قطاع التعليم العام: تكرم المعلمين المدربين لـ برنامج "التدريس بالتكنولوجيا"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

23082015

مُساهمة 

. قطاع التعليم العام: تكرم المعلمين المدربين لـ برنامج "التدريس بالتكنولوجيا"





قام الدكتور عماد الدين الوسيمى رئيس قطاع التعليم العام بتكريم المعلمين المدربين لبرنامج التدريس بالتكنولوجيا نيابة عن الدكتور محب الرافعى وزير التربية والتعليم، بحضور محسن عبد العزيز رئيس الإدارة المركزية لنظم التكنولوجيا والمعلومات.

أكد الوسيمى فى كلمته التى ألقاها أثناء الاحتفال أن وزارة التربية والتعليم لا تألو جهدا فى سبيل تحقيق التنمية المهنية المستديمة الشاملة للمعلمين لرفع مستواهم التربوى والتكنولوجى والارتقاء بأدائهم على كافة المستويات، مشيرا إلى أن المعلمين المدربين المنفذين لهذا البرنامج المثمر والذى أقيم فى ضوء الإطار العام لرفع كفاءة المعلمين المقدم من اليونسكو عن طريق دمج التكنولوجيا بالتعليم، وتوظيفها بشكل أمثل داخل الفصول مع أبنائنا الطلاب لمواكبة المستجدات العالمية وتلبية حاجات المتعلمين.
وأضاف أنه لاشك أن ذلك سينعكس بالإيجاب على تقديم خدمة تعليمية بمستوى من الجودة يتناسب مع المعايير العالمية، بما يسمح لأبنائنا الطلاب بالإسهام الفعال فى التنمية الاجتماعية والاقتصادية لبلادهم، وبالمنافسة إقليميا.

وأوضح الوسيمى أن برنامج دمج التكنولوجيا فى التعليم كبرنامج تنمية مهارات للكوادر التعليمية نوعا من الاستجابة المنهجية المنظمة لمتغيرات العصر، ويهدف إلى تطوير مهارات المعلمين التكنولوجية وتعريفهم بالمفاهيم التربوية والتعليمية التى تتناسب وبيئات التعلم الحديثة، حيث تمكنهم من مواكبة التطور العالمى، وتحسين مخرجات العملية التعليمية، والاستثمار لها فى التنمية البشرية ، وذلك من خلال وضع أسس لبناء المجتمع الافتراضى والعمل التعاونى للمدرسين، وفتح القنوات بينهم وبين متغيرات ومستجدات أنظمة التعليم فى العالم، بحيث تكون أساسا لتنمية مهنية مستدايمة لهم.

ووجه الوسيمى الشكر والتقدير إلى المدربين الذين بذلوا قصارى جهدهم، وقاموا بتنفيذ هذا التدريب تطوعا دون انتظار مقابل، من واقع شعورهم بالمسئولية وبشكل متميز ومشرف، مشيرا إلى أنهم قاموا بتدريب ما يزيد عن ألف معلم خلال الفترة من 1/5/2015 إلى 1/8/2015 وهذا التدريب يساعد المعلمين على استخدام استراتيجيات التدريس الحديثة والمبتكرة التى تشجع الطلاب على الإبداع والابتكار، وتوظيف التقنيات والوسائل التعليمية الحديثة.

ومن جانبه أكد محسن عبد العزيز أن دور المعلمين المدربين المنفذين لهذا البرنامج التدريبى له أهمية عظيمة وعليهم عبء كبيرا لتوظيف هذا البرنامج داخل الفصول، مشيرا إلى أن هذا البرنامج ليس الهدف منه التدريب فقط، ولكن ما نهدف إليه هو الوصول إلى الطالب و تغيير وسائل التعلم، وإيجاد طفرة حقيقية فى مخرجات التعليم وإعداد معلمين يقوموا بتعليم الطلاب بطريقة صحيحة، حتى ننهض بهذا البلد ، لافتا إلى أنه سيتم متابعة المتدربين لقياس أثر هذا التدريب ومدى تفعيله مع أبناؤنا الطلاب.

وأشارت الشيماء إسماعيل محرم مسئولة وحدة دمج التكنولوجيا فى التعليم أن هذا التدريب الأول من نوعه وبدايته كانت فى أكتوبر 2014 بإقامة ورشة إعداد مدربين باتحاد الطلاب لعدد 40 مدرب تم فيها الاتفاق على: إعداد مادة تدريبية تتناسب مع البيئة المصرية. اجتياز اختبار الاعتماد الدولى المقدم من شركة مايكروسوفت MCE. الالتزام الفعلى بما تم الاتفاق علية كان من 25 متطوعا، وتم إعداد المادة التدريبية والاختبار لكل المتطوعين وبمنتصف فبراير 2015 بدء التجهيز النهائى للبداية وتم إنشاء وحدة لدمج التكنولوجيا فى التعليم وتفعيلها فى العملية التعليمية فى مارس 2015، مشيرة إلى أن أول تجربة فعلية للتدريب تمت فى 8 محافظات ، حتى وصلت إلى 20 محافظة، وتم عمل ورشة عمل عن طريق قاعات الفيديو كونفرانس لإعداد عدد 60 مدرب آخرين ثم تأهيلهم لمدة 3 أسابيع عن طريق المحاضرات عن بعد وجارى تقييمهم لتغطية باقى محافظات الجمهورية.

وأضافت أنه جارى إعداد استمارة تقييم تكنولوجى للأداء الفعلى للمعلم من حيث تطبيق التكنولوجيا فى الفصل مع الطلاب،والإعداد لتدريب مبسط لموجهى المواد على ثلاث مراحل :مرحلة إعداد موجهى عموم التعليم الابتدائى والإعدادى الثانوى.
وفى نهاية الحفل قام الدكتور عماد الوسيمى بمنح المعلمين الذين قاموا بالتدريب كما قاموا بإعداد المادة التدريبية، وعددهم 25 معلما شهادات تقدير لما بذلوه من عطاء دون مقابل، تشجيعا وامتنانا لهم.

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى