محب الرافعي: التعليم يحتاج ثورة حقيقية ... والمعلمون يستطيعون فعل ذلك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

17092015

مُساهمة 

. محب الرافعي: التعليم يحتاج ثورة حقيقية ... والمعلمون يستطيعون فعل ذلك





أكد الدكتور محب الرافعى وزير التربية والتعليم، أهمية دور المعلم في النهوض بالعملية التعليمية.

جاء هذا خلال افتتاح الوزير فعاليات ورشة العمل لشرح المناهج التفاعلية والمعامل التخيلية وتدريب المعلمين والموجهين في مادتى الكيمياء والأحياء للصف الثالث الثانوى على استخدام أساليب الشرح والتقويم الحديثة التي تنظمها وحدة التعليم المستقبلى بالإدارة المركزية لتكنولوجيا المعلومات والاتحاد العام لطلاب مدارس الجمهورية.

وقال الرافعى إن لديه ثقة في أنه سيتم تطوير التعليم في مصر، ولديه ثقة أيضا في المعلمين أنهم يستطيعون فعل ذلك، حتى يشعر ولى الأمر والطالب بالتغيير وتقديم خدمة تعليمية متميزة، مؤكدا أنه لابد من تكاتف الجميع لعودة انضباط العملية التعليمية مرة أخرى.

وأضاف أن التعليم يحتاج ثورة حقيقية، مشيرا إلى أن وزارة التربية والتعليم تعمل على تقديم كل ما يصب في مصلحة الطالب، وأضاف أن التعليم التفاعلى يؤدى إلى تقليل الدروس الخصوصية ويمكن أن ينقل الطالب محتوى هذه المناهج على التابلت أو الموبايل.

وأشار الوزير إلى أن المعلم عليه دور كبير في انضباط وتطوير العملية التعليمية، مؤكدا أن الوزارة تسانده وتمده من خلال تأهيله وتوفير احتياجاته التدريبية.

وأشار إلى أنه يجب على ولى الأمر أن يعلم أن المدرسة بمثابة حرم يجب احترامه، مؤكدا أنه سيتم تطبيق لائحة الانضباط وتوقيع ولى الأمر عليها.

وأكد الوزير أنه تم الانتهاء من المحتوى التفاعلى للكيمياء والفيزياء والأحياء وسيتم أيضا الانتهاء من مواد الجيولوجيا والجغرافيا، ومادة العلوم للصف الثالث الإعدادى، والصف الرابع والخامس الابتدائى.

وأشار الوزير إلى أنه تم تطوير المناهج لكي تحتوي على أسئلة لتنمية مهارات المستويات العليا للتفكير، مشيرا إلى أنه سيتم إجراء استطلاع رأى لهذه المناهج للمدرسين والموجهين والطلاب للأخذ بهذا الرأى في تطوير المناهج القادمة.

ولفت إلى أنه سيتم تشكيل لجنة تضم مجموعة من المعلمين والموجهين داخل منظومة تطوير المناهج الدراسية والتي يتخذ في ضوئها الإصلاح.

وأضاف الوزير أنه يتم تطوير المدارس حتى تسير على نهج مدارس المتفوقين، وأكد أنه تم إدخال 30% من مهارات التفكير في منظومة الامتحانات، حتى يتم تحويل التعليم من الحفظ والتلقين إلى البحث والتفكير.

وتم عرض نماذج للمناهج التفاعلية والمعامل التخيلية لطلاب الصف الثالث الثانوى من خلال السبورة التفاعلية.

جدير بالذكر أن المستهدفين في هذه الورشة جميع معلمى مادتى الكيمياء والأحياء للصف الثالث الثانوى، وموجهى عموم العلوم، ومدير التطوير التكنولوجى بمحافظات القاهرة والجيزة، وعدد من طلاب الشعبة العلمية للصف الثالث الثانوى، وعدد من أولياء الأمور، وبعض موجهى العلوم ومعلمى الكيمياء والأحياء للصف الثالث الثانوى بجميع محافظات الجمهورية.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى