تصريحات خاصة ان الرئيس السيسي اعترض على بعض الاسماء من المرشحين والوزراء الباقين بسبب الرفض الشعبي لهم ، مطالبا إسماعيل بتغيير بعض الاسماء، على ان تمتاز بالكفاءة والمهنية والشفافية والنزاهة وتمتلك رؤية.

واكد المصدر ان المهندس شريف إسماعيل استقر على التشكيل الوزاري الجديد في حكومة تسيير الأعمال.

وأضاف المصدر أنه سيتم دمج بعض الوزارات، ومنها التطوير الحضري مع الإسكان، ووزارة السكان مع الصحة، مؤكدًا أنه سيتم الإبقاء على صدقي صبحي، وزير الدفاع، وسامح شكري، وزير الخارجية، ومحمد يوسف، وزير التعليم الفني، ومجدي عبد الغفار، وزير الداخلية، وخالد رامي، وزير السياحة، وهاني قدري، وزير المالية وخالد نجم، وزير الاتصالات، وخالد عبد العزيز، وزير الرياضة، وإبراهيم يونس، وزير الإنتاج الحربي، وناهد العشري، وزيرة القوى العاملة، وخالد حنفي، وزير التموين، وإبراهيم الهنيدي، وزير العدالة الانتقالية، وغادة والي، وزيرة التضامن، ومختار جمعة، وزير الأوقاف، ومنير فخري عبدالنور، وزير التجارة والصناعة، وأشرف العربي، وزير التخطيط، وممدوح الدماطي، وزير الآثار، وحسام المغازي وزير الري.

وأضاف المصدر أنه تم الاستقرار على الدكتور عز الدين أبو ستيت، نائب رئيس جامعة القاهرةـ وزيرًا للزراعة،والدكتور أحمد عماد وزيرا للصحة ، وسامح مهران، رئيس أكاديمية الفنون السابق لحقيبة وزارة الثقافة، وتم اختيار الدكتور أشرف الشيحي، رئيس جامعة الزقازيق السابق، وزيرًا للتعليم العالي، وشريف سامى وزيرا للاستثمار.

وأضاف أنه تم الإبقاء على وزير الطيران حسام كامل، كما أنه تم الإبقاء على وزير الكهرباء.

وأشار المصدر إلى أنه سيتم إعفاء الدكتورة ليلى إسكندر، وزيرة التطوير الحضري والعشوائيات، بسبب دمج وزارتها مع الإسكان والدكتورة هالة يوسف بسبب دمج وزارة السكان مع الصحة، بالإضافة إعفاء وزير الثقافة الدكتور عبدالواحد النبوي، والدكتور عادل العدوي، وزير الصحة، والدكتور السيد عبدالخالق، وزير التعليم العالي.

وأشار المصدر إلى أن المهندس شريف إسماعيل تلقى اعتذارات كثيرة لرفض عدد من المرشحين تولي الوزارة لمدة شهرين فقط، مما جعل "إسماعيل" في مأزق بسبب الرفض وأبقى على عدد من الوزراء الحاليين.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى