فلسفة اولي ثانوى - شرح رائع للاستاذ محمد الهادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

19122014

مُساهمة 

. فلسفة اولي ثانوى - شرح رائع للاستاذ محمد الهادي





الـوحــــدة الأولى
(مبــــــــادئ التفكـــــــــير الفلـــــــــــسفي )
1_ ( التفكير الانسانى)
2_ ( نشأة الفلسفة وتعريفها وأهميتها )
3_ ( خصائص التفكير الفلسفي ومهاراته )
    
أولا : التفكير
المفهوم العام للتفكير : هو هبة منحها الله للإنسان وفضلة بها على جميع الكائنات
المفهوم العلمي للتفكير : هو مجموعة من العمليات العقلية الراقية التي يقوم بها الإنسان حينما تواجهه مشكلة أو يريد تفسير موقف غامض
_ النشاط العقلي عند الإنسان :
عندما يتعرض الفرد لمثيرات ( يتم استقبالها من حواس مختلفة ) أو عندما يتعرض لمواقف .. يبدأ المخ البشرى في ممارسة العديد من الأنشطة الذهنية الغير مرئية بهدف تفسير هذه المثيرات ... وهذه الأنشطة هي التي تجسد معنى التفكير
_ الحالات والمواقف التي تثير النشاط العقلي للإنسان :
1_ حين تجد زميلاً غير منتبه لما يدور حوله ... فتستنتج أنه يفكر في أمر ما .. وتتساءل .فيما يفكر ؟
2_ أما زميلك المتفوق في دراسته ويحصد أعلى الدرجات ويقنع من يناقشه ... فتصفه بأنه منظم التفكير
3_ وعندما تفكر فيما حدث لك من خبرات سابقة في المدرسة الإعدادية فانك تتذكر مواقف وتتذكر أصدقاؤك ومدرسيك ... فهذا يسمى " تذكر " وهو أحد العمليات العقلية المتضمنة نشاطاً فكرياً
4_ وعندما يعرض عليك صديق مشكلة خاصة به لتساعده في حلها فتطلب منه جميع المعلومات عنها ثم تقول له دعني أفكر ... فهذا أيضاً نشاط ذهني
ثانياً : خصائص التفكير الانسانى:
1_ التفكير نشاط عقلي انسانى : لا يعتمد على إحساس الفرد وإدراكه فقط .. بل على معلوماته وخبراته السابقة.
2- التفكير إدراك للقوانين العامة للموجودات :واستخدام ما توافر لديه من خبرة سابقة عن قوانين تعكس العلاقات والمبادئ العامة.
3- التفكير يتم التعبير عنة رمزيا : لان هناك علاقة وثيقة بين الفكر واللغة فكلاهما وجهان لعملة واحدة .
4- التفكير يرتبط بالنشاط العقلي للإنسان : لأن التفكير يعتمد على النشاط العملي الذي يقوم بة الإنسان لتغيير الواقع .
5-  التفكير يدل على خصائص الشخصية المفكرة : فحاجات الفرد ودوافعه وانفعالاته وميوله  تنعكس على تفكيره وتوجهه في الحياة بصفة عامة.
ثالثاً: مراتب الفكر عند البشر:
1- المرتبة الأولى : هي مرتبة الفكر العادي والتي تتمثل في تدبير الفرد لشئون حياته العملية ومعالجة مشكلاته .
2- المرتبة الثانية : وتسمى بالفلسفة الخاصة ... حيث تتشكل عند الفرد مجموعة من المبادئ والمعتقدات .. والتي تمثل القواعد التي يعتمد عليها في سلوكه وتعامله مع الآخرين وفى حكمه على الناس أو الأشياء.
3-المرتبة الثالثة : وهى التي يحاول فيها الفرد أن يبحث عن تأصيل نظري لمبادئه وبالتالي يصبح باحثاً في الفلسفة... ولكن معظم الناس يقفون عند المرتبة الأولى أو الثانية.
رابعاً: أهمية التفكير:
1- المنفعة العملية للفرد : فالتفكير يساعد الأفراد على التنافس بشكل فعال في هذا العصر ..لأن النجاح يرتبط بالتفكير الجيد
2- المنفعة العامة : إن اكتساب مهارات التفكير الجيد تساعد الأفراد على إصدار القرارات وحل المشكلات التي تواجههم.
3- الصحة النفسية : إن التفكير الجيد يساعد الفرد على الراحة النفسية و التكيف مع الأحداث والمتغيرات.
4- القدرة على التحليل والتقويم والنقد : التفكير الجيد يقي الفرد من التأثر بأفكار الآخرين خصوصاً إن كانت خاطئة ولا تتفق مع قيمه .. فيرفضها بمبررات مقنعة.
خامساً: أساليب التفكير:

1- الأسلوب الخرافي : هو نمط من التفكير يستند فيه الإنسان إلى أسباب غير صحيحة وساذجة في تفسير المواقف والقضايا والظواهر مثل ( الزلازل _ البراكين _ الرعد والبرق .. وغيرها) ... ومن أمثلة الخرافات ( الوصفات البلدية والعشوائية في علاج الأمراض , والأحجبة لحل المشكلات الواقعية )
2 - الأسلوب الفلسفي :
يتميز الأسلوب الفلسفي بالنزعة العقلية التأملية التي تهدف إلى كشف الحقيقة في كافة الموضوعات ويربط الظواهر الجزئية بعضها ببعض من اجل تكوين حقيقة كلية شاملة .
3- الأسلوب الديني : يرتبط الأسلوب الديني بالنظر للقدرة الإلهية في خلق الكون ودلائل ذلك واضحة للإنسان مثل تتابع الليل والنهار .. وخلق الأرحام .. وغيرها من الدلائل التي تزيد من إيمان الفرد.
4- الأسلوب العلمي : هو أسلوب التفكير السليم الذي يبحث في الأسباب الحقيقية للأشياء .. واستطاع من خلاله العلماء اكتشاف أسباب الأمراض وكيفية القضاء عليها ...وأيضاً يحل به الإنسان العادي مشكلاته اليومية.
5- الأسلوب الابداعى : هو نمط من النشاط العقلي الذي يقود إلى إنتاج يتصف بالجدة والأصالة والقيمة من أجل مصلحة الفرد والمجتمع .. ويلعب دوراً هاماً فى مواقف الحياة ... وهو لا يقتصر على الفنانين والعلماء والأدباء فقط .. فعندما يكون تفكيرنا منظم في موقف ما نكون على قدر من الإبداع.
مقارنة بين الأسلوب الفلسفي الابداعى
الأسلوب الفلسفي الأسلوب الابداعى د
يعمل على تقييم مصداقية أمور موجودة في حياتنا الواقعية يتصف بالجدة والأصالة
قد يقبل المبادئ الموجودة أو يرفضها.. وقد يحاول تغييرها عادة ما يغير في مبادئ موجودة ومقبولة
يتحدد بالقواعد المنطقية ويمكن التنبؤ بنتائجه لا يتحدد بالقواعد المنطقية ولا يمكن التنبؤ بنتائجه
يتطلبان وجود ميول واستعدادات لدى الفرد يستخدمان أنواع التفكير العليا مثل حل المشكلات واتخاذ القرارات


بدأ ظهور الفلسفة والفكر الأخلاقي والحكمة الدينية في الشرق القديم الذي يمثل فجر ضمير الإنسان.وظهر كثير من الحكماء والمفكرين الذين وضعوا المبادئ الأولي للحكمة والأخلاق والدين. في  الحضارات القديمة في  مصر وبابل وأشور وكذلك في بلاد فارس والصين والهند . وظهر الفكر الفلسفي الحقيقي على يد بعض الحكماء اليونانيين وفى مقدمتهم  ( طاليس ) وظلت الفلسفة تنمو وتكتمل تدريجيا حتى بلغت نضجها على أيدي سقراط وأفلاطون وأرسطو.
ثانيا تعريف الفلسفة ومعناها :
التعريف اللغوي لكلمه فلسفه:
-  هي كلمه يونانية الأصل مكونة من مقطعين  (فيلو سوفيا ) ( فيلو بمعنى حب) ( وسوفيا بمعنى الحكمة)  وبذلك فان كلمه فيلو سوفيا تعنى لغويا حب الحكمة.
- ويعد الفيلسوف اليوناني فيثاغورث ( الذي عاش فيما بين القرن السادس والخامس قبل الميلاد  أول من أطلق كلمه فلسفه . قاصد بها محبه الحكمة وهى صفة من  صفات الله وحده و الإنسان محب الحكمة.
- والحكمة ليست معرفه الحقائق فقط بل هي معرفه الرأي السديد الصائب ومعرفه الخير وعمل هذا الخير في كافات مجالات الحياة
تعريف الفلسفة ومعناها العام :
لم يجمع الفلاسفة على تعريف واحد للفلسفة ؟؟ وذلك بسبب اختلاف الفلاسفة : فلكل فيلسوف وجهه نظر خاصة في تعريف الفلسفة تختلف باختلاف العصور والبيئات والثقافات وسمات الشخصية وظروف العصر الذي يعيش فيه  . ولكن رغم  تعدد تعريفات الفلسفة إلا أن هناك اتجاه عام يجمع بينهم وهو  :
 بحث المشكلات الكبرى للإنسان
 التفسير الشامل للعالم  
 دراسة الإنسان ومستقبله ومصيره .
- وأهم اتجاهين في تعريف الفلسفة :
1 - الاتجاه الأول في تعريف الفلسفة :
أن الفلسفة هي (( العلم الكلى الذي يبحث في أصول الكون والطبيعة والإنسان وغايته النهائية كشف الحقيقة لذاتها)). أي معرفه العلل البعيدة والمبادئ الأولى.
واهم ما يميز التفكير الفلسفي  هو أنه محاولة لمعرفه حقيقة العالم والكشف عن أصله ومادته ومصيره , وهدفه وغايته.
فالفيلسوف يهتم بالكشف عن  المشكلات الكبرى : مثل ما الحقيقة ؟ وما هو الخطأ ؟ وما هو اليقين ؟ وما علاقة الكون بالوجود البشرى ؟ وما غاية الطبيعة ؟ ولماذا وجد الشر ؟  وما هو معنى القيم. فالدافع إلى الفلسفة واحد في كل مكان وزمان.
2 - الاتجاه الثاني في تعريف الفلسفة : هي (( وجهه نظر أو رؤية عقليه شامله إزاء الحياة والإنسان والعالم )) . وهو يؤكد صله الفلسفة بالحياة
, والاهتمام بمشكلات الإنسان الواقعية ووفقا لهذا التعريف يعتبر كل إنسان  فيلسوفا إلى حد ما فكل فرد له وجهه نظر خاصة به في الحياة
ثالثا – أهميه التفكير الفلسفي للإنسان والمجتمع :

أولا :أهميه التفكير الفلسفي للإنسان :
 تدفع الفرد نحو تبنى قيم معينه وأهداف معينه
 تساعد الفرد في تكوين نظرة نحو كافة الموضوعات
 تعمل على تشكيل عقل الفرد بحيث يصبح قادر على التفكير الناقد
 تجعل الفرد لا يقبل معرفه إلا بعد بحث وتمحيص ,
 تعمل على غرس محبه المعرفة والبحث الدائم عن الحقائق ,
 تعمل على إعطاء الفرد معنى للحياة  , وتوسع مجالات تفكيره
 تساعده على التعمق في التفكير , وتعوده الشك طلبا لليقين ,
أهميه التفكير الفلسفي للمجتمع : " يساعد على"
 غرس وتأكيد القيم والمبادئ الاجتماعية والسياسية أو الاقتصادية ... الخ
 نقد القيم غير الصالحة للحياة الاجتماعية ورفض كل ما يؤدي إلى ظهور مشكلات في المجتمع.
 الحفاظ على المجتمع وتراثه وعلى القيم الأساسية التي يتمسك بها أفراده.
 التوفيق بين القيم القديمة والقيم الجديدة من خلال تطوير القديم حتى يلاءم الأوضاع الجديدة.
 الفلسفة تعبر عن حضارة المجتمع الذي تظهر فيه.
وظائف التفكير الفلسفي :

1- تفسير الواقع: فالفيلسوف يكون مشغولاً بالواقع الذي يعيش فيه والتعبير عنه وتفسير أحداثه  تفسيراً شاملاً وهناك فروع من الفلسفة تهتم بتفسير الواقع مثل : فلسفة الدين وفلسفة التاريخ وغيرها.
2- تغيير الواقع: تظهر هذه الوظيفة إذا وجد الفيلسوف أمراً في الواقع الفكري أو السياسي أو الاجتماعي يحتاج إلى العلاج أو التغيير. مثال: ما فعله أفلاطون عندما اكتشف تدهور الأحوال الاقتصادية والاجتماعية في أثينا لدرجة أنهم اعدموة لأنة أراد أن يعالج مشكلات أثينا فقام برسم معالم المجتمع المثالي وأطلق عليه اسم الدولة المثالية.
3-استشراف المستقبل: ينظر الفيلسوف إلى الزمن على أنه ثلاث لحظات (ماضي – حاضر – مستقبل) فهو دائماً مشغول بهذه اللحظات الثلاث وخاصة المستقبل الذي يحاول الفيلسوف أن يجعله أكثر إشراقا وتقدما

أولاً: خصائص التفكير الفلسفي:
1- الدهشـــــــــة وإثارة التــــــــــساؤل: الدهشة فعل عقلي أو انفعال عقلي أو هزة وجدانية شديدة وكلاهما يجعل الإنسان يقف مذهولاً أمام شئ ما غير مألوف أو خارق للعادة والوقوف مذهولاً لا يعني غياب العقل لأن الدهشة هي في المقام الأول فعل عقلي.
2- الاستـــــقــلال: التفكير الفلسفي هو تفكير مستقل بالدرجة الأولي لا يقوم على مبدأ التبعية فهو لا يعتمد إلا على  سلطان العقل والمنطق فالفيلسوف لا يخضع في تفكيره لإجماع الناس فصاحب التفكير الفلسفي يبدأ من العقل وينتهي إليه ذلك لأن الفلسفة تأمل وتساؤل ونقد ومحاولة مستمرة للوصول إلى حقائق الأمور.
3- التــــــــأمل: إن التفكير الفلسفي تفكير تأملي فالفيلسوف عندما يتأمل في موضوع ما فإنه يكون مستغرقا في التفكير فيه إلى الحد الذي يجعله يغفل عن التفكير فيما سواه .
ثانياً: مهارات التفكير الفلسفي :
يتصف الشخص ذو التفكير  الفلسفي بالعديد من المهارات أهمها:
1-  مهارة الشك: معنى الشك: الشك كما يوضحه اللغويين من أمثال الجرجاني هو : " التردد بين النقيضين أو بين رأيين كلاهما له حججه ومبرراته" و الشخص الشاك هنا يتوقف عادة عن الحكم على صحة أي النقيضين ويتردد بينهما وهذا التردد الذي يبدو عليه  الشاك لا يعني أنه جاهل بالموضوع بل يعنى أنه يتخذ موقفاً فلسفياً عقلياً يحاول فيه الفهم الأعمق للموضوع لترجيح الرأي الأصوب.
أنواع الشك :
تتحدد أنواع الشك في التالي :
1- الشك الاعتيادي: هو الذي يتبادر إلى الذهن نتيجة الجهل بموضوع ما وعدم معرفة جوانبه والعجز عن تحليله ومعرفة الظروف المحيطة به.
2- الشك الفلسفي : هو الذي يمارسه الإنسان متعمداً حينما يفكر في موضوع ما بهدف استبعاد أي آراء مسبقة حول الموضوع المفكر فيه.
والشك الفلسفي نوعان هما :
أ- الشك المطلق أو المذهبي: وهو الشك لمجرد الشك والفيلسوف يتخذ منه مذهباً يؤمن بع ويبدأ بالشكل وينتهي به ويظل شاكاً طيلة حياته.
ب- الشك المؤقت  المنهجي: فهو يتخذ منه الإنسان المفكر منهجاً متعمداً للوصول إلى الحقيقة بنفسه بهدف اختيار الرأي الأصوب بين الآراء المطروحة أمام العقل.
2- مهارة النقد :
أ- معنى النقد: هو عدم رفض أو قبول فكرة إلا بعد تمحيصها وفحصها.
وعادة ما يكون النقد تالياً للتشكيك في الأفكار فإذا ما تشكك المرء في صحة فكرة قام على الفور بنقدها و تقديم الحجج العقلية التي تؤكد هذا الرفض أو ذلك القبول وكشف الجوانب السلبية لهذه الفكرة وحقيقة النقد أنه بيان الصواب والخطأ وبيان قيمة الرأي.
ب- أنواع النقد:  ميز بعض المفكرين بين نوعين من النقد:
النقد المحكم: فهو ذلك الذي يطبق السئلة النقدية على كل الأفكار والمعتقدات .
النقد الضعيف: هو استخدام النقد للدفاع عن معتقدات راهنه نؤمن بها بغرض التبرير وليس النقد بغرض التوصل للحقيقة.
3- مهارة الحوار:
 تتحدد جوانب مهارة الحوار في التالي:
المقصود بالحوار: هو الجدل مع الآخرين بشكل ايجابي بهدف الوصول إلى حقيقة شئ ما
• أنواع الحوار:
-" الحوار الايجابي" : هو التحاور بين طرفين بغرض تبادل الآراء والمحاجة بينهما للتوصل إلى الرأي الصواب والتوافق بين الطرفين المتحاورين. أو إقناع أحدهما للآخر .
-"الحوار السلبي" : يستهدف من صاحبه تسفيه الرأي الآخر وبيان تهافته بأي وسيلة من الوسائل اللغوية والتلاعب بالألفاظ دون الالتزام بأخلاقيات الجدل وآداب الحوار الهادف إلى الحقيقة.
ج- خصائص الحوار الفلسفي:
1- وجود طرفين يقبل كلاهما وجود الآخر ويحترم آرائه  ووجهة نظرة.
2- رغبة كل طرف للتواصل العقلي مع الآخرين دون تعصب في الرأي.
3- أن يكون كل طرف مؤمناً بأن الحوار يجب أن يكون في الإطار الموضوعي الذي نمارس فيه حريتنا من جهة ونستبعد فيه أي أحكام مسبقة أو أي رغبات ذاتية أو أي مواقف متحيزة من جهة أخرى.
4- يقبل الجميع بالحوار الفلسفي أياً كان موضوعه.
5- لا يستند الحوار الفلسفي على التأثير الانفعالي بل على الدليل العقلي.
د- آليات الحوار :
للحوار الفلسفي آليات يبدأ بها وطريقة يسير عليها وفقاً للتالي:
1- تحديد موضوع الحوار حسب اختصاص واهتمامات المتحاورين.
2- كل طرف من أطراف الحوار يعد أسئلة وعناصر رؤيته للموضوع ويرتبها حسب أهميتها.
3- يتبادل أطراف الحوار هذه الأسئلة وإجاباتها كل حسب رؤيته ووجهة نظره.
4- يقدم كل طرف حججه العقلية التي تؤكد على صحة رؤيته الخاصة للموضوع.
5- يحاول الطرفان تحديد التشابهات بين وجهات نظرهم وبيان أوجه الاختلاف.
6- ترجيح أي جانب من الجانبين عبر التساؤل: هل أوجه التشابه أكثر أم أوجه الاختلاف؟
7- إذا رجحت كفة التشابه فيمكن للمتحاورين أن يتوافقوا عبر تقليص أوجه الاختلاف بتقريب وجهات النظر بينهم.
8- إذا رجحت كفة أوجه الاختلاف فيمكن إما أن يتمسك كل طرف بوجهة نظرة ويعلنوا ذلك ببساطة وبدون مشاحنات أو غضب أو يتفقوا على موعد آخر لمواصلة الحوار لتمحيص كل طرف رؤيته للأخر.
9- إذا لم يتفق الطرفان أو الأطراف المتحاورة وظل كل واحد منها متمسكاً بوجهة نظرة في ضوء الحجج المقنعة التي يملكها على صحة وجهة نظرة وصواب رؤيته في إطار موضوعي للحوار. (( فإن عدم الاتفاق لا ينبغي أن يفسد للود قضية))  فالحوار الفلسفي يكشف عن آراء متعارضة أو حجج متكافئة.
ه - مهارة التسامح الفكري (العقلي) :
-" يؤكد تاريخ الفلسفة"* أن التسامح كان دائماً مكوناً أساسيا من مقومات التفلسف و الفلسفة من أهم مقومات التسامح فاعتماد الشك في التفكير الفلسفي والأخذ بمبدأ نسبية الحقيقة والاعتراف بمشروعية الخلاف هو التسامح بعينه.
إن التسامح الفكري عكس التعصب. فالتعصب في الرأي في نظر الفلاسفة لا يليق بالإنسان المفكر الذي ينظر في كل الآراء والمعتقدات , يفاضل ويوازن بين الحجج التي تؤكد صواب هذا الرأي أو ذاك دون تحيز.
- التسامح مع الآراء الأخرى وقبولها يعد من مهارات التفكير الفلسفي وهي مهارة تتضمن أن يتمتع الفرد بخصال عدة أهمها :
أ - المرونة الفكرية: وهي القدرة على تغيير وتعديل الأفكار والآراء .

ب - تقبل النقد: وهى قدرة الفرد على الاستفادة من تقويم الآخرين لأفكاره وأرائه في تدعيم جوانب القوة وإصلاح جوانب الضعف فيها.
ج - تقبل الرأي الآخر: حتى إذا كان مخالفاً لي ورافضاً لرأيي أو معتقداتي.

5- مهارة التحليل والتركيب :

أ – التــــــحـــــــــليل:
لا يمكن لأي مفكر أن يتأمل أي مشكلة أو قضية إلا إذا بدأ بتحليلها إلى عناصرها وجزئياتها فالمشكلة مركب معقد ينبغي بداية تحليله أو تفكيكه إلى الجزيئات أو العناصر المكونة له.
وإذا ما تم " التحليل "   سينظر في هذه الجزيئات واحداً بعد الأخر يتأمله وربما يفككه إلى ما هو أصغر منه ليتسع فهمه للمشكلة بكل تفاصيلها.
ب- التركــــــــــــــــيب:
يأتي التركيب بعد التحليل فيعيد توحيد الأجزاء وإعادة العلاقات التي كانت تفصلها وفقاً للروابط التي يرى أنها الأفضل لإعادة التركيب فيعيد الجزء إلى الكل ويشكل من التنوع وحدة واحدة أشبه بالكائن الحي.
- القدرة على التحليل التركيب مهارتان متلازمتان لا تحليل إلا لمشكلة مركبة تحتاج للتفكيك .ولا تركيب إلا لعناصر مفككة وجزئيات مبعثرة تحتاج لإعادة الروابط وإدراك العلاقات بينها لتشكل من جديد كلاً واحداً مترابط الأجزاء .

**كيفية ممارسة التحليل التركيب في حياتنا المادية:
تمارس مهارة التحليل التركيب وفقاً للخطوات التالية:
 وجود مشكلة تحتاج لحل.
 تحليل هذه المشكلة وردها إلى عناصرها المختلفة
 النظر في كل عنصر بسيط على حده لمحاولة تحليله.
 النظر لكل عنصر من وجوه متعددة حتى تدرك أهميته أو دوره في المشكلة.
 تحديد العنصر ألأهم من عناصر هذه المشكلة مميزاً بينه وبين غيره.
 ترتيب هذه العناصر من الأبسط إلى الأعقد حسب رؤيتك الخاصة .
 اكتشاف الحل لهذه المشكلة ككل.
مثال : حينما يحاول الميكانيكي إصلاح السيارة فانه يبدأ بالبحث عن أسباب العطل ثم يحاول تحليل أجزاء السيارة ثم يكتشف العطل ويعاود تركيب الأجزاء من الأبسط إلى الأكثر تعقيدا ثم يقوم بالتجربة للتأكد من نجاحه في إصلاح العطل
6- "مهارة التجريد والتعميم" :
أ- معنى التجريد والتعميم: هو من أهم مهارات التفكير الفلسفي - فالفيلسوف يدرس  العديد من المشكلات ويقدم لها الحلول بشكل كلي لا يتوقف عند حدود الظواهر الجزئية ، فأي مشكلة جزئية أو فردية هي في نظر الفيلسوف مشكلة عامة تتجاوز الزمان والمكان الجزئيين.
ب- الطابع التجريدي والكلي للفلسفة: عندما يتأمل الفيلسوف ظاهرة جزئية مثل تأمل جمال أي شئ محسوس لا يتوقف عند الجمال الجزئي للشئ المحسوس بل يحاول تعميمه وتجريده ليشمل كل الأشياء المادية ذات الصلة بهذا الجمال ثم يعمم ويجرد أكثر فينتقل من تأمله الجمال الحسي إلى تأمل الجمال في الأشياء المعنوية كجمال الفضائل فهو بلا شك أكثر أهمية وأدوم عمراً من مجال الأشياء الحسية وهذا يقوده إلى التساؤل عن ماهية الجمال ذاته.
ج- التعميم والتجريد صفة مشتركة للتفكير الفلسفي والعلمي: القانون العلمي عادة ما يكون وليد هذا التعميم وهذا التجريد الذي يسعى إليه العالم حينما ينجح في تفسير أي ظاهرة من الظواهر التي يدرسها.
مثال  :
دراسة ظاهرة تمدد المعادن والتي عبر عنها العلماء بالقانون  (كل المعادن تتمدد بالحرارة) إذن التعميم والتجريد ليس فقط صفة من صفات التفكير الفلسفي بل هي أيضا صفة تميز صاحب التفكير العلمي .
اسئلة على الباب الاول
1. مالمقصود بالتفكير ؟
2. دلل بالامثلة على بعض المواقف التى تثير النشاط العقلى للانسان ؟
3. حدد اهم خصائص التفكير الانسانى ؟
4. اذكر مراتب الفكر عند البشر؟
5. وضح  أهمية التفكير فى حياتنا ؟
6. حدد بالشرح اهم اساليب التفكير ؟
7. قارن بين الاسلوب الفلسفى والاسلوب الابداعى ؟
8. تناول بالشرح تاريخ نشاة الفلسفة ؟
9. عرف المعنى اللغوى لكلمة فلسفة ؟
10. علل صحة او خطا العبارات الاتية
أ – وافق فيثاغورث على اطلاق لقب حكيم على نفسة                        (        )
ب -  اتفق الفلاسفة حول وضع تعريف محدد للفلسفة                         (        )
ج -  رغم تعدد تعريفات الفلسفة الا ان هناك اتجاة عام يجمع بينهم          (        )
د -  تسعى الفلسفة للبحث عن العلل والاسباب القريبة للظواهر               (        )
هـ - التحليل والتركيب مهارتان متلازمتان                                       (         )
11. تناول بالشرح التعريف الاول للفلسفة ؟
12. تناول بالشرح التعريف الثانى للفلسفة ؟
13. وضح اهمية التفكير الفلسفى للانسان ؟
14. وضح اهمية التفكير الفلسفى للمجتمع ؟
15. حدد وظائف التفكير الفلسفى ؟
16. اذكر خصائص التفكير الفلسفى ؟
17. وضح مهارات التفكير الفلسفى ؟
18. هناك نوعان من الشك .. قارن بينهما ؟
19. للشك الفلسفى نوعان .. قارن بينهما ؟
20. قارن بين النقد المحكم والنقد الضعيف ؟
21. قارن بين الحوار الايجابى والحوار السلبى ؟
22. ما المقصود بكلا من ( مهارة الحوار – مهارة الشك )
23. هناك عدة خصائص للحوار الفلسفى .. اذكرها ؟
24. اذكر اليات الحوار الفلسفى ؟
25. ان التسامح مكون اساسى من مقومات الفلسفة ... ناقش المقصود بالتسامح الفكرى ؟
26. وضح كيف نمارس مهارة التحليل والتركيب فى حياتنا المادية ؟
27. التعميم والتجريد صفة مشتركة بين الاسلوب الفلسفى والعلمى .. وضح ؟

Mr.Riad


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

فلسفة اولي ثانوى - شرح رائع للاستاذ محمد الهادي :: تعاليق

مُساهمة في 19/12/14, 03:59 pm  Mr.Riad

الوحدة الثانية ( مبادئ التفكير العلمي)

1- الموضوع الأول: - ( معنى العلم وأخلاقيات العالم)
2- الموضوع الثاني :- ( خصائص التفكير العلمي وخطواته)
الموضوع الأول
معنى العلم وأخلاقيات العالم
المعنى اللغوي والاصطلاحي للعلم : لقد اختلف مفهوم العلم لغوياً واصطلاحاً من مجتمع لأخر , وكلمة ( العلم ) كمصطلح حديث لم تتم صياغته إلا في الثلث الأول من القرن التاسع عشر في أوروبا. _ وكلمة علم [ science  ]  مشتقة من الفعل اللاتيني scire   بمعنى أن يعرف _ والعلم في اللغة العربية يعنى النشاط العقلي , وقد أطلقها البعض على علوم أصول الدين.
المعنى الاصطلاحي للعلم : تعددت تعريفات العلم اصطلاحياً فيعرف من حيث : 1- الموضوع : هو دراسة للوقائع والظواهر الحسية ,وهذا يشير إلى المعرفة العلمية.
2- المنهج : هي الطريقة التي ينتج بها العلماء القوانين والنظريات العلمية.
3- النتائج التطبيقية : أي نتائج العلم التطبيقية التي ننعم بها , من شبكات اتصالات , مواصلات , أجهزة منزلية.
موضوع العلم
1- يدرس رجال العلم الظواهر التي نراها فى عالمنا , سواء كانت طبيعية أو بيولوجية أو نفسية أو اجتماعية , وهى ظواهر يمكن وصفها وتفسيرها.
2- يحتل علم الفيزياء المرتبة الأولى فى تصنيف العلوم الطبيعية ,لأنه أكثر فروع العلم بحثاً فى إطار الكون أو الظواهر التي نراها فهو يتصف بالعمومية.
هدف العلم يهدف العلم إلى التحكم وسيطرة الإنسان على العالم الذي يعيش فيه ليتجنب أخطار الطبيعة من زلازل وبراكين وسيل مدمرة.
وللعلم جانبان :    أ- جانب نظري  .                         ب_ جانب تجريبي .
ووفقاً لهذه الجوانب ينقسم العلماء إلى فريقين :
_ الفريق الأول : علماء متخصصون في التنظير العقلي , وهؤلاء عباقرة العلم ومبدعوه مثل ( نيوتن , داروين , اينشتاين , أحمد زويل )
_ الفريق الثاني : علماء متخصصون في تكنولوجيا التجربة , و يمكنهم التحقق من الفروض المختلفة التي يضعها العلماء كحل مشكلاتهم العلمية.
مهام رجل العلم ( مهام العالم)
1- الوصف : ( تصوير الحدث ) فالمهمة الأولى لرجل العلم هي وصف ما يراه أو يسمعه , فيقوم بالنظر للوقائع والمشاهدات الحسية ليجمع كل نوع في مجموعة يطلق عليه اسم معين , وتعرف هذه العملية بالتصنيف.
2-التفسير : (الإجابة على لماذا )وهو العثور على أسباب الوقائع الحسية التي نراها بهدف فهم الظواهر المحيطة بالإنسان وتوضيح كيفية حدوثها.
3- التنبؤ : (توقع مسبق ) يرتبط التنبؤ بالتفسير ارتباطاً وثيقاً , فالتفسير الذي نصل به للقوانين العلمية يكون موجهاً للمستقبل , إذ يتم أخذ المعلومات بالتعميمات المقبولة , وبها نتنبأ بحدوث ظاهرة معينة.
صفات رجل العلم وأخلاقياته
1- الأمانة العلمية : ولها عدة صور منها : أ - الأمانة فيما يقدمه من براهين وأدلة :  فأدلة العلوم الطبيعية تكون بالتجارب والمعادلات الرياضية , بينما تكون في العلوم الاجتماعية عن طريق استطلاعات الرأي والمقاييس المختلفة.
ب- الأمانة فى نقله من الآخرين :  فإذا رجع لجهود علماء قد سبقوه فيجب أن يذكر جهدهم ولا ينسبه لنفسه.
ج- الأمانة في شكر من تعلم على يديهم وإرجاع الفضل لهم.
2- الدقة : ولها العديد من الصور تتمثل في  :
أ -الدقة في الكتابة العلمية : التي تختلف عن الكتابة الإنشائية , فيجب استخدام لغة المعادلات الرياضية والبعد عن المجاز والرمز.
ب- الدقة في إعطاء الموضوع الذي يدرسه ما يستحقه من بحث ودراسة وعدم إهمال أي جانب.
3-الروح النقدية : العالم يختبر كل الآراء السابقة بنظرة نقدية ولا يقبل من  الرأي إلا ما يبدو مقنعاً على أسس علمية وأن يتقبل نقد الآخرين.
4- الخيال : الخيال للعالم وسيلة وليس غاية يتوجه به إلى اكتشاف الحقيقة.
خصائص المعرفة العلمية
هي معرفة عقلانية تتطلب الجرأة العقلية والإقدام على الفعل والعمل الجاد المتقن والمراجعة والنقد والتصحيح المستمر.
تؤكد المعرفة العلمية أن ما نعرفه يعد قليلاً  بالنسبة لما لا نعلمه , فمعرفتنا لنصف العلم تؤكد لنا الجهل بالنصف الأخر.
المعرفة العلمية تجرى في سياق تعاوني ويحمل داخله قيم أخلاقية وجمالية لخدمة الإنسان.
لكل معرفة عملية إطار نظري مختلف ,لذلك لا يصح مقارنة نظرية بأخرى مثل مقارنة نظرية " آينشتاين " بنيوتن ".
تعتمد جميع فروع المعرفة العلمية في أساسيات البحث العلمي القائم على الدليل والبرهان والفروض لكي تصل للقانون العلمي.
المعرفة العلمية احتمالية لا تقدم لنا خبر نهائي حول أي ظاهرة.
المعرفة العلمية تراكمية , فهي دائمة النمو والتطور , حيث تثور على نظريات أثبت العلم المعاصر قدمها.
المعرفة العلمية ذات جانب اجتماعي فهي لا تقوم إلا في إطار مجتمعي.
المعرفة العلمية تتقدم من خلال الصراع بين القديم والحديث , الصواب والخطأ.
الموضــــــــــــــــــوع الثاني
خصائص التفكير العلمي وخطواته
تعريف التفكير العلمي :
هي العملية العقلية التي يقوم بها الفرد لفهم العالم المحيط , وما يحدث به من مشكلات وقضايا بهدف تفسيرها أو إيجاد حلول لها.
** ويقوم على عدة مبادئ  مثل: أ - عدم إثبات الشئ ونقيضه في نفس الوقت.       ب- لكل حادث سبب ومن المحال أن يحدث شئ من لا شئ.

خصائص التفكير العلمي
1- هادف : التفكير العلمي نشاط مقصود وليس تلقائي , فيدرس العالم الظواهر ليصل للقوانين الفتى تحكمها.
2- حر : فرجل العلم له مطلق الحرية في اختيار الموضوع والنظرية التي يبدأ بها , وله القدرة على النقد والتعديل بشرط وجود أدلة وأن يوافقه العلماء.
3- العمومية : فهو يدرس الظواهر الحسية لكي يصل إلى قانون علمي عام يحكم كل أفراد الظاهرة.
4- الموضوعية :أي البعد عن المعتقدات الذاتية والرغبات والمصالح الشخصية.
5- كمي : تكون لغته الرياضيات للتعبير عن التقديرات الكمية التي تدرس.
6- الاستمرارية : فهو مستمر باستمرار وجود الإنسان , فالعلماء يفكرون ويبحثون في تعاون بهدف الإضافة والتجديد لما سبق.
7- إجرائي : فلا يكون سؤاله " ما هو الشئ ؟ " بل يسأل عن أوصافه وحركاته الظاهرة التي نتحكم في ملاحظتها وقياسها بأدوات ملائمة.
س:  التفكير العلمي " هادف , إجرائي , كمي " ...ناقش
مهارات التفكير العلمى
1-الملاحظة والتجريب : تعنى الانتباه المنظم للظواهر أو الأحداث بهدف اكتشاف أسبابها وقوانينها , والتجريب هو ملاحظة مضبوطة للظاهرة من جميع الجوانب.
2- التصنيف : هو وضع البيانات والمعلومات في مجموعات بناء على خصائص مشتركة.
3- القياس : وهو الاستعانة بأدوات وأجهزة تساعده فى عملية التجريب لتفسير الظاهرة.
4-تحديد المتغيرات وضبطها : والتي تتمثل في المتغير المستقل والتابع والدخيل.
5- تفسير البيانات : يتم وضع البيانات والنتائج التي تم التوصل إليها ووضعها في مجموعات وجداول للتحقق من الفروض التي وضعها العالم.
خطوات التفكير العلمي
1- الشعور بالمشكلة : أي الحاجة للتفكير لمواجهة موقف أو صعوبة.
2- تحديد المشكلة : يقوم الفرد بتنظيم الخبرات المتوفرة لديه لتحديد المشكلة تحديد دقيق.
3- اقتراح الحلول , أو صياغة الفروض: في ضوء المعلومات المتوفرة يقوم باقتراح حلول محتملة للمشكلة وهى أفكار مبدئية.
4- اختبار الفروض : لكي نصل إلى الحل الصحيح من الحلول المقترحة نحلل الأفكار المتوفرة ونقارن بينها للتأكد من مدى صحتها.
5- اختيار أفضل البدائل ( الفرض الصحيح ) : وهو أخر مكونات التفكير ويتمثل في اختيار أفضل البدائل للوصول إلى حل المشكلة.
معوقات التفكير العلمي
1- الأخطاء المنطقية : وتعنى التسرع في الوصول إلى النتائج من مقدمات غير كافية عن المشكلة  التي يدرسها العالم وبالتالي تكون النتائج خاطئة.
2- العوامل الانفعالية والوجدانية : سمات الشخصية لها دور في القدرة على التفكير , فالقلق المناسب يؤدى إلى دفع التفكير , أما إذا زاد القلق وتغلبت الأهواء والمصالح الذاتية والتعصب اختل التفكير.
3- انتقاء المعلومات والاستنتاجات : قد ينتقى العالم البيانات التى تؤيد وجهة نظره وهى خاطئة ويتجاهل التى تتعارض مع وجهة نظره وهى صحيحة.
4- تقبل البيانات والمعلومات : قد يقبل العالم البيانات والمعلومات والأراء الأخرى دون نقد وهذا يؤثر على صحة نتائجه.

اسئلة على الباب الثانى
1. اذكر المعنى اللغوى للعلم ؟
2. اذكر المعنى الاصطلاحى للعلم ؟
3. يهدف العلم الى سيطرة الانسان على العالم " حلل هذه العبارة " ؟
4. ينقسم العلماء وفقاً لجوانب العلم الى فريقين .. ناقش ؟
5. حدد مهام رجل العلم ( مهام العالم ) ؟
6. ناقش 3 صفات من صفات العالم ؟
7. حدد خصائص المعرفة العلمية ؟
8. ما المقصود بالتفكير العلمى ؟
9. اذكر خصائص التفكير العلمى ؟
10. اذكر مهارات التفكير العلمى ؟
11. اشرح خطوات التفكير العلمى ؟
12. اذكر اثنين من معوقات التفكير العلمى ؟
: علل صحة أو خطأ العبارات الأتية :
1- الأخطاء المنطقية من العوامل المحفزة للتفكير.
2- توصف المعرفة العلمية بالعقلانية.
3- الموضوعية , الإجرائية من خصائص التفكير العلمي.  
  4-الإجرائية أحد مهارات العالم.
5- تفسير البيانات لها دور هام في التفكير العلمي.
 6- التفسير والتنبؤ من خصائص التفكير العلمي.
7-  للعلم أهداف يحاول تحقيقها

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُساهمة في 28/10/16, 10:54 am  طلبة البربرى

جزاك الله خيرا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى