للترم الثانى ملخص دين إسلامي للصف الثاني الاعدادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

15022015

مُساهمة 

. للترم الثانى ملخص دين إسلامي للصف الثاني الاعدادي




سورة الفرقان
الليل لباسا ... ساترا لكم بظلامه كاللباس مدّ الظلّ ... بسطه بين الفجر وطلوع الشّمس
النهار نشورا ... إمبعاثا من النّوم للسعي والعمل النوم سُباتا ... راحة لأبدانكم ، بقطع أعمالكم
صرّفناه بينهم ... أنزلنا المطر على أنحاء مختلفة الرّياح بشرا ... مبشّرات بالرّحمة وهي المطر
مرج البحرين ... أرسلهما في مجاريهما أو أجراهما كفورا ... جحودا وكفرانا بالنّعمة
ملح أجاج ... شديد الملوحة والحرارة أو المرارة عذب فرات ... حلو شديد العذوبة
حجرا محجورا ... حراما محرّما تغيّر صفاتهما برزخا ... حاجزا عظيما يمنع اختلاطهما
صهرا ... ذوات صهر إناثا يُصاهر بهن نسبا ... ذوي نسب ذكورا يُنسب إليهم
سبّح ... نزّه تعالى عن جميع النقائص على ربّه ظهيرا ... مُعينا للشّيطان على ربّه بالشّرك
استوى على العرش ... إستواء يليق بكماله تعالى بحمده ... مُثنيا عليه بأوصاف الكمال
تبارك الذي . . ... تعالى وتمجّد أو تكاثر خيره زادهم نفورا ... تباعدا عن الإيمان
خِلفة ... يخلُف أحدهما الآخر ويتعاقبان بروجا ... منازل للكواكب السّيارة
قالوا سلاما ... قولا سديدا يسلمون به من الأذى هونا ... بسكينة ووقار وتواضع
لم يقتروا ... لم يُضيّقوا تضييق الأشحّاء كان غراما ... لازما أو ممتدّا ، كلزوم الغريم
يلقى أثاما ... عقابا وجزاء في الآخرة قواما ... عدلا وسطا بين الطّرفين
مرّوا كراما ... مُكرمين أنفسهم بالإعراض عنه مرّوا باللغو ... بما ينبغي أن يُلغى ويُطرح
قرّة أعين ... مسرّة وفرحا لم يخروا ... لم يسقطوا ولم يقعوا
يُجزون الغرفة ... أعلى منازل الجنّة وأفضلها إماما ... قدوة وحجّة أو أئمّة
دعاؤكم ... عبادتكم له تعالى ما يعبأ بكم ... ما يكترث وما يبالي بكم
يكون لزاما ... يكون جزاء تكذيبكم عذابا دائما مُلازما لكم

(استخلاف الله الإنسان للأرض)
س1) ما مظاهر تكريم الله تعالى للإنسان ؟
- جعل له العقل والكلام                               - سخر له الكون
- خلقه في أحسن صورة                              - اختاره ليكون خليفته في الأرض
س2) ما مظاهر إفساد الإنسان في الارض ؟
- القتل والتشريد وسفك الدماء                        - تلويث الماء والهواء والتربة
س3) لماذا خلق الله الإنسان ؟
خلقه ليعبد الله ويعمر الأرض ويستفيد من خيراتها .
س4) ما معنى ( نسبح بحمدك ونقدس لك ) ؟
التسبيح :   تنزيه لله عز وجل عن كل نقص
التقديس :   التعظيم لله
س5) ما شروط الخلافة الصحيحة ( ماذا تقتضي الخلافة ) ؟
يشترط للخلافة ختى تكون صحيحة أن يكون الإنسان مؤمنا صالحا لا يشرك مع الله أحدا .
س6) ماذا وعد الله عباده المؤمنين ؟ وبم أمرهم ؟
وعدهم : - أن يستخلفهم في الأرض           - أن يمنحهم القوة لقيادة العالم
- أن يمكن لدينهم                                 - أن يحقق لهم العدل و الأمن والأمان
- أن ينصرهم على عدوهم                       - ينعمون بالخيرات
وقد أمرهم أن يؤمنوا بالله ولا يعبدوا غيره ليتحقق لهم ذلك .
س7) ضعي علامة (   √   ) أو علامة (   ×   ) أمام ما يلي :
1) وعد الله بتحقيق الأمن والأمان والاستخلاف كان للمسلمين في عهد الرسول فقط     (  ×  )
2) خلق الله الإنسان ليعمر الأرض                                                           (  √   )
3) الإنسان عمر الأرض ولم يفسد فيها                                                      (   ×  )
4) من أفضل الكلام ( التسبيح والتقديس )                                                   (   √  )
5) إذا كنا مؤمنين مخلصين يتحقق لنا الأمن والامان والاستقرار                          (  √   )
6) من المهام التي تقوم بها الملائكة التسبيح والتحميد والتقديس لله تعالى                 (   √   )
7) وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض                  (   √   )
8) تعجبت الملائكة من خلق آدم لأنه سيفسد في الأرض                                   (   √   )
9) خلق الله الأرض ليختبر الإنسان                                                         (   √   )
الآيات الواردة في الدرس  
قال الله تعالى :
{وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ }     البقرة30
معاني الكلمات :
- (للملائكة) مخلوقات من نور لا تغصي الله ما امرها لا تأكل ولا تشرب ولا تتكاثر .
- (جاعل) : خالق                    - (خليفة) وكيل ونائب يخلفني في تنفيذ أحكامي فيها وهو آدم
- (يفسد فيها) يسيء ويفعل المعاصي      - (ويسفك الدماء) يريقها بالقتل
- (نسبح بحمدك) أي نقول سبحان الله وبحمده (ونقدس لك) ننزهك عما لا يليق بك
تفسير الآية :
واذكر -أيها الرسول- للناس حين قال ربك للملائكة: إني جاعل في الأرض قومًا يخلف بعضهم بعضًا لعمارتها. قالت: يا ربَّنا علِّمْنا وأَرْشِدْنا ما الحكمة في خلق هؤلاء, مع أنَّ من شأنهم الإفساد في الأرض واراقة الدماء ظلما وعدوانًا ونحن طوع أمرك, ننزِّهك التنزيه اللائق بحمدك وجلالك، ونمجِّدك بكل صفات الكمال والجلال؟ قال الله لهم: إني أعلم ما لا تعلمون من الحكمة البالغة في خلقهم
قال الله تعالى :
{وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ }  النور55
معاني الكلمات :
- (آمنوا ) صدقوا # كفروا
- (منكم) : من المؤمنين     - (الصالحات) : الاعمال الصالحة  
- ( ليستخلفنهم في الأرض) يجعلهم قادة للعالم    
- (وليمكنن لهم دينهم ) يقوي دينهم (الإسلام) ، ويظهره على جميع الأديان
- (ارتضى لهم) رضيه و قبله وهو  (وليبدلنهم) يغير  (أمنا) أمان واستقرار
- (لا يشركون بي شيئا) يوحدون الله ةلا يعبدون معه إله آخر  (كفر) أنكر وجحد بالله ونعمه .
- (الفاسقون) الخارجون عن شرع الله
الأحاديث النبوية الواردة في الدرس
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
" ما اصطفى الله لملائكته " سبحان الله وبحمده" " رواه مسلم .
أ ) معاني الكلمات :
-  ما : الذي       - اصطفى : اختار ورضي به    -  سبحان : تنزيه لله      - حمده : شكره ..
ب) نتعلم من الحديث :
- من اقضل الكلام التسبيح والتتحميد لله                    - الملائكة لا تعصي ربها ابدا
- ضرورة ذكر الله وحمده على نعمه
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" وَاللَّهِ لَيُتِمَّنَّ هَذَا الأَمْرَ، حَتَّى يَسِيرَ الرَّاكِبُ مِنْ صَنْعَاءَ إلى حَضْرَمَوْتَ لا يَخَافُ إِلاَّ اللَّهَ أَوْ الذِّئْبَ عَلَى غَنَمِهِ، وَلَكِنَّكُمْ تَسْتَعْجِلُونَ "    رواه البخاري
أ ) معاني الكلمات :
- والله : قسم بالله تعالى                 - ليتمن : يكمل ويتمم         - هذا الأمر : أي الإسلام        
- يسير : يتحرك ويسافر               - الذئب : ( الذئاب )
ب) نتعلم من الحديث :
- المتمسك بدينه لا يتركه الله أبدا                      - الصبر والتحمل
- عدم الاستعجال في طلب الامور                    - من يؤمن بالله يحقق له الله الأمن والأمان  
الدرس الثاني : ( عمارة الأرض )
س1) ما معنى عمارة الأرض ؟
معناها البناء والتعمير وزراعة الأرض وشق الأنهار وبناء المساكن كل ذلك لا بد أن يكون مع الإيمان بالله تعالى .
س2) ما مفهوم العبادة الصحيحة في الإسلام ؟
العبادة الصحيحة أن يوازن الإنسان بين الدين والدنيا ويعمل على تنمية المجتمع ويدعو إلى الكسب الحلال فنعمر الدنيا ونفوز بالآخرة .
الآيات القرآنية الواردة في الدرس :
قال تعالى :
{وَإِلَى ثَمُودَ أَخَاهُمْ صَالِحاً قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَـهٍ غَيْرُهُ هُوَ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُّجِيبٌ }هود61
معاني الكلمات :
- ما لكم من إله غيره : ليس هناك إله إلا الله              - أنشأكم : أخرجكم وبدأ خلقكم
- استعمركم : جعلكم تعمرونها وتملكونها                  - توبوا : ارجعوا واستغفروا
- قريب : أي قريب منكم                                     - مجيب : أي يجيب دعاءكم
تفسير الآية :
وأرسلنا إلى ثمود أخاهم صالحًا, فقال لهم: يا قوم اعبدوا الله وحده ليس لكم من إله يستحق العبادة غيره جل وعلا، فأخلصوا له العبادة, هو الذي بدأ خَلْقكم من الأرض بخلق أبيكم آدم منها, وجعلكم عُمَّارا لها, فاسألوه أن يغفر لكم ذنوبكم, وارجعوا إليه بالتوبة النصوح. إن ربي قريب لمن أخلص له العبادة, ورغب إليه في التوبة, مجيب له إذا دعاه.
س) إلى أي شيء دعا سيدنا صالح قومه ؟ ولماذا ؟
دعا سيدنا صالح قومه إلى عبادة الله وحده ؛ لأنه لا إله إلا الله تعالى وهو خالقنا ورازقنا
س) ما المقصود من " انشأكم من الأرض" ؟
أي خلقكم من تراب وذلك في خلق آدم عليه السلام
س) لماذا أمرهم بالاستغفار والتوبة ؟
امرهم بالاستغفار والتوبة حتى يتوب الله عليهم ويغفر لهم ذنوبهم ويدخلهم الجنة .
س) ما معنى استعمركم فيها ؟
أي أمركم بتعمير الأرض تزرعونها وتشقون الأنهار وتبنون المساكن .  
قال تعالى :
{وَهُوَ الَّذِي جَعَلَكُمْ خَلاَئِفَ الأَرْضِ وَرَفَعَ بَعْضَكُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِّيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آتَاكُمْ إِنَّ رَبَّكَ سَرِيعُ الْعِقَابِ وَإِنَّهُ لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ }الأنعام165
معاني الكلمات :
- خلائف : جمع خليفة . أي يخلف بعضكم بعضا                  - رفع : أعلى
- درجات : منازل                                                    - ليبلوكم : ليختبركم
- آتاكم : أعطاكم                                                     - العقاب : الحساب
- غفور رحيم : واسع المغفرة والرحمة .
تفسير الآية :
والله هو الذي جعلكم تخلفون من سبقكم في الأرض; لتعمروها بعدهم بطاعة ربكم, ورفع بعضكم في الرزق والقوة فوق بعض درجات, ليختبركم فيما أعطاكم من نعمه, فيظهر للناس الشاكر من غيره. إن ربك سريع العقاب لمن كفر به وعصاه, وإنه لغفور لمن آمن به وعمل صالحا وتاب .
س) ما معنى " جعلكم خلائف " ؟
جعلكم تعمرون الأرض جيلا بعد جيل
س) لماذا فاوت الله بين الناس في الرزق والقوة ورفع بعض الناس فوق بعض ؟
ليختبر الله عباده فيما اعطاهم من النعم
س) بم يختبر الله الغني والفقير ؟
يختبر الله الغني في شكر النعم ويختبر الفقير في الصبر .
س) ما جزاء من شكر وصبر ؟ وما جزاء من لم يشكر ولم يصبر ؟
من شكر وصبر غفر الله له وأكرمه ، ومن لم يشكر ولم يصبر عذبه الله وأهانه .
الأحاديث الواردة في الدرس :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
" إِنَّ الدُّنْيَا حُلْوَةٌ خَضِرَةٌ, وَإِنَّ اللَّهَ مُسْتَخْلِفُكُمْ فِيهَا, فَيَنْظُرُ كَيْفَ تَعْمَلُونَ؟ فَاتَّقُوا الدُّنْيَا... " رواه مسلم
أ ) معاني الكلمات
- حلوة : جميلة                     - خضرة : جميلة              - مستخلفكم : يجعلكم خلفاء
- ينظر : يراقب                    - اتقوا الدنيا : احذروا فتن الدنيا جمع الدنيا (الدنا)
ب) ماذا نتعلم من الحديث :
1) الدنيا جميلة خلقها الله لينعم الإنسان         2) مهمة الإنسان أن يعمر الأرض وينعم بخيراتها
3) يجب أن تكون أعمالنا في طاعة الله         4) الله تعالى يطلع على كل أعمالنا
5) الحذر من فتنة الدنيا
س) ضعي علامة (   √   ) أو علامة (   ×   ) أمام ما يلي :
- الحديث يدعو إلى ترك الدنيا وعدم الاهتمام بالعمل فيها                           (    ×    )
- خلق الله الإنسان للعبادة فقط                                                           (  ×  )
- يجوز للإنسان أن يستمتع بالحلال والحرام                                          (   ×   )
- سوف نحاسب على كل عمل من أعمالنا يوم القيامة                                (   √   )
الدرس الثالث : (  الإسلام وتنمية المجتمع )
س1) ما أهم خصائص المنهج الإسلامي ؟
التوازن بين العمل والعبادة فلا بد لنا من العمل وتوفير متطلبات الحياة ولا بد لنا من التفرغ للعبادة في بعض الاوقات .
س2) " اللهم إني أجبت دعوتك ، وصليت فريضتك ، وانتشرت كما أمرتني ، فارزقني من فضلك ، وأنت خير الرازقين "
أ ) من القائل ؟ وماذا نتعلم من مقولته ؟
القائل هو : " عراك بن مالك "
نتعلم من قوله : أننا يجب علينا أن نلبي دعوة ربنا فنؤدي الصلاة ، ونسعى للعمل وكسب الرزق
متوكلين على الله تعالى .
س3) لماذا جمع الله تعالى بين السعي لطلب الرزق وذكر الله ؟ أو ما الحكمة من قوله سبحانه : " وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيراً " بعد الأمر بالسعي إلى الرزق ؟
ليبين الله تعالى أن النجاح في هذه الحياة لا يتحقق إلا بطاعة الله والاعتماد عليه .
س4) الإسلام يريد للمسلمين أن يكونوا أقوياء .. وضحي ذلك .
الإسلام يدعو المسلمين إلى العمل والأخذ بالأسباب ليحققوا لأنفسهم الحياة الكريمة بما يملكونه وفي نفس الوقت يرسم له طريق القوة المعنوية من خلال طاعة الله وحسن العبادة مما يمكن المسلمين من ان يكونوا قادة الدنيا كلها .
س5) لماذا يجب علينا أن نحب الوطن وأن نخلص له ؟
لأن الوطن تربينا على ترابه وشربنا من مائه ، وتنفسنا هواءه ، واكلنا من خيراته ... .
س6) الإسلام يدعو إلى حب الوطن والولاء له .. وضح ذلك مستدلا من القرآن الكريم والسنة .
يدعو الإسلام الناس إلى أن يحبوا أوطانهم وأن يخلصوا لها وذلك لفضل الوطن على أهله فالوطن نعيش فيه ونشرب من مائه ونأكل من خيراته ... والدليل على ذلك قول الرسول الكريم وهو خارج من مكة مهاجرا : " و الله إنَّكِ لأَحَبُّ بِلادِ اللَّهِ إِلَى قَلْبِي، وَلَوْلا أَنّ أهلك أُخْرِجُوني  مِنْكِ مَا خَرَجْتُ "  
الآيات القرآنية الواردة في الدرس :
قال الله تعالى :
{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ{9} فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِن فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيراً لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ{10}     سورة الجمعة
معاني الكلمات :
- (يا أيها الذين آمنوا) : نداء المؤمنين لأنهم أكثر الناس طاعة لله تعالى .
- (نودي للصلاة من) : أي إذا أذن للصلاة في يوم الجمعة بمعنى  
- (فاسعوا إلى ذكر الله ) فامضوا إلى المساجد لسماع الخطبة وأداء الصلاة .
- (إلى ذكر الله) أي للصلاة                                      - (وذروا البيع) اتركوا
- (ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون) أي الصلاة والذكر أفضل لكم
- (فإذا قضيت الصلاة ) : انتهت                         - ( فانتشروا في الأرض) اسعوا وأعملوا  
- (وابتغوا من فضل الله ) اطلبوا الرزق                - (تفلحون) تفوزون
تفسير الآيات :
يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه, إذا نادى المؤذن للصلاة في يوم الجمعة, فامضوا إلى سماع الخطبة وأداء الصلاة, واتركوا البيع, و الشراء وجميع ما يَشْغَلُكم عنها, لأن ذلك خير لكم؛ لما فيه من غفران ذنوبكم .
فإذا سمعتم الخطبة, وأدَّيتم الصلاة, فانتشروا في الأرض, واطلبوا من رزق الله بسعيكم,
واذكروا الله كثيرًا في جميع أحوالكم؛ لعلكم تفوزون بخيري الدنيا والآخرة.
الأحاديث الواردة في الدرس :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
" و الله إنَّكِ لأَحَبُّ بِلادِ اللَّهِ إِلَى قَلْبِي، وَلَوْلا أَنّ أهلك أُخْرِجُوني  مِنْكِ مَا خَرَجْتُ "  
أ ) معاني الكلمات :
- أحب : أشد حبا .. أبغض     - لولا : حرف شرط غير جازم     - أهلك : يقصد أهل مكة
ما نتعلمه من الحديث الشريف :
- حب الأوطان واجب على كل فرد  - بيان مكانة مكة عند الله وعند رسوله صلى الله عليه وسلم
س) ضعي علامة (   √   ) أو علامة (   ×   ) أمام ما يلي :
1) الإسلام يأمر بالعزلة وترك الحياة                                                         (  ×  )
2) التوكل على الله من صفات المؤمنين                                                      (   √  )
3) من صور التوكل على الله ترك الأسباب وعدم العمل                                   (  ×   )
4) العبادة الصحيحة هي أن نوازن بين متطلبات الحياة والعبادة لله                        (   √  )
5) يجب على المسلمين حضور الجمعة والاستماع للخطبة                                 (  √   )
6) من مات مدافعا عن دينه ووطنه وماله فهو شهيد                                       (   √   )
7) جبل أحد من الجبال الموجودة في مكة المكرمة                                         (   ×  )
8) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن جبل أحد : " هذا جبل يحبنا ونحبه "                            (   √  )
9) الجبال تسبح ربها                                                                          (   √  )
الدرس الرابع : ( الإنسان والفضاء )
تذكر ما يلي :
1) كل ما في الكون من مخلوقات تسبح لله وتحمده (طيور وأشجار والجبال والبحار والملائكة)
2) الشمس والقمر يسجدان لله تعالى ويطيعانه ولا يعصيانه أبدا
3) المجموعة الشمسية التي ننتمي إليها تتبع قوانين الكون التي وضعها الله وتسير على منهج الله
4) الكون يسير بنظام دقيق لا يختل أبدا لأن الذي ينطمه هو الله تعالى
5) النسب بين اليابس والماء مضبوطة بميزان دقيق لتستقيم الحياة على الأرض
6) النسب التي توجد عليها الغازات والتناسب بين قشرة الأرض وصلابتها وبعد الشمس عن
الأرض كل ذلك مخلوق بدقة بالغة لتستقيم الحياة على الأرض .
7) دوران الأرض حول محورها (نفسها) ينتج عنه الليل والنهار
8) دوران الأرض حول الشمس ينتج عنه فصول السنة
9) الشمس هي مصدر الضوء والحرارة وهو ما يؤثر على كل الأحياء على الأرض
10) تتأثر النباتات والأزهار والخضرة والثمار والحيوانات الليلة والنهارية بضوء الشمس
س1) لماذا جعل الله الليل والنهار ؟
جعل الله الليل ليستريح فيه الناس من التعب بعد العمل والسعي في النهار
وجعل الله النهار بنوره ليبصر الناس ما حولهم ويسعوا فيه ويعملوا
س2) ماذا يحدث لو جعل الله الليل دائما أو النهار دائما ؟ وعلام يدل ذلك ؟
لو جعل الله الليل دائما ما وجد الناس النور ولتوقفت حركة الحياة
ولو جعل الله النهار دائما ما وجد الناس الراحة والسكن
وتنوع الليل والنهار يدل على رحمة الله تعالى بعباده .
س3) ماذا يحدث لو خالف الإنسان سنة الله في كونه كأن يسهر الليل وينام في النهار
من يخالف منهج الله يكون أكثر الناس تعرضا للألم والتعب
س4) ما موقف من تفرض عليهم اعمالهم السهر بالليل ؟
من يضطره عمله للسهر ليلا كالاطباء يسهرون على راحة المرضى والجنود يسهرون لحماية الوطن أمثال هؤلاء لا لوم عليهم لأنهم يسهرون في طاعة الله تعالى .
س5) ما تأثير القمر على الأرض والأحياء ؟
يؤثر القمر في حركة المد والجزر وهي زيادة مياه البحار ونقصانها كما يؤثر على نشاط عدد كبير من الأحياء وذلك في دورته منذ ظهوره ( هلالا ثم بدرا ثم محاقا ثم هلالا )
س6) ما علاقة الشمس والقمر بالزمن ؟
جعل الله الشمس والقمر من عوامل حساب الزمن
س7) ما واجبنا نحو الوقت ؟
- يجب علينا أن ننظم وقتنا ونحافظ عليه
- يجب علينا ألا نؤجل عمل اليوم إلى الغد
س8) ما موقف سيدنا عمر بن الخطاب ممن يضيعون أوقاتهم وماذا قال لهم ؟
كان سيدنا عمر رضي الله عنه يشتد على من يضيع وقته ويقول لهم : " بل أنتم المتواكلون "
س9) قال الحسنُ البصريُّ: ما من يوم ينشقُّ فجره إلا ويُنادي : يا ابن آدم أنا خلقٌ جديد ، وعلى عملك شهيد ، فتزوّد منِّي فإني إذا مضيتُ لا أعود ..إلى يوم القيامة "..
أ ) ما معنى هذه الحكمة                                 ب) ماذا نتعلم منها ؟
أ ) هذه الحكمة تبين أهمية الوقت فاليوم الذي يمضي لا يعود إلى يوم القيامة و سنحاسب عليه
ب) نتعلم منها ضرورة أن يستفيد الغنسان من الوقت فيما ينفعه .
الآيات الواردة في الدرس :
قال الله تعالى :
{ قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِن جَعَلَ اللَّهُ عَلَيْكُمُ اللَّيْلَ سَرْمَداً إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَنْ إِلَهٌ غَيْرُ اللَّهِ يَأْتِيكُم بِضِيَاء أَفَلَا تَسْمَعُونَ{71} قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِن جَعَلَ اللَّهُ عَلَيْكُمُ النَّهَارَ سَرْمَداً إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَنْ إِلَهٌ غَيْرُ اللَّهِ يَأْتِيكُم بِلَيْلٍ تَسْكُنُونَ فِيهِ أَفَلَا تُبْصِرُونَ{72} سورة القصص
معاني الكلمات :
- (قل) : يا محمد لأهل مكة                             - (أرأيتم) أي أخبروني (سرمدا) دائما
- (يأتيكم بضياء) نهار تطلبون فيه المعيشة          - (أفلا تسمعون) استفهام للتعجب والاستنكار
- (تسكنون) تستريحون (فيه) من التعب            - (أفلا تبصرون) استفهام للتعجب والاستنكار
تفسير الآية :
قل -أيها الرسول- : أخبروني إن جعل الله عليكم الليل دائمًا إلى يوم القيامة, مَن إله غير الله يأتيكم بضياء تستضيئون به ؟
قل لهم: أخبروني إن جعل الله عليكم النهار دائمًا إلى يوم القيامة, مَن إله غير الله يأتيكم بليل تستقرون وتهدؤون فيه؟ أفلا ترون بأبصاركم اختلاف الليل والنهار؟
ما ترشد إليه الآيات :
1) لا إله إلا الله وحده لا شريك له
2) خلق الله الليل للراحة والسكن وخلق النهار للعمل والسعي
3) لا يوجد من يستطيع خلق الليل والنهار سوى الله تعالى .
قال الله تعالى :
{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِّنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَن يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِن مُّكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ } الحج18
معاني الكلمات :
- (ألم تر) : تعلم                                - (أن الله يسجد له) :  أن يخضع له بما يراد منه
- (والدواب) : الحيوانات مفردها دابة          - (وكثير من الناس) وهم المؤمنون
- (حق عليه العذاب) وجب العذاب ، وهم الكافرون
- (ومن يهن الله) يخزيه يشقيه                  - (مكرم) مسعد
تفسير الآية :
ألم تعلم- أيها النبي- أن الله سبحانه يسجد له خاضعًا منقادًا مَن في السموات ؟ ولله يسجد طاعة واختيارًا المؤمنون، وكثير من الناس حق عليه العذاب فهو مهين، وأيُّ إنسان يهنه الله فليس له أحد يكرمه. إن الله يفعل في خلقه ما يشاء وَفْقَ حكمته.
الأحاديث الواردة في الدرس :
قال رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قالَ :
" لا تزولُ قَدَمَا عبدٍ يومَ القيامةِ حتَّى يُسألَ عن أربعٍ عَن عُمُرِه فيما أفناهُ وعن جسدِهِ فيما أبلاهُ وعن عِلمِهِ ماذا عَمِلَ فيهِ وعن مالِهِ مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبَهُ وفيما أنفقَهُ "
معاني الكلمات :
- تزول : تتحرك                                 - عبد : مؤمن أو كافر ( جمعها عبيد وعباد )
- يوم القيامة : اليوم الأخر                       - حتى : لبلوغ الغاية
- يسأل : يسأله الله تعالى                     - عمره : سنوات حياته التي عاشها ( جمعها أعمار)
- أفناه : أهلكه وضيعه مضادها أبقاه        - أبلاه : استعمله وأهلكه
- اكتسبه : جلبه وحصله                     - أنفقه : ضيعه
ما نتعلمه من الحديث :
1) الإنسان يحاسب يوم القيامة على عمره وقوته وماله وعلمه
2) ضرورة أن نحسن استغلال الوقت                 3) طاعة الله تعالى وفعل ما يرضيه .
س) ضعي علامة (   √   ) أو علامة (   ×   ) أمام ما يلي :
- الوقت من أهم ما يجب المحافظة عليه                                            (  √   )
- جعل الله للصوات أوقاتا خمسة محددة في كل يوم                               (  √   )
- من ضيع وقت الصلاة ولم يؤدها لا شيء عليه                                  (   ×  )
س) ضعي (   √   ) أمام السلوك الصحيح وصوبي الخطأ فيما يلي :
- يسهر الليل لحراسة المنشآت                                             (  √   )
- يسهر الليل لمشاهدة الأفلام                                               (  ×  )
- يترك المصباح مضيئا دون ضرورة                                    (  ×   )
الدرس الخامس ( الإنسان والأرض )
تذكر ما يلي :
1) جعل الله الجاذبية الأرضية لتستقر الأرض بالإنسان
2) جعل الله الجبال على الارض كي تثبت الأرض
3) كل ما على الأرض وما في السماء يسبح بحمد الله تعالى
4) المخلوقات جميعا تنطق بعظمة الله تعالى
5) سخر الله الكون وما فيه لخدمة الإنسان
6) يجب على الإنسان خليفة الله في الأرض أن يحكم بمنهج الله تعالى .
من سلوكيات الإنسان السيئة التي يجب أن يتوقف عنها :
1) إقامة المصانع والمباني على الأرض الزراعية
2) التخلص من مخلفات الحيوان والمصانع في المياه
3) تجريف الأرض الزراعية مما يؤدي إلى نقص مساحة الأرض الزراعية
4) قطع الأشجار مما يؤدي إلى الإضرار بالبيئة
5) الإسراف في استعمال الماء كترك الصنبور مفتوحا مثلا
6) ترك المصباح مضاء ليلا أو نهارا دون الحاجة إليه
سلوكيات إيجابية يجب أن نقوم بها :
1) الاهتمام بالبيئة والحفاظ عليها
2) فتح النوافذ لاستقبال ضوء الشمس مما يساعد على التخلص من الميكروبات الضارة
3) غرس الأشجار والنباتات
4) ترشيد استهلاك الماء والكهرباء وكل شيء  والحفاظ على المال العام .
5) زراعة الصحراء وإنشاء المدن الجديدة
س1) ما واجب الإنسان نحو بيئته ؟
يجب على الإنسان أن يحافظ على البيئة ولا يفعل أي شيء يضر بالبيئة
س2) ما أثر الحفاظ على البيئة ؟ وما أثر الإساءة إليها ؟
الحفاظ على البيئة يعود بالنفع على الناس جميعا
والإساءة إليها فيه ظلم للإنسان وظلم للمجتمع كله
س3) اذكري بعض صور ترشيد الاستهلاك .
من صور ترشيد الاستهلاك :
إطفاء المصابيح عند عدم الحاجة إليها
عدم ترك صنابير المياه مفتوحة والحفاظ على الماء
عدم شراء طعام أو شراب زائد عن حاجتنا
عدم الإسراف في اي شيء من طعام وشراب وزينة
س4) ما المرافق العامة ؟ وما فائدتها ؟ وماذا يجب علينا نحوها ؟
المرافق العامة هي : كل ما فيه نفع ينتفع به الإنسان وهي لا تخص فردا بعينه بل هي للناس جميعا مثل المدارس والمواصلات والمستشفيات ... إلخ ويجب علينا أن نحافظ عليها .
الآيات الواردة في الدرس :
قال الله عز وجل :
{وَجَعَلْنَا فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَن تَمِيدَ بِهِمْ وَجَعَلْنَا فِيهَا فِجَاجاً سُبُلاً لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ}الأنبياء31
معاني الكلمات :
- (رواسي) جبالا ثوابت                       - (تميد) تتحرك              - (فجاجا) مسالك  
- (سبلا) طرقا واسعة                          - (لعلهم يهتدون) يستدلون
قال الله عز وجل :
{تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ يُسَبِّحُ بِحَمْدَهِ وَلَـكِن لاَّ تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ إِنَّهُ كَانَ حَلِيماً غَفُوراً } الإسراء44
معاني الكلمات :
- (تسبح له) تنزهه    - (شيء) من المخلوقات     - (يسبح بحمده) أي يقول سبحان الله وبحمده         - (ولكن لا تفقهون) تفهمون                         - (حليما) يصفح عنهم
قال الله عز وجل :
{وَسَخَّرَ لَكُم مَّا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً مِّنْهُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لَّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}الجاثية13
معاني الكلمات :
- (وسخر لكم) ذلل وهيأ                - ( ما في السماوات) من شمس وقمر ونجوم وماء وغيره  
- (وما في الأرض) من دابة وشجر ونبات وأنهار
- (لآيات) دلائل وعلامات                   - ( لقوم يتفكرون) يتأملون بعقولهم  
الأحاديث الواردة في الدرس :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  :
" اتقوا الملاعن الثلاثة: البراز في الموارد وقارعة الطريق والظل"
معاني الكلمات :
- الملاعن : مفردها ملعنة وهي كل فعل يلعن عليه صاحبه ويطرد من الرحمة
- البراز : قضاء الحاجة                                 - الموارد : مجاري المياه
- قارعة الطريق : وسط الطريق وجانبه ( جمعها قوارع )
- الظل : المكان الذي يستظل به الإنسان ( جمعها ظلال )
ما نتعلمه من الحديث :
1) النهي عن قضاء الحاجة في الأماكن التي يتردد عليها الناس كالظل والطريق ومكان وجود الماء ونحو ذلك، كالحدائق العامة والأسواق.            2) الحفاظ على البيئة
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" مَا مِن مُسلم يَغرِسُ غَرْسًا أو يَزرَعُ زَرْعًا فيأكُلُ مِنه طَيرٌ أو إنسَانٌ أو بهيْمَةٌ إلا كان لهُ بهِ صَدقَةٌ "
معاني الكلمات :     - يغرس : يزرع ويثبت                   - غرسا : شجرا  
- بهيمة : حيوان ( جمعها بهائم )                                  - صدقة : ثواب ( صدقات )
ما نتعلمه من الحديث :
1)  الزروع التي يزرعها المسلم أو يغرسها من نخيل أو غيرها من الأشجار له بها أجر ،
2) إذا أكلت منه الطيور والحيوانات والناس يكون له بها صدقة
3) ضرورة الاهتمام بالزراعة .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" من قطع سدرة في فلاة يستظل بها ابن السبيل والبهائم عبثا وظلما بغير حق يكون له فيها صوب الله رأسه فى النار "
معاني الكلمات :     - سدرة : شجرة نبق                     - فلاة : صحراء ( فلوات )
- ابن السبيل : المسافر الذي انقطعت به الطرق               - عبثا : لهوا
- صوب : وجه                                                  - صوب رأسه إلى النار : أي عذبه
نتعلم من الحديث :      1) الحفاظ على الأشجار وعدم الاعتداء عليها بالقطع
2) التحذير من قطع الأشجار التي فيها نفع للناس  3) جزاء من يقطع شجرة تخدم الناس النار .
الدرس السادس : ( الإنسان والحيوان )
تذكر ما يلي :
1) يأخذ الإنسان من الأنعام اللحوم والالبان والأصواف والأوبار والجلود ومنافع اخرى كثيرة
2) ذكر القرآن الكريم كثيرا من أنواع الحيوان والطيور والحشرات مثل :
الحيوانات : ( البقرة – الكلب – الضفادع – الثعبان - الفيل – الحمار – البغال – الخيل )
الحشرات : ( العنكبوت – النمل  – الجراد – البعوض – الذباب )
الطيور : ( الغراب – الهدهد )
3) تعلم الإنسان من الطيور فصنع الطائرات
4) تعيش الحيوانات والطيور والحشرات في أمم وجماعات وهي تسبح ربها ولكننا لا نفهم لغتها
س) تخيري الصواب مما بين القوسين :
- استمع سيدنا سليمان إلى ( النملة – البعوضة – الذبابة ) وهي تحذر قومها من سليمان وجنوده
- أرسل سيدنا سليمان ( الغراب – الهدهد – اليمامة ) إلى بلقيس ملكة سبأ
- أرسل الله ( الغراب – الجراد – الهدهد ) إلى قابيل يعلمه كيف يدفن جثة أخيه
- سخر الله الحشرات ( الجراد – القمل – الضفادع – كل ما سبق ) لعقاب فرعون وقومه .
- عاقب الله أصحاب الفيل بــ ( الطير الابابيل – الغرق – بالريح العاصفة )
- جاء الهدهد إلى سليمان يخبره عن ( جيوش تغزوه – ملكة سبأ وقومها – وجود مياه )
- تعجب الهدهد من مملكة سبأ لأنهم ( أثرياء – أقوياء – يعبدون الشمس ويكفرون بالله )
- أرسل سيدنا سليمان إلى ملكة سبأ بــ ( هدية – رسالة – جيش )
س) ضعي علامة (   √   ) أو علامة (   ×   ) أمام ما يلي :
- أرسلت ملكة سبأ هديتها مع الهدهد                                                     (  ×  )
- كان كلب أهل الكهف وفيا مع أصحابه                                                 (  √  )
- علماء الحيوان يستطيعون معرفة لغة الطير                                           (   ×   )  
- جميع الحيوانات نافعة للإنسان                                                          (  ×   )
- الإسلام يحث على الرحمة بالإنسان فقط                                                (  ×   )
- قررت ملكة سبأ أن تحارب سيدنا سليمان                                               (  ×  )
- دخلت بلقيس ملكة سبأ الإسلام مع سيدنا سليمان                                        (  √  )
الأحاديث الواردة في الدرس :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" بينما رجلٌ يمشي بطريق اشتد عليه العطش فوجد بئراً فنزل فيها فشرب ثم خرج فإذا كلبٌ يلهث يأكل الثرى من العطش فقال الرجل لقد بلغ هذا الكلب من العطش مثل الذي كان بلغ مني فنزل البئر فملأ خفه ماءً ثم أمسكه بفيه حتى رقي فسقى الكلب فشكر الله له فغفر له قالوا يا رسول الله وإن لنا في البهائم أجراً فقال في كل كبدٍ رطبة أجرٌ "
معاني الكلمات :
- العطش : الظمأ            - يلهث : تتقطع أنفاسه ويخرج لسانه                - بلغ : وصل    
- خفه : حذاءه (خفاف)                      - بفيه : بفمه                         - رقي : صعد    
- البهائم : كل حيوان لا يتكلم                - أجر : ثواب
نتعلم من الحديث :
1) الإسلام يحث على الرحمة بكل المخلوقات وليس الإنسان فقط
2) الرحمة بالحيوان سبب للثواب ودخول الجنة     3) القسوة على الحيوان سبب في العذاب
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" عُذِّبَتِ امْرَأَةٌ فِي هِرَّةٍ سَجَنَتْهَا حَتَّى مَاتَتْ، فَدَخَلَتْ فِيهَا النَّارَ، لاَ هِيَ أَطْعَمَتْهَا وَلاَ سَقَتْهَا إِذْ هِيَ حَبَسَتْهَا، وَلاَ هِيَ تَرَكَتْهَا تَأْكلُ مِنْ خَشَاشِ الأَرْضِ "
معاني الكلمات :
- هرة : قطة                                - خشاش الأرض : حشرات الأرض ( جمعها أخشة )
نتعلم من الحديث :
1) الإسلام يحث على الرحمة بكل المخلوقات وليس الإنسان فقط
2) الرحمة بالحيوان سبب للثواب ودخول الجنة       3) القسوة على الحيوان سبب في العذاب
العبادات : ( يسر الإسلام في الحج )
س1) متى تتوفر الاستطاعة للحج ؟
الاستطاعة للحج إذا توفرت الشروط التالية :    الصحة ، المال اللازم ، أمن الطريق .
س2) اذكر مظاهر يسر الإسلام في الحج :
1- العجوز المسن يجوز أن يحج عنه غيره مثل ابنه ويجوز الحج عمن مات
2- عند رمي الجمار يجوز لمن تعسر عليه الأمر أن يرمي عنه غيره
3- لا يجب لمس الحجر الاسود ويكتفى بالإشارة إليه والتكبير خصوصا عند الزحام
4- لم يحدد الإسلام جزءا محددا يقفه المسلم يوم عرفة فمن وقف نهارا وجب عليه أن يبقى إلى الغروب ولا شيء على من وقف ليلا
5) لم يشترط أن يقف الحاج بعرفة قائما بل يجوز له الجلوس أو النوم أو الركوب  
6) فرض الإسلام الحج مرة واحدة في العمر كله .
س3) ماذا يحدث لو :
- لم يقف الحاج بعرفة مطلقا           ( يبطل حجه )  
س4) بين الحكم فيما يلي :
1) - أراد الحج عن والده وهو لم يحج عن نفسه
لا يجوز فلا بد من أن يحج عن نفسه أولا
2) - وقف بعرفة ولم بستطع القيام فجلس
وقوفه بعرفة صحيح
3) - أناب غيره في رمي الجمار لعجزه ووجود مشقة في ذلك
يجوز له ذلك
4) - اقترض المال ليحج
لا يجوز له ذلك فلا بد من توفر المال
5) - سافر للحج دون أن يترك لأسرته ما يكفيهم من المال
لا يجوز بل يجب عليه أن يترك لأسرته ما يكفيهم
س6) تخيري الصواب مما بين القوسين :
1) الحج هو الركن ( الأول – الثالث – الخامس ) من أركان الإسلام
2) فرض الحج في العام ( الخامس – السادس – السابع ) الهجري
3) يجب الحج على ( المسلم البالغ المستطيع – الكافر – الأطفال )
الأحاديث الواردة في الدرس :
عن عائشة رضي الله عنها قالت :
" ما خير رسول الله {صلى الله عليه وسلم} بين أمرين قط إلا أخذ أيسرهما ما لم يكن إثماً "  
معاني الكلمات :  - خير مضادها أجبر       - قط : أبدا                 - أيسرهما : أسهلهما          - إثما : ذنبا جمعها (آثام)
ما نتعلمه من الحديث :
1) الاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم .                         2) الإسلام دين يسر وليس دين عسر .
3) يجب علينا أن نيسر ولا نعسر .                4) ضرورة الابتعاد عن الذنوب .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" يا أبا حفص إنك رجل قوي فلا تزاحم على الركن فإنك تؤذي الضعيف ولكن إن وجدت خلوة فاستلم وإلا فكبر وامض "
معاني الكلمات :    - أبا حفص : سيدنا عمر ( والحفص من أسماء الأسد )   - تزاحم : تدافع        
- الركن : الركن اليماني من الكعبة             - تؤذي : تضر            - خلوة : فراغ ومتسع       - استلم : استلمه بيدك                            - كبر : قل الله أكبر
ما نتعلمه من الحديث :
1) الإسلام دين يسر                                     2) يجب علينا أن نراعي الآخرين
3) استلام الحجر والركن باليد ليس فرضا     4) حرص الرسول صلى الله عليه وسلم على تعليم الأمة وسلامتها
غــــزوة مـــؤتــــة
تذكر ما يلي :
1) وقعت غزوة مؤتة في السنة (الثامنة) من الهجرة (8هـ )
2) الصحابي ألذي جعله رسول الله أميرا على جيش مؤتة هو ( زيد بن ثابت )
3) ترتيب قادة مؤتة ( زيد بن حارثة ، ثم جعفر بن أبي طالب ، ثم عبد الله بن رواحة )
4) أوصى الرسول قادته الثلاثة أن ( يدعوا الروم إلى الإسلام )
5) جهز  الرسول صلى الله عليه وسلم جيشا عدده ثلاثة آلاف جندي (3000 جندي) لتأديب شرحبيل الغساني .
6) بلغ عدد جيش الروم مائتي ألف جندي (200000 جندي )
س) ما سبب غزوة مؤتة ؟
أن .. شرحبيل بن عمرو الغساني ، أمير مدينة بصرى في بلاد الشام قتل الحارث بن عمير الأزدي  الرسول  الذي بعثه رسول الله يدعوهم للإسلام
س2) ما موقف المسلمين عندما علموا بعدد جيش الروم ؟ وعلام اتفقوا ؟
تشاور المسلمون فيما يفعلونه لكن سيدنا عبد الله بن رواحة اقنعهم بالقتال واتفقوا على قتال العدو
س3) بم أقنع سيدنا عبد الله بن رواحة المسلمين لقتال العدو ؟
قال لهم أن الشهادة في سبيل الله هي غاية المسلمين وأن نصر الله ليس في قلة العدد أو كثرته فالمسلم يطلب إحدى الحسنيين : النصر أو الشهادة فانطلق المسلمون يقاتلون الروم .
س4) كيف استشهد ( زيد بن حارثة ، و جعفر بن أبي طالب ، و عبد الله بن رواحة )
زيد بن حارثة : ظل يقاتل حتى مزقته رماح العدو
جعفر بن أبي طالب : قتل حتى قطعت يداه فأمسك الرايه بعضده ثم قتله العدو
عبد الله بن رواحة : قاتل بثبات حتى قتل .
س5) من أخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بموت هؤلاء القادة ؟
كان الرسول صلى الله عليه وسلم في المدينة وأخبره سيدنا جبريل بذلك
يقول أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَعَى زَيْدًا وَجَعْفَرًا وَابْنَ رَوَاحَةَ لِلنَّاسِ قَبْلَ أَنْ يَأْتِيَهُمْ خَبَرُهُمْ فَقَالَ أَخَذَ الرَّايَةَ زَيْدٌ فَأُصِيبَ ثُمَّ أَخَذَ جَعْفَرٌ فَأُصِيبَ ثُمَّ أَخَذَ ابْنُ رَوَاحَةَ فَأُصِيبَ وَعَيْنَاهُ تَذْرِفَانِ حَتَّى أَخَذَ سَيْفٌ مِنْ سُيُوفِ اللَّهِ حَتَّى فَتَحَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ "
( نعى : أخبر بوفاته   ، تذرفان : تبكيان   ، سيف من سيوف الله : أي سيدنا خالد )
س) من تولى قيادة الجيش بعد مقتل القادة الثلاثة ؟ وماذا قال عن ذلك اليوم ؟
تولى القيادة سيدنا خالد بن الوليد .. قال عن ذلك اليوم : أنه قد تكسر في يده تسعة أسياف ولم يبق معه سوى سيف يمنيٍّ
س) كيف استطاع خالد أن ينقذ المسلمين ؟
استطاع بذكائه وتأييد الله له أن يخدع العدو فقد غير في هيئة الجيش فجعل الميمنة مكان الميسرة والميسرة مكان القلب والقلب مكان الميمنة فظن العدو أن المسلمين جاءتهم الأمدادات فأوقع الله الرعب في قلوبهم وفروا هاربين وعاد خالد بالجيش .
س) كيف استقبل الناس في المدينة الجيش ؟ وما موقف رسول الله منهم
خرج الناس وهم يلقون في وجه الجيش التراب وبقولون لهم : يا فرار أي يا جبناء يا هاربين
لكن رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبرهم ألا يقولوا ذلك وقال لهم : " ليسوا بالفرار ولكنهم الكرار إن شاء الله تعالى "
شهــــداء مــــؤتـــة
أولا : سيدنا زيد بن حارثة
س) تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين
- زيد بن حارثة هو ( حــبّ – ابن – شقيق ) رسول الله صلى الله عليه وسلم
- رفض زيد بن حارثة ( البقاء مع رسول الله – الرجوع مع والديه ) عندما جاءوا ليأخذوه
- اشهد رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس أن زيدا ( ابني يرثني وأرثه – حر – عبده )
- عرف زيد بن حارثة في مكة لفترة طويلة أنه ( زيد بن محمد – زيد عبد محمد – زيد بن حارثة )
- كان زيد بن حارثة ( رابع – خامس – ثاني ) من دخل الإسلام
- عاد لزيد اسمه الحقيقي زيد بن حارثة بعد أن حرم القرآن ( الخمر – السرقة – التبني )
- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يرسل زيدا في الجيش ( أميرا – جنديا – خادما )
- كان زيد في غزوة مؤتة ( أول – ثاني – ثالث ) القادة على الجيش .
ثانيا : سيدنا جعفر بن أبي طالب :
س) تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :
- جعفر بن أبي طالب ( ابن عم – ابن خال – صديق ) رسول الله صلى الله عليه وسلم
- لقب جعفر بـــ ( ذي الجناحين – سيف الله – أسد الله ) بعد استشهاده في مؤتة
- لقب جعفر بـــ ( أبي المساكين – أبي ذر – أبي هريرة ) لعطفه على الفقراء .
- تربى جعفر عند ( عمه العباس – عمه حمزة – عمه عبد الكعبة ) حتى كبر وأسلم
- هاجر جعفر وزوجته إلى ( الحجاز – الحبشة – العراق )
- تحاور جعفر مع ( النجاشي – المقوقس – كسرى ) حول الإسلام
- قرأ جعفر من القرآن وهو يحاور النجاشي من سورة ( مريم – طــه – الأنبياء )
- عاد جعفر ومن معه من الحبشة بعد فتح ( خيبر – بني النضير – بني قينقاع )
- كان جعفر ( أول – ثاني – ثالث ) القادة في غزوة مؤتة
- وجدت الراية بعد مقتل جعفر مغروسة ( في الرمال – بين عضديه – في جواده )
- ضرب العدو سيدنا جعفر حتى قطعوا ( ذراعه – ذراعيه – ساقه )
من أقوال النبي صلى الله عليه وسلم في جعفر رضي الله عنه :
1) عند عودة سيدنا جعفر من الحبشة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا أدري بأيهما أسر : بفتح خيبر ، أم بقدوم جعفر "
2) بعد استشهاد سيدنا جعفر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  : " مر بي جعفر الليلة في ملأ من الملائكة وهو مخضب الجناحين بالدم أبيض الفؤاد "
ثالثا : سيدنا عبد الله بن رواحة :
س) تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين :
- كان عبد الله بن رواحة ( كاتبا – شاعرا – كاتبا وشاعرا )
- حضر عبد الله بن رواحة بيعة العقبة ( الأولى – الثانية  - الأولى والثانية )
- كان شعار سيدنا عبد الله بن رواحة ( يا نفس إلا تقتلي تموتي – لا يأس مع الحياة )
- كان عبد الله بن رواحة ( ثالث – أول – ثاني ) الأمراء في غزوة مؤتة
- عبد الله بن رواحة من ( الأنصار – المهاجرين – الموالي )

الاستاذ وسام


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى