التدريس فى زمن التهييس: المعلم اصبح "ملطشة" .. ضاعت الهيبة والوزارة منحته الخيبة بـ "الجردل والمقشة"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

04092015

مُساهمة 

. التدريس فى زمن التهييس: المعلم اصبح "ملطشة" .. ضاعت الهيبة والوزارة منحته الخيبة بـ "الجردل والمقشة"




قديما قال أمير الشعراء "قف للمعلم وفه التبجيلا ،كاد المعلم أن يكون رسولا" رحمة الله على أمير الشعراءورحمة الله على التعليم والمعلم .
كارثة التعليم فى مصر تتفاقم يوما بعد يوم ،حتى لم يعد التعليم رسالة سامية ،بل أصبح رسالة إهانة وإحباط ونحيب على جيل دمر بقصد أو بغير قصد .


كم نادينا بالإصلاح ،كم تطلعنا إلى مستقبل تعليمى أفضل ولكن لا أذن سمعت ولا عين رأت !!
تعقدت مشكلات التعليم فى المجتمع المصرى وتزداد تشابكا كل يوم وما كان من الحكومة الا أن تكاسلت عن إيجاد الحلول وإنصرفت فقط تبدد الوقت والجهد والمال لتستورد لنا أفكار لا تتناسب بكل أسف لا مع طبيعة وظروف المجتمع ولا مع طبيعة المتعلمين وتناسوا أن التعليم يمثل أمن مصر القومى أيضا .
تعايشنا بكل أسى وأسف مع الفشل الحكومى العاجز عن إختيار من يصلح لهذة المهمة التربوية الحساسة فكل وزير يأتى أسواء من سابقيه .
وكان أخرهم سيادة الدكتور المبجل "محب الرافعى "كوزيرا للتربية والتعليم وهو فى الحقيقة لم يتهاون فى الكيل للمعلمين بتصريحاته المنقطعة النظير يوما يلو الآخر ،حتى أطلق عليه البعض "وزير التصريحات " وياليتها تصب فى صالح العملية التعليمية بل على العكس تعتبر فى مجملها خاوية الهدف معادية للمعلم وتتسم تصريحات سيادته بأنها مثيرة للجدل والسخرية أيضا .

فكان من ضمن تصريحات سيادته فيما يخص الإلتزام الأخلاقى للحد من ظاهرة التعدى على المعلمين أن قال :"يحق للطالب ضرب المدرس مرة واحدة "
كتر خيرك سيادة الوزير عاجزين عن شكر معاليكم !فلنحمد الله أنها مرة واحدة بعدها يتم إتخاذ إجراء ضد الطالب !!!!
كذلك أصدر معاليه تصريح كإجراء عقابى أيضا لحبك الإلتزام الأخلاقى داخل المدارس اسماه "الجزاء من جنس العمل "وجاء فيه أن يؤمر الطالب الغير ملتزم أخلاقيا بكتابة جملة موبخة له بعينها ٢٠٠ مرة كواجب منزلى عقابا له ،أما الطالب الذى يقوم بإلقاء القمامة داخل الفصل يؤمر بأن يقوم بكنس الفصل وهكذا على أن يكون الجزاء من جنس العمل وأضاف سيادته أن الطلاب الذين ينامون داخل الفصل هنصحيهم إن شاء الله ! هكذا جاءت تصريحات سيادته لضبط العمليه التعليمية !!!

وعلى ذكر النظافة قام سيادته قبل بضعة أيام بإطلاق حملة نظافة بعنوان "نظف مدرستك " كمبادرة لتنظيف المدارس فى جميع أنحاء الجمهورية قبل موعدها الرسمى بأسبوع على أن يشارك فيها الطلاب مع المعلمين !!
لا أدرى هل سيادته يفكر بأن يقوم بتبديل الأدوار بين المعلمين وعمال النظافة فى المدارس مثلا !!على أن يقوم المعلم بالكنس والتنظيف والعامل يقوم بالتدريس أم ماذا ؟!!

هكذا أصبح هدف الوزارة "نظف مدرستك "وكأننا تجاوزنا جميع المشكلات ولم تتبقى لدينا سوى مشكلة النظافة فبدلا من الإرتقاء بمستوى المعلم علميا وتربويا وماديا قاموا بإغتياله معنويا دون هوادة !!
سيدى الوزير كان عليك من باب أولى أن تحسن المناهج والكتب الدراسية وتحسن المدارس والمعامل والمكتبات وتطوير نظم الإمتحانات بدلا من إضاعة الوقت فى تصريحات مفرغة الهدف والمعنى .

كما رأيتم ستظل مشكلة الفشل الإدارى للانظمة والوزراء المتعاقبين على التعليم هى السبب الأول والأخير وراء إنهيار منظومة التعليم فى مصر ومن ثم إنهيار المجتمع بأكمله وكفانا خزيا أنهم لم يأتوا للمعلم بجديد سوى بالجردل والمقشة

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى