قطعة نحوية (3) مجابة للصف السادس الترم الثانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

09012014

مُساهمة 

. قطعة نحوية (3) مجابة للصف السادس الترم الثانى




«إِنّ الطُّفُولة صانِعـــةُ الْمُسْتقْبـــلِ، ولقـــدْ أصْبحــتْ مِصْــرُ مُهْتمّـةً بِالطِّفْـلِ اهْتِمـامًا عظِيمًا؛ فهيّأتْ لهُ الْمكْتباتِ وأنْشأتْ لهُ الْمدارِس. فيا أطْفال الْيوْمِ، أنْتُمْ رِجالُ ونِساءُ الْمُسْتقْبلِ، فما أعْظم الطُّفُولة!»
أعْرِبْ ما تحْتهُ خطٌّ فِى الْفِقْرةِ السّابِقةِ.
الإجابة
* الطفولة: اسم (إن) منصوب، وعلامة نصبه الفتحة.
* مصر: اسم (أصبح) مرفوع، وعلامة رفعه الضمة.
* اهتمامًا: مفعول مطلق، مبين للنوع منصوب، وعلامة نصبه الفتحة.
* عظيمًا: نعت منصوب، وعلامة نصبه الفتحة.


اسْتخْرِجْ مِن الْفِقْرةِ السّابِقةِ:
(ا) خبرًا لِحرْفٍ ناسِخٍ، وبيِّنْ نوْعهُ.
(ب) خبرًا لِفِعْلٍ ناسِخٍ، وبيِّنْ نوْعهُ.
(جـ) مُضافًا إِليْهِ.
(د) أُسْلُوب تعجُّبٍ.
الإجابة
(ا) خبر الحرف الناسخ: صانعة، ونوعه: مفرد.
(ب) خبر الفعل الناسخ: مهتمة، ونوعه: مفرد.
(جـ) المضاف إليه: المستقبل.
(د) أسلوب التعجُّب: «ما أعظم الطفولة!».

ضعْ مكان النُّقطِ فِيما يأْتِى (مفْعُولاً مُطْلقًا) مُبيِّنًا لِلنّوْعِ:
(ا) تنْتشِرُ آبارُ الْبِتْرولِ فِى الْوطنِ الْعربِىِّ...............
(ب) أُحِبُّ قِراءة الْقِصصِ الْخيالِيّةِ...............
(جـ) يفْتخرُ الْعربِىُّ بِوطنِهِ...............
(د) يتقدّمُ الْعِلْمُ...............
الإجابة
(ا) تنتشر آبار البترول فى الوطن العربى انتشارًا كبيرًا.
(ب) أحب قراءة القصص الخيالية حبًّا جمّا.
(جـ) يفتخر العربى بوطنه افتخارًا عظيمًا.
(د) يتقدّم العلم تقدُّمًاسريعًا.

عيِّنِ اسْم (إِنّ أوْ إِحْدى أخواتِها) وخبرها، فِى كُلِّ جُمْلةٍ مِمّا يأْتِى:
(ا) إِنّ الْقِصص مُشوِّقةٌ.
(ب) لعلّ الكُتُب فوْق الرُّفُوفِ.
(جـ) عرفْتُ أنّ الصِّدْق مُفِيدٌ.
(د) لعلّ الْعالِميْنِ مُكرّمانِ.
الإجابة
(ا) إن القصص مشوِّقة.
- اسم (إن) أو إحدى أخواتها: القصص
- خبر (إن) أو إحدى أخواتها: مشوِّقة
(ب) لعل الكتب فوق الرفوف.
- اسم (إن) أو إحدى أخواتها: الكتب
- خبر (إن) أو إحدى أخواتها: فوق
(جـ) عرفت أن الصِّدق مفيد.
- اسم (إن) أو إحدى أخواتها: الصِّدق
- خبر (إن) أو إحدى أخواتها: مفيد
(د) لعل العالمين مكرّمان.
- اسم (إن) أو إحدى أخواتها: العالمين
- خبر (إن) أو إحدى أخواتها: مكرّمان

ضعْ مكان النُّقطِ فِيما يأْتِى ما هُو مطْلُوبٌ بيْن الْقوْسيْنِ:
(ا) يذْهبُ النّاسُ إِلى الإسْكنْدرِيّةِ..................           (ظـــرْفُ زمانٍ)
(ب) تجْلِسُ الْقِطّةُ.................. الكُرْسِىِّ.                (ظــرْفُ مكانٍ)
(جـ) أبْتعِدُ عنْ أشِعّةِ الشّمْسِ.................. لِحرارتِها.   (مفْعُولٌ لأجْلِهِ)
(د) أكلْتُ الْفاكِهة..................                           (حـالٌ)
(هـ) لوْنُ.................. أحْمرُ.                            (مُضافٌ إِليْهِ)
الإجابة
(ا) يذهب الناس إلى الإسكندرية صيفًا.
(ب) تجلس القطة تحت الكرسى.
(جـ) أبتعد عن أشعة الشمس، توقيًا لحرارتها.
(د) أكلت الفاكهة ناضجة.
(هـ) لون التفاح أحمر.

أدْخِــلْ على كُلِّ جُمْلةٍ مِمّا يأْتِـى (إِنّ أوْ إِحْــدى أخــواتِها)، واكْتُبِ الْجُمْلة صحِيحةً:
(ا) الْقاضِيانِ عادِلانِ.
(ب) الْفتاتانِ مُهذّبتانِ.
(جـ) الْمُجْتهِدُون ناجِحُون.
(د) الْمُهذّباتُ مُحْترماتٌ.
الإجابة
(ا) إن القاضيين عادلان.
(ب) لعل الفتاتين مهذّبتان.
(جـ) ليت المجتهدين ناجحون.
(د) إن المهذّباتِ محترماتٌ.

ضعْ (نعْتًا) مُناسِبًا تخْتارهُ مِمّا بيْن الْقوْسيْنِ، واكْتُبْهُ مكان النُّقطِ:
(ا) الْعملُ.............. يُرْضِى الله تعالى.           (الصّعْبُ ــ الصّالِـحُ ــ الْفاسِدُ)
(ب) الأسدُ حيوانٌ..................                   (مُسْتأنـس ــ ألِيـف ــ مُفْتـرِس)
(جـ) الْعِنبُ.................. لذِيذُ الطّعْمِ.             (الْقدِيمُ ــ النّاضِجُ ــ الرّخِيصُ)
(د) الْحِصانُ حيوانٌ..................                 (مُفْترِسٌ ــ مُتوحِّـشٌ ــ ألِيــفٌ)
الإجابة
(ا) العمل الصالح يرضى الله تعالى.
(ب) الأسد حيوان مفترس.
(جـ) العنب الناضج لذيذ الطعم.
(د) الحصان حيوان أليف.

أجِبْ عنِ الأسْئِلةِ الآتِيةِ، بِحيْثُ تشْتمِلُ إِجابتُك على حالٍ مُناسِبةٍ، مع ضبْطِها بِالشّكْلِ:
(ا) كيْف تُشاهِدُ التِّلِيفزيُون؟
(ب) كيْف يجْنِى الْفلاّحُ الْقُطْن؟
الإجابة
(ا) أشاهد التليفزيون مسْرُورًا.
(ب) يجنى الفلاح القطن سعيدًا.

أعْرِبْ ما تحْتهُ خطٌّ فِى كُلِّ جُمْلةٍ مِمّا يأْتِى:
(ا) أثْمرتْ شجرةُ الْبُرْتُقالِ ثمرًا كثِيرًا.
(ب) إِنّ الْمُخْترِعِين أذْكِياءُ.
(جـ) عاد التِّلْمِيذُ مِن الرِّحْلةِ مسْرُورًا.
الإجابة
(ا)
- شجرة: فاعل مرفوع، وعلامة رفعه الضمة، وهو مضاف.
- البرتقال: مضاف إليه مجرور، وعلامة جرِّه الكسرة.
- ثمرًا: مفعول مطلق، مبيِّن للنوع منصوب، وعلامة نصبه الفتحة.
- كثيرًا: نعت منصوب، وعلامة نصبه الفتحة.
(ب)
- المخترعين: اسم (إن) منصوب، وعلامة نصبه (الياء)؛ لأنه جمع مذكر سالم.
(جـ)
- التلميذ: فاعل مرفوع، وعلامة رفعه الضمة.
- مسرورًا: حال منصوبة، وعلامة نصبها الفتحة.

Mr Hassan


http://www.modars1.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى