ذكريات ووفاء (قصة السيدة خديجة س و ج)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

11012014

مُساهمة 

. ذكريات ووفاء (قصة السيدة خديجة س و ج)




س1 / ماذا كان موقف المشركين من وفاة السيدة خديجة ؟
فرحوا لموتها فرحا شديدا , وقال بعضهم لبعض : لم يبق أمامكم أبو طالب ولا خديجة !

س2 / ماذا فعل المشركون بالرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاة السيدة خديجة ؟ وما أثر ذلك على الرسول ؟
اعترضه سفهاؤهم يؤذونه بالسباب والشتائم البذيئة , ثم ألقوا التراب على رأسه , فعاد إلى البيت حزينا يذكر السيدة خديجة وابتسامتها العذبة , حين كانت تقابله في مثل هذا العدوان فتزيل همه .

س3 /  من الذي حل محل السيدة خديجة في التخفيف عن الرسول صلى الله عليه وسلم ؟
ابنته فاطمة .

س4 / ماذا فعلت فاطمة عندما عاد الرسول حزينا وعلى رأسه التراب ؟
أسرعت إليه وغسلت التراب عن رأسه , باكية , ذاكرة أمها وما كانت تصنعه , فاشتد التأثر بالرسول , وبكى ودعا للسيدة خديجة رضي الله عنها .

س5 / كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحب ابنته رقية حبا شديدا فما السر في ذلك ؟
لأنها كانت كبيرة الشبه بأمها خديجة , يذكره بها جمالها , وإشاراتها , وألفاظها ,وبسمتها الرقيقة وعقلها الكبير فيدعوها ويطيل النظر إليها ويطيل الاستماع إلى حديثها .

س6 / بما شعر الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يدفن رقية ؟
شعر بأنه يدفن ابنته رقيه , ويدفن زوجته خديجة الوفية .

س7 / ظل النبي صلى الله عليه وسلم وفيا للسيدة ( خديجة ) بعد موتها . اذكر بعض المواقف التي تدل على ذلك ؟
1 ـ كان لا يخرج من البيت , إلا ويذكر السيدة خديجة ويثني عليها ويدعو لها
2 ـ إذا غنم تذكر السيد خديجة , وود لو كانت حاضرة , فيعطيها وير لها بعضا من جميلها .
3ـ كان يعطي مواليها , ويصل صديقاتها ,ويبر حبيباتها , وكان إذا ذبح الشاه يقول : أرسلوا إلى صديقات خديجة فإني أحب حبيباتها .

Mr Hassan


http://www.modars1.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى